: آخر تحديث
يتقدمها السفير الفلسطيني ورجال دين وسياسيون

تظاهرات غضب عراقية موحدة ضد قرار ترمب

«إيلاف» من لندن: خرج عشرات الالاف من العراقيين في العاصمة بغداد ومحافظات اخرى اليوم في تظاهرات شيعية سنية موحدة حاشدة بمشاركة نواب وسياسيين ورجال دين وشيوخ عشائر اضافة للسفير الفلسطيني في العراق دعمًا لفلسطينية القدس وتنديدًا بقرار ترمب الاعتراف بها عاصمة لاسرائيل. 

وانطلقت تظاهرات غاضبة في عموم العراق عقب صلاة الجمعة وسط اجراءات أمنية مشددة تنديداً باعتراف الرئيس الأميركي دونالد ترمب بالقدس عاصمة لإسرائيل مرددين هتافات تهاجم القرار وتطالب بموقف عربي وإسلامي موحد رداً عليه.
وتصدر السفير الفلسطيني في العراق أحمد عقل الى جانب رجال دين وسياسيين ورجال عشائر آلاف المتظاهرين في حي الصدر الكبير في بغداد حيث نددوا بقرار الرئيس الاميركي مؤكدين على عروبة واسلامية المدينة المقدسة. واحرق المتظاهرون العلمين الاميركي والاسرائيلي وصور الرئيس ترمب التي كتبوا عليها "ترمب عدو الشعوب".

وجاءت هذه التظاهرات استجابة لدعوة اللجنة المشرفة على الاحتجاجات الشعبية امس الى الخروج بتظاهرة بعد صلاة الجمعة نصرة للقدس ورفضاً لقرار ترمب اعتبارها عاصمة لاسرائيل. وقالت اللجنة في بيان: "بعد الصمت المرير من قبل الحكومات والذي ساد مع إعلان ترمب اعتباره للقدس عاصمة الكيان الإسرائيلي الغاصب صار لزاماً على الشعوب أن تنفض عنها غبار الذل وأن تبرئ ذمتها أمام الله والتاريخ". 

وكان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدرقد دعا امس ايضًا إلى تظاهرة عقب صلاة الجمعة احتجاجا على اعتراف الرئيس الأميركي بالقدس عاصمة لاسرائيل .. وقال إن "المظاهرات يجب أن تكون من أجل القدس والمقدسات بعد صلاة الجمعة مباشرة .

وهدد الصدر خلال مؤتمر صحافي في النجف إسرائيل بأنه وفصائل المقاومة "قادرون على الوصول" الى إسرائيل موضحًا أنه سيبحث مع فصائل المقاومة كيفية الرد على قرار ترمب بشأن القدس.. ودعا الفلسطينيين الى عدم الرضوخ لقرار جعل القدس عاصمة لإسرائيل بأي صورة من الصور".

واستدعت وزارة الخارجية العراقية امس السفير الأميركي في بغداد دوغلاس سيليمان احتجاجًا على قرار ترمب بالاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل . وقال المتحدث باسم الوزارة احمد محجوب في بيان تابعته "إيلاف" إن " زارة الخارجية استدعت السفير الاميركي دوغلاس سيليمان وسلمته مذكرة احتجاج على قرار الرئيس الاميركي بشأن القدس".

ومن جانبها، اكدت الحكومة العراقية رفضها "للقرار الاميركي الاعتراف بالقدس الشريف عاصمة للاحتلال الاسرائيلي ونقل السفارة الاميركية اليها". وحذرت الحكومة في بيان صحافي من التداعيات الخطيرة لهذا القرار على استقرار المنطقة والعالم وطالبت الإدارة الاميركية بالتراجع "عن هذا القرار المجحف لايقاف أي تصعيد خطير يؤدي الى التطرف وخلق اجواء تساعد على الارهاب وزعزعة السلم والاستقرار في العالم" . 

وساد غضب رسمي وشعبي عراقي واسع لقرار ترمب الاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل وهددت فصائل عراقية مسلحة بإستهداف القوات الاميركية في البلاد، فيما حذرت الحكومة وكبار المسؤولين وقادة القوى السياسية من العواقب الوخيمة التي ستشهدها المنطقة والعالم من حروب ونزاعات مسلحة وتفاقم للتطرّف بعد قرار ترمب..

 

 

 

 

 

 

 


عدد التعليقات 12
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. خربطه
Jan - GMT الجمعة 08 ديسمبر 2017 12:21
ذيول ايران ميتين من الجوع ينهش القتل والانفجارات والموت في ارواحهم وتلقو امر من الخامنئي وها هم عراة وحفاة يصرخون ويجعرون بتدمير اسرائيل وامزيكا...بكبسة زر واحد يمكن لاسرائيل مسحهم من الوجود .
2. الحقدالعربي على اسرائيل ن
Rizgar - GMT الجمعة 08 ديسمبر 2017 12:28
الحقدالعربي على اسرائيل نابع من زاوية التحرر اي استقلال اليهود من الهيمنة العربية والانفال , داعمو العروبة يراودهم الخوف من فقدان السيطرة على الشعوب الاخرى ومن محاولة التعرف على أصولهم الحقيقية وحضارات أجدادهم ومن أن يحذو حذو شعب إسرائيل في نضالهم من اجل الحفاظ على الهوية التاريخية والتحرر من الأحتلال العربي الكريه ( راجعوا الاعمال اللا اخلا قية للكيان العراقي الخبيث في كركوك وخورماتو وخانقين وداقوق ومستويات الحقد العربي العنصري البغيظ ) . العرب مصورين إسرائيل كعدو امبريالي قاتل غريب في المنطقة تريد القضاء على “عروبة” الشرق الأوسط، معششين الحقد في قلوب شعوبهم تُجاهها حتى لا تنتقل عدوة الحرية والمطالبة بالهوية الأساسية إلى أبناء الحضارات الأصلية للمنطقة ....فهل سينجح العرب في تسويق اكاذيبهم المفبركة و الاستهتار بكرامة الشعوب الغير العربية ؟ هل سيدافع الانكليز والامريكان عن الكيانات العرقية العربية المهلهلة الى الابد ؟
3. يا العراق
Rizgar - GMT الجمعة 08 ديسمبر 2017 12:31
نفاق وعنصرية , ...مع العرب الفلسطينيين ولكن ضد الكورد في الاستقلال....
4. نكتة الموسم ....
نكتة - GMT الجمعة 08 ديسمبر 2017 12:32
نكتة الموسم ....العراق يستدعي السفير الاميركي ويسلمه مذكرة احتجاج. لولا الدعم الامريكي لكيانكم الخبيث .....لانهار الكيان خلال ٢٤ ساعة .
5. مضحك
احمد - GMT الجمعة 08 ديسمبر 2017 13:25
العراقين اغبياء وجهلة لولا امريكا لكان داعش يحكم العراق الان
6. أحدث نكتة عراقية طريفة
عبداللطيف البغدادي - GMT الجمعة 08 ديسمبر 2017 13:41
بما انه معروف عن العراقيين حبهم لروح النكتة والطرافة والدعابة فقد كتب احدهم تعليقا على هذه التظاهرات التضامنية الحاشدة مع القدس قائلا : " هسة يروح واحد غزاوي إلى العراق و يفجر نفسه على العراقيين احتجاجا على قرار ترمب " ههههه . كتلميح مبطن إلى قيام عشرات الفلسطينيين حتى الان بتفجير أنفسهم في شوارع و أسواق و شوارع بغداد
7. لماذا يغضبون ؟؟؟
کاروان - GMT الجمعة 08 ديسمبر 2017 13:47
هل هو إسرائيل دمر عشرات المدن بعد تدميرها على رؤوس ساكنها أم الحشد الشيعي والداعش معاً ؟؟ إيران تدخل ويسرق نفط وأموال العراق أم إسرائيل ؟؟؟ لماذا لايغضبون على أنفسكم وسلوككم العدوانية وحقدهم الدفين تجاه البعض ؟؟ من يصدقكم في حين يتباكون للقدس عروس العروبة ويهللون ويفرحون بإبادة جماهير كردستان وإستنكار حقوقها المشروعة ؟؟؟ ما الفرق بين المحتل سواء كان إسرائيليا أو تركية أو عراقيا أو إيرانيا ؟؟؟ أنتم دمرتم سوريا وليبيا وعراق والآن يتباكون على عروس العروبة أي قدس لا بسبب تعاطفكم مع حرية شعب فلسطيني ولكن من أجل تحويل قضية فلسطين إلى مسألة دينية رجعية بحتة ....غضبكم الحقير هي لأسلمة قضية فلسطين لا لحريتها ... لماذا لايغضبون على حالكم ووضعكم البائس تحت سلطة الإسلام الشيعي الموالي لملالي ايران ؟؟؟ غضبكم ذو محتوى فارغ لإنه غير إنساني ....
8. الجماهير العراقية صادقة
Salah - GMT الجمعة 08 ديسمبر 2017 15:23
الجماهير العراقية صادقة في استنكارها لخطاب ترمب. اما الساسة العراقيين من اتباع الولي السفيه الذين جاءوا على الدبابة الامريكية فهم منافقون
9. ايلاف العزيزة
عادي - GMT الجمعة 08 ديسمبر 2017 15:35
ممكن تنقلين لنا ماذا تقول ايران والإخوان وداعش عن قرار ترامب
10. البعض يحاول تشويه الصورة
PMSK - GMT الجمعة 08 ديسمبر 2017 16:05
مظاهرات صاخبة في كل ارجاء المعمورة ضد قرار الرئيس الامريكي ترامب بنقل سفارة بلاده الى القدس المحتلة ، لانه غير شرعي ، وضد القانون الدولي والشرعية الدولية وقرارات الامم المتحدة .... ولا نعرف لماذا البعض يحاول تشويه الحقيقة الناصعة بان القدس عربية واحتلها الغزاة المجرمين واستباحوها ... كما استباح ، لاحقا ، الارهاب الداعشي والقاعدي الابرياء في المدن العراقية والسورية ، بالتعاون مع الاطراف الاقليمية والدولية .... ولماذ يحاول عدد مريض من الانفار الحقادين والمليئين بالشوفينية والعنصرية ومعها الطائفية تشويه رد الفعل العربي والاسلامي والمسيحي ضد المجرمين ؟ نلاحظ المريض والحاقد العنصري الشوفيني المدعو رزكار ومن لف لفه ، في كل موضع عراقي او عربي او اسلامي يدس انففه ويكتب لانه تربى باحضان عمته المس بيل ...الذين قدموا وعد بلفور السيء ، الى الصهاينة ... والان اضاف شخص اخر اسمه كاروان ، الذي يحمل نفس الفكر العفن المريض ضد العرب ... وبدون حياء ولا خجل ، لانهم باعوا الشرف ، وجلسوا في احضان الصهيونية ... ويدافعون عنها ، ويدعون انهم عراقيين ؟ العراق لم يمنع عن الكرد الاستقلال ، لان قادتها فرضوا البقاء مع العراق الفدرالي ، على الدستور عام 2003 ، ليغنموا من ثرواته ويسرقوها الى حساباتهم الشخصية ... واتحدى كل كردي في العراق اذا استطاع ادانة ايران او تركيا على افعال حكامها ، ومنذ قرن من الزمن ، ضد الكرد ، ورفضهم الاستفتاء في كردستان العراق ، او اعلان دولة كردية ، في السابق وفي اللاحق....


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. طفل شكره أوباما على
  2. 22 مفقودًا بعد غرق قارب للهجرة قبالة سواحل المغرب الأطلسية
  3. ما هي أبرز 5 أسئلة في غوغل عن البريكست؟
  4. ابتزاز الوطن في الصحراء
  5. عام على سقوط موغابي... خيبة أمل في زيمبابوي!
  6. ترمب: لا أرغب في الاستماع إلى تسجيل معاناة خاشقجي
  7. ولي عهد أبوظبي يتباحث مع رئيس وزراء باكستان
  8. وزير خارجية بريطانيا في طهران الإثنين
  9. الضغوط تتكثف على تركيا لتفكيك
  10. مراكز الدروس الخصوصية تلتهم أموال المصريين!
  11. الملك سلمان يتباحث مع الرئيس العراقي حول مستجدات المنطقة
  12. ميركل وماكرون متحدان بوجه ترمب
  13. هذا هو العام الأسوأ في تاريخ البشرية
  14. حصان الديمقراطيين في 2020: ليبراليٌ تقدمي وترمبي أيضًا!
  15. مطار بيروت يمتنع عن تزويد الطائرات الإيرانية بالنفط
  16. شعبية ماكرون تنخفض إلى 25 في المئة
في أخبار