: آخر تحديث
"غوغل" سبقه في هذه الخطوة بساعات

ترمب ليس أول من يعترف في القدس عاصمة لإسرائيل

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لا يعد ترمب اول من يعترف في القدس عاصمة لإسرائيل بل أن محرك البحث الأشهر عالميًا "غوغل" سبقه إلى هذا الخطوة قبل ذلك بساعات قليلة.

قام محرك البحث الشهير "غوغل" بالاعتراف في القدس عاصمة لإسرائيل وذلك أسفل التعريف المختصر للمدينة، وهذه الخطوة سبقت إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترمب، ودفعت الكثير من الفلسطينيين إلى التعبير عن غضبهم.

وكان ترمب أعلن الليلة أن القدس عاصمة لدولة إسرائيل.

ويتوقع أن تؤجج تلك الخطوة التوتر والاضطرابات في منطقة الشرق الأوسط، وتثير غضب العالمين العربي والإسلامي بالنظر إلى أن المجتمع الدولي لا يعترف بسيادة إسرائيل على كل القدس التي تضم مواقع إسلامية ويهودية ومسيحية مقدسة، كما أن الفلسطينيين يطالبون بالمدينة عاصمة لدولة مستقلة معترف بها دوليا على أساس حدود ما قبل الخامس من يونيو 1967. 

وكانت إسرائيل احتلت القدس الشرقية عام 1967، وأعلنتها عاصمتها الأبدية والموحدة في 1980 في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي، الذي يعتبر القدس الشرقية مدينة محتلة. ويرغب الفلسطينيون في جعلها عاصمة لدولتهم المرتجاة.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. خطاب جنبلاط يُعيد التهدئة بين الفرقاء في لبنان
  2. الكشف عن ازدياد الوفيات بالتعذيب في معتقلات العراق
  3. السودان: المجلس العسكري وقادة الاحتجاج يوقعان وثيقة اتفاق سياسي بالأحرف الأولى
  4. حاكم ريو دي جانيرو يشبّه عصابات المخدرات في مدينته بحزب الله!
  5. تقرير عن أسلحة نووية أميركية مخزنة في بلجيكا يثير الجدل في البلاد
  6. مجلس النواب الأميركي يدين تعليقات ترمب العنصرية
  7. هل تسبب شبكات هواتف الجيل الخامس أضرارا صحية؟
  8. ترمب: علاقاتنا مع تركيا جيدة
  9. بريطانيا ترسل سفينة حربية ثالثة إلى الخليج
  10. طهران: أغثنا ناقلة نفط واجهت مشكلة فنية في الخليج
  11. الدول الكبرى تدعو إلى وقف القتال في ليبيا
  12. المحتجون في السودان يرفضون منح الجنرالات
  13. ترمب: لن تجدوا غرامًا واحدًا من العنصرية لديّ!
  14. دراسة: طبيب الأورام عاطفي وأكثر عرضة للإكتئاب والإنتحار!
  15. أين Riah؟
  16. ترمب يؤكد أنه لا يسعى الى
في أخبار