: آخر تحديث
المؤرخ والباحث المغربي نفى ان يكون النبي موسى على دراية بـ«العبرية»

شحلان: الوجه العلمي لليهودية ظهر مع الحضارة الإسلامية

«إيلاف» من سلا: قال أحمد شحلان، المؤرخ المختص في الأديان المقارنة و الباحث في الديانة اليهودية و الفكر الإسرائيلي، إن الوجه العلمي لليهودية ظهر مع الحضارة الإسلامية، حيث أنها قبل الإسلام لم تكن إلا دين طقوس، لتصبح بعد ذلك يهودية فكر، بفضل الثقافة العربية الإسلامية التي أنشأت في الديانة اليهودية الجانب الفكري، من خلال مبادرة المسلمين باتجاه فتح المدارس والمساجد والزوايا لصالح اليهود.

التأثر بالإسلام

و أضاف شحلان في محاضرة حول مؤلفه"قضايا، من أصول موسى إلى البابا بندكت السادس عشر" أن اليهودية تأثرت بالحضارة الإسلامية، على اعتبار أن الديانات لا تنفصل عن السياق الحضاري و تتأثر بالمحيط الثقافي، مستدلا على ذلك بما مثلته الأندلس من حضن لهذا التلاقح من خلال الإمام ابن حزم، و صلته بابن عزرة وآخرين.

و اعتبر شحلان أن الدراسات اليهودية قبل الإسلام ضعيفة جدا، فابن حزم انتقد التوراة تاريخيا وجغرافيا واجتماعيا، ليصبح ابن خلدون تلميذا له في هذا الباب في نقده للتاريخ.

واوضح شحلان قائلا "ابن حزم كان رجلا مشافها، وكثير من الأخبار التي جاءت في"طوق الحمامة" هي مشافهة بينه وبين اليهود، بعده ظهر أبراهام بن عزرة في قرطبة، أول يهودي في الغرب الإسلامي وضع في مقدمة شروحه لأسفار التوراة، ذكره الفيلسوف اسبينوزا في نقده للتوراة، ليصبح الأخير تلميذا لابن حزم عن طريق بن عزرة".

واعتبر شحلان أن اليهودية ليست المصطلح الذي يطلق على الدين الذي يتبعه اليهود كما هو متعارف عليه، فكلمة اليهودية لم تظهر إلا بعد انقسام مملكة النبي سليمان بين ابنيه، لتصبح مملكة الشمال ومملكة الجنوب . وقال "من أطلقوا مصطلح اليهودية على الدين هم الرومان، فضلا عن كونه غير وارد في التوراة، التي ذكر فيها مصطلح "دين موسى".

جانب من الحضور

 

اللسان اليهودي

و نفى شحلان في المحاضرة التي ألقاها في رحاب مؤسسة أبو بكر القادري للفكر والثقافة بمدينة سلا مساء الجمعة أن يكون نبي الله موسى على دراية باللغة العبرية، لكونه فر من مصر لمدين في الجزيرة العربية ومكث بها نحو 40 سنة.

واضاف قائلا"عاد لمصر على رأس الثمانين، وذهب مباشرة للمكان الذي كان يشتغل فيه العبرانيون بتكسير الحجر، والسياق يبين أنه كان يحادث المشرف على العمل بلغة غير عبرية، وبالتالي لا توجد أي صفة في التوراة للغة العبرية، بل المصطلح المذكور هو اللسان اليهودي".

و حول كيفية تعامل الحضارة الإسلامية مع نصوص التوراة، قال شحلان إن المشارقة اهتموا بالتوراة، لكنهم لم يفهموا بالضبط ماهية التوراة، متسائلا عن ماهية اللغة التي كان يهود الجزيرة العربية يتعاملون بها من خلال النصوص.

وحول ما إذا كانت عربية أم عبرية؟

ويرى شحلان ان اليهود قرؤوا التوراة بالعربية أكثر من العبرية، لأنه وقبل 850 قبل الميلاد لم يبق للعبرية أي استعمال، وبالتالي لم يعودوا يعرفونها، لذا فالتوراة التي كانوا يعتمدونها آنذاك كانت بالآرامية.

اليهود والثقافة العربية الإسلامية

و أكد أن الإسلام هو الديانة الوحيدة التي عانقها اليهود وأقبلوا عليها، لتصبح التوراة بالعربية، وتصبح ثقافتهم عربية إسلامية، خاصة أنهم درسوا في المدارس و الزوايا.

و زاد قائلا "المجتمع اليهودي تأثر بنظيره الإسلامي، خاصة أن هذا الأخير كان يتميز بوجود قطبي للفكر ويتعلق الأمر بكل من الغزالي وابن رشد، لتبرز ظاهرة"القراؤون" في القرن الثامن، إبان الدولة العباسية، والذين تأثروا بعلم الاعتزال الإسلامي، علم مدقق في الفلسفة، و أطلق عليهم هذا الإسم لأنهم كانوا يستخدمون كلمة"قرآن" ويقصدون بها التوراة.

اليهود المغاربة

وعن يهود شمال إفريقيا خاصة المغاربة، قال شحلان إنه ليس هناك دليل على وجود هجرة أو تهجير لليهود من فلسطين نحو شمال إفريقيا، و الثابت أن الفنيقيين الذين هاجروا كان فيهم بعض اليهود، و أشار الى أن اليهودية حينها كانت تبشيرية لا عرقية، وأن معظم يهود المغرب لا علاقة لهم بفلسطين، فاليهود لم يكتبوا تاريخهم القديم إلا بعدما تأثروا بالكتابة الألمانية، لذا يمكن اعتبار اليهودية دعوية بالتبشير وليست بالتهجير أو العرق، مشيرا الى أن أغلب المخطوطات اليهودية في مكتبات العالم ألفها يهود لكن بفكر و ثقافة عربية إسلامية.

و بخصوص تعايش اليهود مع المغاربة، سرد شحلان قصصا لعلاقات إنسانية تجمع بين هذين المكونين للمجتمع المغربي، و أفاد أن شرارة العداء بدأت سنة 1861 حينما أنشأ الاتحاد العالمي الإسرائيلي أول مدرسة نظامية في مدينة تطوان، و لاحقا بمدن مغربية أخرى، كان هدفها تكوين الأطر الأولى لفائدة الدولة الفرنسية آنذاك، مما استفز المغاربة الذين اعتبروا أن اليهود يسيرون في ركب المستعمر الفرنسي، وهو الأمر الذي كان يعارضه الأحبار المغاربة الذين لا يتفقون مع هذا المنهج.

من جهته، اعتبر الكاتب والباحث حسن اوريد أن المؤلف وقف عند كثير من الطقوس والعادات، مع قراءة متأنية لنصوص مضامينها باللغة العبرية، و منها نشأة الحركة الصهيونية والسياق الذي برزت فيه، فضلا عن إبراز الجانب الآخر الذي وقف ضدها داخل العقيدة اليهودية.

و أفاد أوريد أن المؤلف مكتوب بلغة علمية وهو ما نحتاجه اليوم، من طرف شخص مثير للجدل، والذي ينطلق من زاوية علمية، عكس المنظور الإيديولوجي لمعارضيه، مضيفا أن صيته في الخارج فاق الداخل.


عدد التعليقات 20
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. مؤرخ
لا يهم - GMT السبت 11 نوفمبر 2017 13:48
اليهود هم شعب الله المختار والعرب شعب الله المحتار ! والذي يضحكني اكثر هو قول الحضارة الاسلامية ثقافة عربية ممكن لانه خليط من الشعوب وخاصة المسيحية اما الحضارة الاسلامية فهذا هراء فلم يعرفوا بحياتهم غير قتل الشعوب واحتلال اراضيهم باسم الفتوحات الاسلامية ! اصحوا اصحوا من سباتكم ولا تتصورو بان المثقفين يصدقونكم .
2. الغرب ينصف المسلمين
يا انعزاليين شعوبيين حقدة - GMT السبت 11 نوفمبر 2017 15:13
سأتناول هنا بعضا من أقوال المستشرقين الذين أنصفوا الإسلام وحضارة الإسلام حيث يحاول الكثير من الأوربيين طمس معالم الحضارة الاسلامية وإنكار فضل هذه الحضارة على الأوروبيين بصفة خاصة والعالم الإنساني بصفة عامة.فيقول مايكل هارت في كتابه الخالدون مئة وأعظمهم محمد.. لقد اخترت محمداً في أول هذه القائمة ولابد أن يندهش الكثيرون ولكن محمداً هو الإنسان الوحيد الذي نجح نجاحاً مطلقاً على المستويين الديني والدنيوي وهو قد دعا إلى الإسلام ونشره كواحد من أعظم الديانات وأصبح قائداً سياسياً وعسكرياً ودينياً وبعد 13 قرن من وفاته فإن أثر محمد عليه السلام ما يزال قوياً. ويتعجب الباحث اليهودي فرانز روزنتال من سرعة قيام ونشأة وانتشار الحضارة الإسلامية فيقول..يعد ترعرع الحضارة الإسلامية من أكثر الموضوعات استحقاقًا للتأمل والدراسة في التاريخ ذلك أن السرعة المذهلة التي تم بها تشكل هذه الحضارة أمر يستحق التأمل العميق وهي ظاهرة عجيبة جدًّا في تاريخ نشوء الحضارة ويمكن تسميتها بالحضارة المعجزة لأنها تأسست وتشكلت وأخذت شكلها النهائي بشكل سريع جدًّا ووقت قصير جدًّا.ويقول المستشرق الألماني شاخت جوزيف متحدثاً عن الشريعة الإسلامية والتي لعبت دوراً هاماً في الحضارة الإسلامية.إن من أهم ما أورثه الإسلام للعالم المتحضر قانونه الديني الذي يسمى بالشريعة وهي تختلف اختلافًا واضحًا عن جميع أشكال القانون إنها قانون فريد فالشريعة الإسلامية هي جملة الأوامر الإلهية التي تنظم حياة كل مسلم من جميع وجوهها.ويقول العالم الإسباني خوسيه لويس بارسلو.. أرسى الإسلام مدنية متقدمة تعد في الوقت الحاضر من أروع المدنيات في كل العصور كذلك فإنه جمع حضارة متينة متقدمة وذلك إذاً ما طرحنا جانبًا الاضمحلال الواضح للقوى السياسية فإن الشخصية الجماعية للإسلام قد صمدت أمام كافة أنواع التغيرات ذلك لأن معيار الشخصية الجماعية هو المدنيةُ عامة والتقاليد التي لم تنطفِئْ أو تَخمد.الفرنسى جوستاف لوبون فى كتاب حضارة العرب عالمية الحضارة الاسلامية فيقول..لم يقتصر فضل العرب والمسلمين في ميدان الحضارة على أنفسهم فقد كان لهم الأثر البالغ في الشرق والغرب فهما مدينان لهم في تمدنهم، وإن هذا التأثير خاص بهم وحدهم فهم الذين هذبوا بتأثيرهم الخلقي البرابرة.ويقول جورج سارتون عن اللغة العربية وعالميتها ودورها في الحضارة الإسلامية.. حقق المسلمون عباقرة الشرق
3. كنتم تحت الاحتلال البزنطي
والمسلمون هم من حرركم - GMT السبت 11 نوفمبر 2017 15:16
فين هو القتل يا انعزاليين و شعوبيين صليبيين وملاحدة فبعد الفتح الاسلامي للبلدان او سمه الغزو او الاجتياح ان شئت يا صليبي فإن الشعوب الأصلية لهذه البلدان لا يزالون موجودين. بالملايين ولهم الاف الكنايس والأديرة يقارنون بما فعلته المسيحية الرحيمةً بالشعوب الأصلية للعالم الجديدعلى سبيل المثال ثم ان هذه النصوص التي تدعون موجودة منذ الف واربعمائة عام ونيف ولو كان المسلمون فهموا منها الكراهية كانوا ابادوكم كلكم عن بكرة أبيكم كما فعلتم يا مسيحيين بشعوب العالم القديم والجديد الى درجة الإبادة رغم دعاوي المحبة والسلام والتسامح ؟!!لو كان الاسلام والمسلمين كما يدعي العنصريون الكنسيون المشارقة واخوانهم الشعوبيون الملاحدة ما وصلوا الى حوار التعليقات وكانوا اما أُبيدوا او مسلمين رغم انوفهم عكس ذلك عندما غزت المسيحية الرحيمة العالم الجديد أبادة سكانه واستخسرت فيهم الخلاص المسيحي او حق الحياة أودفع الجزية ليعيشوا ويتعبدوا وخلصت عليهم ولم تخلصهم كما هي وصية يسوع المحبة والسلام ، يقول المؤرخون انه لولم يقض المسيحيون على السكان الأصليين لأستراليا لكان اليوم تعداد السكان الأصليين لاستراليا 300 مليون وليس عشرة آلاف ولكان سكان الامريكتين الأصليين مليار وليس اربعه مليون فهل رأيتم شيئاً من هذا حصل لشعوب البلاد التي غزاها الاسلام ؟ هاهم بالملايين ولهم آلاف الكنايس والمعابد منذ الف وربعمائة عام يولدون كفار ويعيشون كفار ويموتون كفار وحيخشوا جهنم كفار برضو بمزاجهم ومليء ارادتهم وهنا يتجلى لا اكراه في الدين ويتجلى لكم دينكم ولي دين ومع لك يملأ الحقد السرطاني قلوبهم على الاسلام والمسلمين مما يؤكد فشل التعاليم والوصايا المسيحية في خلق بشر أسوياء . بالكم لو كنتم طائفة مسيحية في أوروبا لتمت ابادتكم او نفيكم الى استراليا باعتباركم كفار مهرطقين مع المجذومين والجربانين والمشوهين والمجرمين ولكنه الاسلام ووصية الرسول العربي بكم وصحابته رضوان الله عليهم الذين أنقذوكم من الإبادة على يد اخوانكم في الدين الرومان
4. انظر فتوحات الذين كفروا
كيف كان شكلها ولا زالوا - GMT السبت 11 نوفمبر 2017 15:19
‪يقول المؤرخ الأميركي بريفولت‬" ﺇﻥ ﻋﺪﺩ ﻣﻦ ﻗﺘﻠﺘﻬﻢ ﺍﻟﻤﺴﻴﺤﻴﺔ ﻓﻲ إﻧﺘﺸﺎﺭﻫﺎ ﻓﻲ ﺃﻭﺭوﺑﺎ ﻳﺘﺮﺍﻭﺡ ﺑﻴﻦ 7الى 15 ﻣﻠﻴﻮﻧﺎً" ‏ ؟!!! وفى الدنمارك كان للملك كونت دورا خطيرا فى نشر المسيحية فى ممتلكاته بالقوة و الإرهاب و من ثم أخضع الأمم المغلوبة على أمرها للقانون المسيحى بعد أن إشتبك مع الممالك المتبربرة فى حروب طاحنة مدفوعا بما كان يضطرم فى نفسه من الشوق إلى نشر العقيدة و فى روسيا إنتشرت المسيحية على يد جماعة إسمها (( إخوان السيف )) أما كيف دخلت المسيحية إلى روسيا فيبدو أولا على يد فلاديمير دوق كييف (985-1015) و هو سليل رورك و يضرب به المثل فى الوحشية و الشهوانية إذ جاء إلى الدوقية فوق جثة أخر إخوته و إقتنى من النسوة ثلاثة ألاف و خمسمائة على أن ذلك كله لم يمنع من تسجيله قديسا فى عداد قديسى الكنيسة الأرثوذوكسية !!لأنه الرجل الذى جعل كييف مسيحية و قد أمر فلاديمير بتعميد أهل دوقية روسية كلهم كرها فى مياة نهر الدنيبر وقد سمل باسيليوس الثانى و هو من أكبر ناشرى المسيحية فى روسيا أعين 15 ألف من الأسرى البلغار إلا مئة و خمسين منهم أبقى لكل منهم عينا واحدة ليقودوا إخوانهم فى عودتهم لبلادهم أما فى النرويج فقد قام الملك أولاف ترايفيسون بذبح الذين أبو الدخول فى المسيحية أو بتقطيع أيديهم و أرجلهم أو نفيهم و تشريدهم و بهذه الوسائل( السمحة ) نشر المسيحية فى ( فيكن ) القسم الجنوبى من النرويج بأسرها.أما فى الأمريكتين فكانت المأساة الكبرى فإبادة عشرات الملايين من الهنود الحمر و كذلك حضارة الأنتيل و حضارة المايا و حضارة الأزتيك و حضارة الأنكا فى بيرو و قد نشرت الصحف صورة لما رافق إكتشاف جزيرة هايتى على يد الأسبان و كانت المادة العلمية تحتها ما يلى:- ( و إنشغل ضباط أسبان ( خلفاء المستكشف صاحب الحملة ) بإكتشاف جزيرة هاييتى و إحتلالها و كانت ما تزال أرض مجهولة و قد تولى هذه المهمة كل من دينغو فلاسكيز و بانفليو دونارفيز فأبديا من ضروب الوحشية ما لم يسبق له مثيل متفننين فى تعذيب سكان الجزيرة بقطع أناملهم و فقء عيونهم و صب الزيت المغلى و الرصاص المذاب فى جراحهم أو بإحراقهم أحياء على مرأى و مسمع من الأسرى ليعترفوا بمخابىء الذهب و في عام 1340م أرغم الملك شارل روبرت غير المسيحيين في المجر على التنصر أو النفي من البلاد. *وفى مصر قتل جستنيان الأول عام 560م 000 200 في الإسكندرية وحدها. *وفى الن
5. من هو ورقة بن نوفل؟؟..
عربي من القرن21 - GMT السبت 11 نوفمبر 2017 15:42
كان يترجم الأنجيل العبراني الى العربية , والأسرائيليات تكون العمود الفقري لذلك الكتاب وربما كان موسى الأسطوري كسابقه أبراهيم آراميا , لأن اللغة الآرامية ( لغة السيد المسيح ومن قال أن لغة الجنة عربية؟؟!..)) هي أصل العبرية والعربية , وذلك الكتاب في الأصل كتب بالحروف الآرامية ولم تتكون الكتابة العربية بحروفها وقواعدها ألا بواسطة الفرس , سيبويه وخمارويه !!؟..
6. حضارة
جبارة جبارة - GMT السبت 11 نوفمبر 2017 16:11
اني اؤيد ما قاله المعلق رقم 1 عن اي حضارة تتكلم وهل يوجد حضارة عربية اسلامية كما ان ما جاء في محاظرتك مشكور عليه ولتاكيد ذلك ان السيد المسيح له كل المجد تكلم بالارامية وليس العبرية وان اكثر المفردات الموجودة في القران هي سريانية ارامية ولك كل التقدير
7. تعليق
لا قيمة مضافة له - GMT السبت 11 نوفمبر 2017 17:06
تعليق كراهية محض.
8. باختصار
شديد - GMT السبت 11 نوفمبر 2017 17:11
شكراً سيد "مؤرخ" على خطاب الكراهية المعلب والجاهز والمكرر والمنقول والممل والمتعصب والمزدري والتهكمي والاستهزائي والمتحيز والشخصي والذاتي وغير الموضوعي وغير الحاسم والمشكوك فيه ... يؤسفنا اعلامك بان تعليقاتك -بالتالي- غير قابلة للقراءة ومن باب أولى الرد. لذلك يقترح مرة ثانية -والتكرار يفيد غير الشطار- التقليل من المواد المسرطنة والملونة والمنكهة والحافظة التي تخفف من رائحة الكراهية والسخرية والعفن والاشمئزاز والتحريض -وبعضها غير قانوني للعلم- في الوجبات الفكرية منتهية الصلاحية... مع الشكر لجهودك الضائعة.
9. فضل الحضارة الاسلامية
لا يقدر بثمن - GMT السبت 11 نوفمبر 2017 17:14
عندما تستخدم الهاتف الجوال تذكّر أن جهد عالم من العصر الذهبي للحضارة الإسلامية مختبئ داخله، هو محمد بن موسى الخوارزمي، الذي له دوره في تطوير علم الحساب ونظام العد العشري (ALGORISM) ، وله دور أساسي في بنية كل كومبيوتر بين أيدي الناس. ولا يقولن قائل هذا مسلم وهذا بوذي، فالاختراعات لا تنمو بمعزل عن بيئة علمية مشجعة، ثقافية ومعرفية وتمكينية، كما هو الحاصل الان في امريكا، والتي تضم كافة الجنسيات من المخترعين، بمن فيها العرب والمسلمين!
10. أين الفكر والثقافة ؟
فول على طول - GMT السبت 11 نوفمبر 2017 18:45
اذا كان هذا حال المفكرين والمثقفين فما حال عامة الشعب ؟ يا خسارة على الفكر والثقافة . المقال ملئ بالأخطاء التاريخية والجغرافية . يبدأ المثقف بالقول : الحضارة الاسلامية مع أن الحضارة ليس لها ديانة ...الذين أمنوا فقط ينسبون الحضارة للاسلام أو الاسلام للحضارة ..والتاريخ كلة لم يذكر أى حضارة باسم أى ديانة - الا الذين أمنوا - واذا كانت الحضارة تنسب الى الديانة فان الاسلام يأتى فى ذيل القائمة بالقياس الى حضارة الكفار ..انتهى - ويقول المثقف : وقبل الاسلام لم تكن اليهودية الا دين طقوس لتصبح يهودية فكر بفضل الثقافة العربية الاسلامية ..يا سلام يا سيدنا الباحث لو اهتم الاسلام بثقافة أتباعة فهم أولى بالرعاية من اليهود ...سيدنا الباحث أنت تعرف أن اليهود لم يختلطوا بأحد ..ويهود الجزيرة قضى عليهم محمد ولم يتركهم أحياء .كيف يعطيهم ثقافة عربية ؟؟ وأى ثقافة كانت للعرب وحتى تاريخة ؟ انتهى - والمسلمون سيدنا المفكر لم تكن لديهم مدارس أصلا كى يفتحوها لليهود بل كانوا وحتى تاريخة يكرهون العلم والمدارس ..عرفوا المدارس فقط فى البلاد التى غزوها ...انتهى - وكيف تأثرت اليهودية بالاسلام ...مع أن القانون الطبيعى أن الأحدث يتأثر بالأقدم زمانا وليس العكس ..واليهودية من أقدم الديانات ..على الأقل أقدم من المسيحية والاسلام وبقرون عديدة أى المنطق أن الاسلام هو الذى تأثر باليهودية وليس العكس ..انتهى - والتاريخ ذكر أن مملكة سليمان انقسمت بين ابنة رحبعام - المملكة الجنوبية - والمملكة الشمالية كانت من نصيب أحد أعداء سليمان وليس ابن سليمان ...لم يملك الا ملك واحد من أبناء سليمان يا سيدنا الباحث وليس اثنين من أبنائة ...انتهى - وموسي وكل أبناء العبرانيين يعرفون العبرية جيدا وحتى تاريخة فان اليهودى فى أى بقعة فى العالم يحرص على تعليم أبنائة اللغة العبرية وهذا تقليد يهودى معروف ...انتهى - والباحث والمفكر يقول : لا توجد أى صفة فى التوراة باللغة العبرية مع أن التوراة كتب بالعبرية ..والعبرية هى احدى اللغات السامية يا دكتور وأقدم من العربية بقرون بعيدة ...والعربية مشتقة من العبرية وحتى ظهور الاسلام لم تكن اللغة العربية معروفة جيدا ونذكركم بأن القران نفسة كتب بدون تنقيط وبدون تشكيل أى العربية لم تتبلور حتى القرن السابع الميلادى ..والتوراة موجود قبل المسيحية والاسلام بقرون طويلة ..قليل من المنطق لا يضر سيدنا ال


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. هل تتكرر أحداث غزة في لبنان؟
  2. الرئيس العراقي يصل إلى طهران لبحث العقوبات والتعاون التجاري
  3. أميركا تنفي مزاعم تركيا حول تسليم غولن‎
  4. الثلاثي الحاكم في البيت الأبيض ... الخبرة السياسية غير متوافرة
  5. خاص
  6. عدد المفقودين جراء حريق كاليفورنيا يتجاوز 1000 شخص
  7. الرئيس الصيني: لا أحد يربح في الحرب الباردة أو الساخنة أو الحرب التجارية
  8. هامبورغ تبني أول
  9. أكبر بطاقة بريدية في العالم على جبل في سويسرا للتوعية بالتغير المناخي
  10. العثماني: ما زلنا نواجه مشاكل في المغرب رغم الإنجازات التي حققت
  11. رئيس الحكومة المغربية غاضب من غياب الوزراء عن البرلمان
  12. افتتاح المنتدى الثقافي الدولي السابع في سان بطرسبرغ
  13. جاسوس روسي في الاجهزة القنصلية البريطانية
  14. كل ما يجب معرفته عن مسودة اتفاق
  15. بيع لوحة لديفيد هوكني في مزاد بنيويورك بـ 90 مليون دولار
  16. تركيا تعتقل 12 بينهم أكاديميان بارزان
في أخبار