: آخر تحديث
عليكم بالمشي في الفضاءات الخضراء

دراسة جديدة: تلوث الهواء يلغي فوائد التمارين البدنية

توصلت دراسة جديدة الى ان التلوث يلغي فوائد التمرين البدني بممارسة رياضة المشي.  وقال باحثون في كلية امبريال في لندن ان الهواء الملوث داخل المدن يبطل الآثار الايجابية على القلب والرئة التي تأتي عادة من التمارين البدنية. 

وأكد العلماء ان نتائج الاختبارات التي اجروها على اشخاص فوق سن الستين تصح على فئات عمرية اخرى ايضاً ودعوا الى معايير اشد صرامة لنوعية الهواء والى زيادة المساحات الخضراء.  

ولتحديد ضرر التلوث على فوائد التمارين البدنية طلب الباحثون من 119 شخصاً ان يخرجوا في نزهة على الاقدام لمدة ساعتين في حديقة هايد بارك وكذلك في شارع اوكسفورد سيئ الصيت بازدحامه وتلوث هوائه.  

وجد الباحثون ان جميع المشاركين في الدراسة حققوا فوائد من المشي في حديقة هايد بارك حيث مستويات الكاربون الأسود وثاني اوكسيد النتروجين والجسيمات الدقيقة في الحدود المقبولة صحياً.  وتحسنت قدرة رئاتهم في غضون ساعة واحدة واستمر هذا التحسن 24 ساعة بين العديد منهم.  

بالمقارنة معهم لم يحقق المشاركون أي فوائد صحية للقلب والرئة من المشي في شارع اوكسفورد حيث تتجاوز مستويات تلوث الهواء فيه بانتظام الحدود التي وضعتها منظمة الصحة العالمية.  

وعلى الغرار نفسه فان زيادة تدفق الدم المرتبطة عادة بالتمارين البدنية كانت غائبة عند الذين مارسوا رياضة المشي في شارع اوكسفورد. 

وفي حين ان تصلب شرايين المشاركين الذي مشوا في حديقة هايد بارك انخفض بنسبة 24 في المئة فان هذا الانخفاض كان بنسبة 4.6 في المئة فقط بين المشاركين الذين مشوا في شارع اوكسفورد.  

وقالت فان تشونغ استاذة طب الجهاز التنفسي في كلية امبريال ورئيسة فريق الباحثين ان هذه النتائج مهمة لأن التمرين الوحيد الذي يستطيع كبار السن أو المصابون بمرض مزمن ممارسته هو المشي في الغالب.  واضافت ان الدراسة تعني نصيحة الكبار بالمشي في الفضاءات الخضراء بعيداً عن المناطق المبنية والتلوث بسبب حركة المرور. 

ولاحظت تشونغ ان من الصعب على الأشخاص الذين يعيشون داخل المدن ايجاد مساحات يستطيعون المشي فيها بعيداً عن التلوث وهذا يبين ان تلوث الهواء الموجود حالياً في الشوارع بلغ مستويات لا يمكن السكوت عنها.  

وكانت دراسات سابقة وجدت ان الابخرة المنبعثة من محركات الديزل وخاصة الجسيمات الدقيقة ترتبط بزيادة خطر الاصابة والوفاة بمرض القلب والأوعية الدموية، وانها يمكن ان تفاقم امراض المجاري التنفسية مثل الربو.  

اعدت "ايلاف" هذا التقرير بتصرف عن "الديلي تلغراف".  الأصل منشور على الرابط التالي
http://www.telegraph.co.uk/science/2017/12/05/pollution-wipes-benefits-exercise-study-suggests/


 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الإمارات تنفي اي مسؤولية في هجوم إيران
  2. طهران بين الوعيد واتهامات الجوار والخارج
  3. من هم الحركيون الذين كرمهم ماكرون ويعتبرهم الجزائريون خونة؟
  4. رحلة دامت 3 سنوات إلى كويكب
  5. الثابت والمتحول في صناعة الملك بالمغرب
  6. أم مصرية تعرض طفلها للبيع!
  7. اجتماع ثلاثي جديد للدول الضامنة حول سوريا 
  8. روسيا تحمل إسرائيل مسؤولية إسقاط
  9. واشنطن تؤكد على أهمية دور أربيل في اختيار الرئاسات العراقية
  10. اليمين المتطرف يقلب الحياة السياسية في ألمانيا
  11. شخصيات أميركية تدعو لدعم دول الخليج ضد السياسات الإيرانية
  12. محمد بن سلمان: لن نسمح لأحد بأن يعتدي على سيادتنا
  13. فخٌ نُصب لترمب... إرتكاب
  14. 29 قتيلا في هجوم الأهواز
  15. موسكو تنشر الأحد معلومات مفصلة عن إسقاط
  16. أخنوش يهاجم
في أخبار