: آخر تحديث

ألمانيا ترحّل تونسيًا لبلاده بتهمة التورط في اعتداء باردو

برلين: وافق القضاء الالماني الاربعاء على ان يتم وفق شروط محددة تسليم مواطن تونسي الى سلطات بلده التي تتهمه بالضلوع في الاعتداءين "الجهاديين" اللذين استهدفا متحف باردو ومدينة بن قردان.

وقالت المحكمة الادارية في فرانكفورت (وسط) في بيان انها أيدت قرار السلطات الالمانية بعدم منح هذا التونسي - الذي يدعى بحسب وسائل اعلام المانية هيكل س. (36 عاما) - حق اللجوء ورفضت بالتالي الطعن الذي تقدم به بهذا الخصوص.

ووافقت المحكمة على ترحيله الى بلده بشرط ان تضمن السلطات التونسية انه لن يتعرّض للتعذيب ولا الى خطر مواجهة عقوبة الاعدام التي تطبقها تونس بحق المدانين بجرائم ارهابية.

وكان هذا التونسي وصل الى المانيا في 2015 في غمرة تدفق اللاجئين على اوروبا، وقد اعتقل للمرة الاولى في مطار فرانكفورت في 15 اغسطس بناء على مذكرة توقيف اصدرتها بحقه السلطات التونسية التي تتهمه بالتآمر في الاعتداءين الجهاديين اللذين استهدفا متحف باردو (21 قتيلا) ومدينة بن قردان (20 قتيلا).

لكن برلين لم تسلمه الى بلده يومها، لان تونس لم تقدم اليها الوثائق اللازمة. وبعدها اطلقت السلطات الالمانية سراحه في نوفمبر 2016.

لكن موعده مع قضبان السجن لم يتأخر كثيرا، إذ ان السلطات الالمانية عاودت اعتقاله في فبراير الفائت اثناء مداهمة نفذتها قوات الامن في منطقة فرانكفورت للاشتباه في عمله في "تجنيد وتهريب" جهاديين لحساب تنظيم داعش وفي تشكيل "شبكة دعم" للتنظيم الجهادي في المانيا بهدف شن اعتداء في هذا البلد.

وفي مارس باشرت سلطات مدينة فرانكفورت اجراء لطرده الى بلده، لكنه استبق موعد ترحيله بتقديم طلب لجوء مستعجل، وهو ما رفضته السلطات الالمانية فطعن بالقرار امام المحكمة الادارية بحجة ان ترحيله الى بلده قد يعرضه لخطر التعذيب او حتى الاعدام.
والاربعاء اصدرت المحكمة قرارها برفض طلبه لانها وجدته "غير مبرر" ووافقت بالتالي على عدم منحه حق اللجوء.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الغموض يلف قضية اختفاء أشهر ممثلة في الصين
  2. هل باتت أيام الأسد معدودة؟
  3. السعودية تدعو للتكاتف الدولي لمواجهة
  4. نتانياهو يعزي بوتين متوعدًا طهران ودمشق
  5. الطب الجينومي يحل ألغازًا مرضية
  6. قادة أقدم حزب شيعي حكم العراق 13 عامًا يرسمون نهايته
  7. بوتين: ظروف عرضية ومأساوية وراء إسقاط الطائرة
  8. النواب الأردني يحسم مدة خدمة تقاعد الوزراء
  9. إسرائيل تحمّل الأسد وإيران مسؤولية اسقاط الطائرة الروسية
  10. الخارجية الأميركية تدافع عن نفسها من تهمة
  11. موسكو في فوضى و
  12. رئيس تحالف الحشد يسحب ترشيحه لرئاسة الحكومة العراقية
  13. الجيش الروسي: الدفاعات السورية أسقطت طائرتنا
  14. هل نشهد توترًا أمنيًا في لبنان مصدره المخيمات الفلسطينية؟
  15. وسط خلاف كردي.. بغداد تفتح باب الترشيح لرئاسة الجمهورية
  16. جنرال ترمب في الأمن القومي يواجه مصيرًا أراده لكلينتون
في أخبار