: آخر تحديث
سنتكوم: التسوية ستقلل من سقوط الضحايا

التحالف: إجلاء مدنيين من الرقة تم بترتيبات لم نشارك فيها

أكد التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش إنه تم إجلاء مدنيين من مدينة الرقة السورية المعقل الرئيسي للتنظيم المتشدد في إطار تسوية، لكن "التحالف لم يشارك فيها".

وقالت القيادة الأميركية الوسطى في الشرق الأوسط (سنتكوم) في بيان إن التحالف لم يتوسط في التسوية التي أدت لخروج المدنيين المتبقين في الرقة، لكنها قالت إن التسوية "ستقلل اعداد الضحايا المدنيين في العملية النهائية لاستعادة المدينة من قبضة داعش.

وأشارت إلى أن خروج المدنيين يسمح لقوات سوريا الديموقراطية والتحالف بالتركيز على هزيمة الإرهابيين في الرقة دون المخاطرة بسقوط مدنيين، لكنه مع ذلك لا يمكن أن نتغاضى عن أي ترتيبات تمكن الإرهابيين من الهرب خارج الرقة دون مواجهة العدالة كي يذهبوا إلى مكان آخر.

وقال مدير العمليات في التحالف الدولي الجنرال جوناثان براغا إن "الإرهابيين كانوا يختبئون بين النساء والأطفال طوال ثلاث سنوات، ونحن ضد أي ترتيبات تسمح لهم بمواصلة فعل ذلك".


عدد التعليقات 2
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. الارهابيون الحقيقيون
متفرج - GMT الأحد 15 أكتوبر 2017 01:30
الارهابيون هم العصابات الكرديه الاجراميه ومن يدعمها ، داعش صناعه امريكيه ، انها نسخة محدثة ومجددة من القاعدة ، قبل تدخل امريكا في المنطقه لم يكن هناك لا داعش ولا ماعش ، من لا يصدق فليراجع سير الاحداث التي جرت خلال العقدين الماضيين .
2. الى المتفرج البعثي القوم
dara - GMT الأحد 15 أكتوبر 2017 12:32
الى المتفرج البعثي القومجي من أتباع الخليفة ايردوغان . الدواعش والنصرة واخوات القاعدة وحزب البعث هم حلفاء الخليفة ايردوغان والكرد العدو اللدود للدواعش ، فبكل الوسأئل حاول ايردوغان انقاذ الدواعش من رقة كما فعل في جرابلس والآن يهاجم الادلب مع حلفائه من النصرة لكي يعزل عفرين الكردي عن بقيه أجزاء كردستان من جرابلس ألخ ولكن أمريكا رفض رفضا قاطعا واخيرا توسل بروسيا ولكن الحكومة السوريه يرفض هكذا تدخل وعليهم مغادرة كل أراضي السوريه وسوف يشكلون كونفدراليه مع الكرد ويصدرون النفط عبر ادلب من كردستان ويقطعون العلاقة مع تركيا نهائيا لهذا السبب يخاف تركيا غلق النفط والحدود مجرد تهديدات فارغة لانهم لايثقون ببعض مع ايران حتي مع عبادي بالامس رفض رئيس الوزراء التركي يلدرم وهو من أصل كردي زيارة بغداد خوفا من الأنتقام من قبل الكرد والاتفاق مع العبادي وبشار أسد لتصدير النفط عبر سوريا


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. أزمة الخبز ترهق الكوبيين
  2. محمد بن راشد: التسامح هو عنوان المجتمعات المتقدمة فكريا وإنسانيا
  3. خبراء: مواجهة الإرهاب دون معالجة أسبابه تعني حروبا بلا نهاية
  4. حرب داخلية في حكومة ماي
  5. جاريد كوشنير... صاحب التأثير الصامت في البيت الأبيض
  6. التعبئة تتراجع في التحرك الخامس لـ
  7. الإمارات تعلن 2019
  8. الامارات تهنئ البحرين بعيدها
  9. ترمب يتفاخر بما حقق عام 2018
  10. منتدى الفكر العربي يرحب بتفاهمات اليمن
  11. فريق ترمب يدافع عن العلاقات مع السعودية
  12. أوكرانيا تنظم مجمعًا لتأسيس كنيسة أرثوذكسية مستقلة عن موسكو
  13. ترمب يُعلنها: أهلا بالمعركة
  14. دراسة: شعب العراق فتي.. ثلثا أسره يمتلكان مساكن ونصفهم سيارة
  15. جمعيات القضاة المغاربة تدرس رفع قضية قذف ضد الوزير الرميد
في أخبار