: آخر تحديث

أردوغان يصف إسرائيل بانها "دولة إرهابية تقتل الاطفال"

اسطنبول: وصف الرئيس التركي رجب طيب اردوغان الاحد اسرائيل بانها "دولة ارهابية تقتل الاطفال"، مؤكدا انه "سيناضل بكل السبل" ضد اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة للدولة العبرية.

وقال اردوغان في خطاب ناري في سيواس (وسط) ان "فلسطين ضحية بريئة (...) اما اسرائيل فهي دولة ارهابية، نعم، ارهابية"، مضيفا "لن ندع القدس تحت رحمة دولة تقتل الاطفال".

ويأتي موقف اردوغان بعد ايام من اعتراف الرئيس الاميركي دونالد ترمب بالقدس عاصمة لاسرائيل، الامر الذي نددت به انقرة بشدة.

وسبق ان اكد الرئيس التركي ان القدس "خط احمر بالنسبة الى المسلمين" معتبرا ان قرار ترمب "باطل ومرفوض".

واضاف اردوغان الاحد "سنناضل حتى النهاية وبكل السبل" ضد القرار الاميركي، مذكرا بأن قمة لمنظمة التعاون الاسلامي ستعقد الاربعاء في اسطنبول.

واكد انه خلال هذه القمة "سنظهر ان تطبيق هذا الاجراء لن يكون بهذه السهولة".

واثر القرار الاميركي، شهدت الاراضي الفلسطينية المحتلة تظاهرات ومواجهات مع قوات الامن الاسرائيلية اسفرت عن اربعة قتلى وعشرات الجرحى. وشن الطيران الاسرائيلي الجمعة غارات على قطاع غزة ردا على اطلاق صواريخ.

ووضعت خلف اردوغان الاحد صورة قدمت على انها لفتى فلسطيني من سكان الخليل في الضفة الغربية المحتلة، يقتاده جنود اسرائيليون وقد عصبت عيناه.

وعلق الرئيس التركي مشيرا الى الصورة التي تعذر التأكد من صحتها حتى الان، "انظروا كيف يجر هؤلاء الارهابيون هذا الفتى ابن الـ14 عاما".

وأعلنت تركيا واسرائيل العام الماضي نهاية أزمة نشأت بينهما على خلفية اقتحام وحدة من القوات الإسرائيلية سفينة مساعدات كانت متجهة الى غزة في 2010، ما أدى الى مقتل عشرة نشطاء اتراك. 

وبعد عودة الامور الى مجاريها فعّل الطرفان تعاونهما لا سيما في مجال الطاقة، الا ان اردوغان المدافع عن القضية الفلسطينية، لم يتوقف عن انتقاد السياسة الاسرائيلية.


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. تركيا قاتلة اطفال الارمن
والاشوريين واليونان - GMT الإثنين 11 ديسمبر 2017 15:46
اليست تركيا السلطانية والكمالية هي التي قتلت ثلاثة شعوب مسيحية الارمن الاشوريين واليونان كما قتلت اطفال الارمن والمسيحيين وتم تتريك واستكراد اطفال ونساء الارمن والمسيحيين واردوغان ينكر جريمة ابادة الارمن وينكر احتلال ارمينيا العظمى واشور وبوندوس الابادة الارمنية والمسيحية 1894 - 1923 على يد التركي المحتل وعميله الكردي المرتزق بندقية الايجار وتركيا قاتلة اطفال الارمن والاشوريين واليونان وتنكر تركيا قتلهم وبكل صلافة ورياء وعدم خجل


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. وزير التعليم الإماراتي: هدفنا تعليم مواكب للثورة الصناعية الرابعة
  2. عقوبات أميركية على أفراد وكيانات إيرانية وسورية وروسية
  3. ترمب: سألتقي بولي العهد السعودي إذا حضر قمة G20
  4. معضلة جبل طارق تهدد جهود ماي
  5. ترمب: واشنطن تعتزم أن تظل شريكًا راسخًا للسعودية
  6. هنت يلتقي ابنة نازانين المعتقلة لدى إيران
  7. ناسا تستعد لإستيطان القمر
  8. حظوة غير مسبوقة لمحمد بن زايد في الأردن
  9. كلية أوروبية لتدريس الجاسوسية!
  10. الملك سلمان يدشن عدداً من المشاريع التنموية بتبوك
  11. تركيا تعاند بشأن دميرتاش: قرار لا يلزمنا!
  12. السيسي يدعو الأئمة ومشايخ الأزهر إلى ثورة على سلوكيات المصريين
  13. بوتين وعبد المهدي يتبادلان دعوات لزيارة البلدين
  14. استقبال زعماء لمحمد بن زايد في الأردن
  15. المسلمون يحيون ذكرى المولد النبوي
في أخبار