: آخر تحديث

دراسة جديدة: الثنائي اللذان يتناولان الكحول معاً يبقيان معاً


العشاق الذين لديهم عادات متشابهة في تناول الكحول على الأرجح يبقون مع بعضهم البعض ، بحسب دراسة جديدة شملت 47 الف ثنائي.  

ويعتقد الباحثون الذين أجروا الدراسة ان السبب قد يكون جيناً يؤثر على كمية ما يتناوله الشخص من الكحول وكيف يؤثر عليه ، كما افادت صحيفة الديلي ميل.  ويميل الشخص الذي يتناول الكحول بافراط الى الارتباط مع شريك يتعاطى الكحول بانتظام ايضاً والبقاء معاً فيما ينجذب الذي يتناول الكحول باعتدال الى من يشاركه عادته هذه.  

وجد الباحثون ان كل شخص من المشاركين في الدراسة يحمل على الأرجح متغيراً جينياً محدداً يرتبط بتعاطي الكحول بإفراط أو اعتدال.  وقام باحثون من جامعة بريستول البريطانية بتحليل البيانات الوراثية عن 47 الف ثنائي في البنك الحياتي البريطاني وهو مؤسسة موطنية للأبحاث الصحية.  ودرسوا استهلاك كل شخص من الكحول ثم قارنوا ذلك بمن يحملون المتغير الجيني المعروف باسم ADH1B.   
كما يرتبط متغير مختلف من هذا الجين بما إذا كان الشخص يشعر بالآثار المزعجة لتناول الكحول في اليوم التالي حيث من المرجح ألا يتعرض من يتعاطون الكحول بإفراط الى الصداع الشديد لاحقاً.  
 
وقال الباحث لورنس هاو من جامعة بريستول لمجلة نيو ساينتست العلمية ان دراسات سابقة للعلاقة بين تعاطي الكحول واختيار الشريك اعتمدت في الغالب على بيانات يقدمها الأشخاص المشمولين بالدراسة أنفسهم.  ولكن الدراسة الجديدة استخدمت مقاربة وراثية.  

وأضاف هاو "ان هذا يشير الى ان تناول الكحول يؤثر مباشرة على اختيار الشريك معززاً الأدلة المتزايدة على ان البشر يميلون الى اختيار شريك مشابه". كما تشير النتائج الى ان عادة الشريك في تعاطي الكحول ليس لها تأثير يُذكر على كمية ما يُستهلَك من الكحول.
  
واكتشف الباحثون ان كل وحدة إضافية يتناولها الشريك كل أسبوع تقابل زيادة قدرها 0.26 وحدة في ما يتناوله النصف الآخر.   وفي حين ان العلاقة مثيرة للاهتمام فان الباحثين يرون ان متغيرات الجين ADH1B ترتبط بعوامل أخرى ايضا يمكن ان تؤثر على اختيار الشريك بينها ارتباط المتغير الجيني بأصول إجتماعية متواضعة.  

أعدت "ايلاف" هذا التقرير بتصرف عن "ميل اونلاين".  الأصل منشور على الرابط التالي
https://www.dailymail.co.uk/sciencetech/article-6912719/Gene-linked-alcohol-consumption-influences-choose-marry.html


 


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. هل هذه الدراست مخصصه - للعرب او لشعوب الشرق ؟ ومافائده نشرها
عدنان احسان- امريكا - GMT الأحد 14 أبريل 2019 14:21
السؤال - وهل يموتان مع بعضهم ايضا ؟ ام واحد يموت - بدار العجزه - والثاني مشرد ...؟ وبعدين مثل هذه الدرسات - من تقصدون بها ؟ - وهل هناك في الغرب -من لا يشرب الخمر ابتاد من سن المراهقه ؟ ... وهل هناك اسوء من نموذج الحياه الاجتماعيه والزوجيه من النموذج الغربي الذين يشربون الخمور حتى في الصباح ...يا اخي اي رساله اعلاميه تريدون ايصالها من خلال هذه .. (،،،،) والله لم اجد اسم كلمه او مصطلح يعبر عنها ..


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. 49 % من الأطفال الرضع يموتون في سرير الوالدين!
  2. فيسبوك يعلن تسجيل أرباح في الربع الأول
  3. دراسة .. معظم الأميركيين يجلسون أكثر من 6 ساعات يومياً !
  4. كلوديا كارديناله تطرح جزءا من ملابسها في مزاد
  5. المسبار الفرنسي
  6. السمنة تؤثر على بنية الدماغ !
  7. الرصاصي للعطور تطرح تشكيلةً خاصة بشهر رمضان المبارك
  8. العنف الجنسي في الحرب: الولايات المتحدة تخفف قرارا للأمم المتحدة بسبب الإجهاض
  9. دراسة .. الهواتف المحمولة براءة من سرطان الدماغ !
  10. الاقلال من شرب المياه لدى الأطفال يهدد بالبدانة 
  11. الفتيات أكثر تأثراً من الصبية بأضرار ألعاب الفيديو !
  12. تسلا تحقق بحادث انفجار سيارة في الصين
  13. حقائق عن تسمير البشرة والكريمات الواقية !
  14. سوار أنيق لقياس ضغط الدم بدلاً من الجهاز التقليدي!
  15. لندن .. أفضل مقصد في العالم لعام 2019 !

فيديو

دقّوا عالخشب .. دويتو بين حسين الجسمي ومروان خوري يؤكّد على المحبّة بين الشعبيْن اللبنانيّ والإماراتي
المزيد..

إبتكار

أنيمتة كلينكبي، ترجمة: أشرف أبو جلالة
في لايف ستايل