: آخر تحديث

الأمير تشارلز ينوب عن الملكة اليزابيث في "يوم الذكرى"

لندن: ترأس الأمير تشارلز وريث العرش البريطاني الأحد في لندن احتفالات "يوم الذكرى" باسم والدته ملكة بريطانيا اليزابيث الثانية، عبر وضعه اكليلا من الزهر احياء لذكرى ضحايا النزاعات.

وهذه المرة الأولى التي توكل اليزابيت الثانية مثل هذه المسؤولية، رغم حضورها الحفل من على شرفة وزارة الخارجية إلى جانب زوجها الأمير فيليب، ما يُدل ضمنا على نقل الواجبات التي تقع على عاتق الملكة الى ابنها، منذ أشهر عدة.

وكما فعل الأمير شارلز، وضع أفراد العائلة الآخرين بدورهم من بينهم الأميران وليام وهاري أكاليل من الزهر على النصب التذكاري في شارع وايتهول، في العاصمة البريطانية.

وانضمّ إليهم المسؤولون السياسيون في البلاد، لا سيما رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي وزعيم المعارضة جيريمي كوربين وممثلو دول الكومنولث.

ووقف الجميع دقيقة صمت عند الساعة 11,0 ت غ، الى جانب العديد من المحاربين السابقين الذين اجتمعوا في هذه الذكرى.

ولم تغب الملكة خلال فترة حكمها الممتدة على 65 عاما، الا ست مرات عن هذا الحفل، مرتين لأنها كانت حامل وأربع مرات لوجودها خارج البلاد.

وفضلت الملكة اليزابيث الثانية حضور الحفل من على شرفة وزارة الخارجية برفقة زوجها الأمير فيليب، البالغ 96 عاما والذي تقاعد من مهامه العامة في آب/أغسطس.

وأشار متحدث باسم قصر باكنغهام الى أن "الملكة ترغب أن تكون إلى جانب دوق ادنبره وهو سيكون على الشرفة".

ويتم تنظيم "يوم الذكرى" الأحد الأقرب إلى 11 تشرين الثاني/نوفمبر من كل عام في كافة أنحاء المملكة المتحدة احياء لذكرى ضحايا النزاعات، الرجال والنساء الذين سقطوا خلال الحرب العالمية الأولى وكل النزاعات التي حصلت بعدها.

وقُتل أكثر من مليون شخص من الإمبراطورية البريطانية في الحرب بين 1914 و1918.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. المغرب وإسبانيا يتطلعان لتقوية علاقاتهما السياسية والاقتصادية
  2. كتاب سعوديون: خطاب الملك سلمان مرجعي وشامل
  3. أزمة اليمن تدخل مرحلة الحل
  4. دبي تحتضن قمة الشرق الأوسط لشبكات التواصل لقطاع الأعمال
  5. اعتقال خمسة من حرس الملكة بعد شجار
  6. الملك سلمان: نعتز بجهود رجال القضاء في أداء الأمانة
  7. ناصر الصباح في أول ظهور بعد رحلة العلاج
  8. مواجهة مرتقبة بين القوى الكبرى في لاهاي بشأن الهجمات السامّة
  9. وفد برلماني أردني في دمشق
  10. دول الإتحاد الأوروبي تؤيد مشروع اتفاق بريكست
  11. العثور على لوحة يُعتقد أنها لـ«بيكاسو» في رومانيا
  12. لقاء حاسم اليوم يجمع بوتين وأردوغان حول سوريا
  13. ترحيب سياسي بمصالحة الزعيمين اللبنانيين جعجع وفرنجية
  14. ارتفاع حصيلة حرائق كاليفورنيا إلى 77 قتيلًا
  15. ماكرون يبدأ زيارة دولة لبلجيكا
  16. الصين تكشف عن دبابة تدمر نفسها ذاتياً!
في أخبار