: آخر تحديث
أول امرأة سعودية وعربية تشغل هذا المنصب

لبنى الأنصاري تتبوّأ مركزًا قياديًا بمنظمة الصحة العالمية

إنجاز عالمي جديد تحققه المرأة السعودية بتعيين الدكتورة لبنى الأنصاري مساعدة مدير عام منظمة الصحة العالمية بجنيف، لتكون أول امرأة عربية وأول سعودية يتم اختيارها في هذا المنصب.
 
الرياض: اختارت منظمة الصحة العالمية الدكتورة لبنى الأنصاري لتولي منصب مساعد المدير العام للمنظمة لشؤون قياس وتقييم الخدمات الصحية وتطويرها دولياً، حيث لم يصل إلى هذا المستوى القيادي المركزي من قبل من الدول العربية سوى الدكتور علاء علوان من دولة العراق.
 
ووصفت الأنصاري المنظمة بأنها الحارس الدولي للصحة العامة وهدفها هو أن تبني مستقبلاً أفضل وأوفر صحة للناس في أنحاء العالم كافة، وقد أحرزت العديد من النجاحات كان أبرزها القضاء على الجدري وشلل الأطفال.
 
وتحدثت في تصريحات صحافية عن أهداف محددة للفترة التي سترأس فيها المنظمة، وهي التغطية الصحية الشاملة، الأمور الصحية الطارئة، صحة المرأة والطفل والمراهق، الآثار الصحية للمناخ والتغير البيئي، مؤكدة أنه تم الإعلان عن فريق القيادة العليا، والذي سوف يساعد في قيادة المنظمة.
 
ويضم الفريق الجديد وزراء الصحة السابق وبعض كبار الأطباء والعلماء والباحثين في العالم، والخبراء في مجالات شتى تتعلق بالأهداف التي خطها لنفسه.
 
دور محوري
 
ويمثل الفريق أيضًا 14 بلدًا، بما في ذلك جميع أقاليم منظمة الصحة العالمية، وأكثر من 60٪ من النساء، كما يضم الفريق نائبتين (الهند وبريطانيا) ومديراً تنفيذيًا ورئيس مجلس إدارة و10 مدراء مساعدين.
 
وأشارت الأنصاري إلى أنها ستكون مديرة عامة مساعدة في مجال المقاييس والقياس Metrics and measurement، مضيفة أن هذا المجال هو دور محوري يعنى بقياس أداء منظمة الصحة العالمية في الوصول إلى الأهداف المعلنة من خلال اختيار مؤشرات أداء دقيقة وتعكس الواقع وترتبط بصحة الفرد والمجتمع.
 
وقالت: "أنا سعيدة في عملي ومستمتعة به، ولكن هذا منصب دولي وفيه تمثيل كبير للمملكة، آمل أن أُوفق فيه، وأن أشرف هذا الوطن الذي أعطانا الكثير".
 
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. حملة دولية لانقاذ 2320 إيرانيا من الإعدام
  2. عبد المهدي هدد والعبادي رفض تحديد صلاحيات حكومته
  3. قرية مهاجرين في إيطاليا تكافح من أجل البقاء
  4. إيقاف حسابات في تويتر يثير استياء المغردين 
  5. أول رئيس عراقي يتجول في مكان عام في العاصمة منذ 2003
  6. مولر لن يطيح بترمب… وتقريره قد لا يرى النور أبدًا!
  7. الكرملين: ملفات مهمة أمام
  8. بريطانيا تفرج عن داعية الكراهية أنجم تشودري
  9. تركيا: لم نقدم تسجيلات صوتية لأي طرف حول خاشقجي
  10. بوتين: نرفض «تخريب العلاقة مع الرياض»
  11. إيران وروسيا
  12. صدامٌ في أميركا بين الأمن القومي والأمن الداخلي
  13. العبادي يعلن عدم اعتزاله السياسة وتشكيل قوة ثالثة مدنية لا طائفية
  14. بومبيو: السعودية شريك استراتيجي وحاضنة الحرمين
  15. سابقة في البرلمان البريطاني: نائبان يعجزان عن التفاهم بالانكليزية!
  16. الحكومة المغربية تستعد لخوصصة مقاولات عمومية
في أخبار