: آخر تحديث

مواجهات خلال تظاهرة في لبنان رفضًا لقرار ترمب

بيروت: استخدمت قوى الامن اللبنانية الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه والرصاص المطاطي الاحد ضد مشاركين في تظاهرة في محيط السفارة الأميركية احتجاجاً على قرار الرئيس دونالد ترمب الاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل.

وتجمع مئات المتظاهرين المؤيدين للفلسطينيين في محيط السفارة الاميركية في منطقة عوكر بالضاحية الشمالية للعاصمة بيروت، وفق مراسل وكالة فرانس برس.

ومنع هؤلاء من الوصول الى مجمع السفارة بواسطة باب حديدي قطع الطريق المؤدية اليه وعمدت قوى الامن الى اطلاق الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي وخراطيم المياه لتفريق المتظاهرين ما ادى الى اصابة العديد منهم.

وشاركت في التظاهرة فصائل فلسطينية اضافة الى اسلاميين وانصار لليسار اللبناني. 

وحمل المتظاهرون اعلاما فلسطينية وارتدوا الكوفية الفلسطينية مطلقين هتافات ضد ترمب. واحرق عدد منهم مجسماً للرئيس الأميركي على وقع اغان وطنية. 

وقبل ان يغادر المتظاهرون بعد الظهر، اندلعت المواجهات مجدداً ورشق عدد من الشبان القوى الامنية بالحجارة فاعتقلت عدداً منهم.

ويستضيف لبنان مئات الاف اللاجئين الفلسطينيين موزعين في مخيمات.

واحتلت اسرائيل جنوب لبنان طوال 22 عاماً وانسحبت منه في ربيع العام 2000.

وفي يوليو 2006، شنت اسرائيل حربا على حزب الله اللبناني المدعوم من ايران اسفرت عن مقتل اكثر من 1200 لبناني معظمهم مدنيون و120 اسرائيلياً غالبيتهم عسكريون.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. طفل شكره أوباما على
  2. 22 مفقودًا بعد غرق قارب للهجرة قبالة سواحل المغرب الأطلسية
  3. ما هي أبرز 5 أسئلة في غوغل عن البريكست؟
  4. ابتزاز الوطن في الصحراء
  5. عام على سقوط موغابي... خيبة أمل في زيمبابوي!
  6. ترمب: لا أرغب في الاستماع إلى تسجيل معاناة خاشقجي
  7. ولي عهد أبوظبي يتباحث مع رئيس وزراء باكستان
  8. وزير خارجية بريطانيا في طهران الإثنين
  9. الضغوط تتكثف على تركيا لتفكيك
  10. مراكز الدروس الخصوصية تلتهم أموال المصريين!
  11. الملك سلمان يتباحث مع الرئيس العراقي حول مستجدات المنطقة
  12. ميركل وماكرون متحدان بوجه ترمب
  13. هذا هو العام الأسوأ في تاريخ البشرية
  14. حصان الديمقراطيين في 2020: ليبراليٌ تقدمي وترمبي أيضًا!
  15. مطار بيروت يمتنع عن تزويد الطائرات الإيرانية بالنفط
  16. شعبية ماكرون تنخفض إلى 25 في المئة
في أخبار