: آخر تحديث
حفظ أمن الحدود وتعزيز التعاون العسكري

رئيس الاركان السعودي في بغداد لتعاون ضد الارهاب

«إيلاف» من لندن: في مؤشر على التطور السريع للعلاقات العراقية السعودية وتصاعد الاتصالات بين مسؤوليها، فقد بدأ رئيس هيئة اركان الجيش السعودي الفريق الاول الركن عبد الرحمن بن صالح زيارة الى بغداد اليوم.

وابلغ مصدر عراقي "إيلاف" أن هذه الزيارة وهي الاولى من نوعها التي تقوم بها شخصية عسكرية رفيعة الى بغداد منذ سنوات تأتي ضمن التطور الذي تشهده العلاقات السعودية العراقية وتهدف الى اجراء مباحثات مع وزير الدفاع العراقي عرفان الحيالي وعدد من قادته العسكريين لتنسيق الجهود العسكرية لمكافحة الارهاب وحفظ وصيانة أمن الحدود المشتركة، التي يبلغ طولها 814 كيلومترًا ومواجهة عمليات تهريب المخدرات عبرها.

واشار الى ان تعرض البلدين الى مخاطر الارهاب وطول الحدود الصحراوية بينهما دفعا الى الاتفاق على تعزيز هذه الحدود وتنسيق الجهود عسكريًا لمواجهة مخاطر هذا الارهاب.

وكانت السعودية اعلنت اواخر عام 2014 عن قيامها بتوسيع المنطقة الامنية العازلة من حدودها الشمالية مع العراق. وقال المتحدث باسم قيادة حرس الحدود في المنطقة الشمالية محمد الفهيقي انه "تمت زيادة عمق منطقة الحدود البرية مع العراق الى 20 كلم من خط الحدود". ودعا المواطنين والمقيمين بالابتعاد عن المناطق الحدودية المحظورة وعدم التجول بالقرب منها سواء لغرض صيد أو رعي أو غيره .
كما اقامت المملكة في ذات الوقت سياجًا امنيًا بطول 900 كم على حدودها الشمالية كخطوة لمنع التسلل والتهريب عبر حدودها مع العراق.

وتأتي مباحثات الفريق صالح مع نظرائه العراقيين بعد يومين من الاعلان عن تشكيل لجان أمنية مشتركة بين البلدين لحفظ امن حدودهما ومكافحة المخدرات وتبادل المعلومات الاستخبارية وتفعيل قدرات اجهزة الدفاع المدني فيهما وتسهيل دخول العراقيين الى المملكة، وذلك اثر مباحثات اجراها في جدة وزير الداخلية العراقي قاسم الاعرجي مع نظيره السعودي الامير عبد العزيز بن سعود بن نايف .

ويأتي هذا التنسيق الامني والعسكري بين العراق والسعودية بعدما اثيرت مؤخرًا مخاوف أمنية من تمركز قوات من فصائل الحشد الشعبي العراقي بالقرب من حدود بلادها الجنوبية مع السعودية نظرًا لارتباط هذه الفصائل بإيران التي تشهد علاقاتها مع المملكة ازمات سياسية وامنية خطيرة.

 وكان الاعرجي قد اكد مؤخرًا وجود مشتركات كثيرة تجمع بين العراق والسعودية مشددًا على ضرورة تفعيلها، وقال في محاضرة ببغداد حول الامن والمجتمع انه قد وجد خلال لقائه وزير الداخلية السعودي على هامش اجتماعات مؤتمر وزراء الداخلية العرب بتونس في وقت سابق ان هناك حرصًا من السعودية على تفعيل العلاقات الثنائية واللقاءات المباشرة واستثمار المشتركات الكثيرة بين البلدين.

واشار الوزير الى ان الجزء الاكبر من المشاكل بين البلدين كان بسبب الوسطاء بين الدولتين، الذين شوهوا الحقائق بحسب رأيه. وكشف عن وجود 3 سعوديين في سجون العراق انتهت فترة الحكم الصادرة بحقهم بسبب عبور الحدود الى داخل العراق بصورة غير شرعية .. لافتًا الى انه تم تقديم مقترح الى رئاسة الوزراء بإجراء عملية تبادل بين هؤلاء وعراقيين اثنين محتجزين في السجون السعودية .

 


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. الشكر لله
ب . م /كندا - GMT الجمعة 21 يوليو 2017 00:46
هذه أمنيتي أن تتمتن علاقتنا الأخويه مع المملكه العربيه السعوديه لكي يساعدونا في بناء برنامج لخير جميع العراقيين , فيا ريتني أن أكون أنا محافظ النجف الأشرف , قسمأ بالله العظيم لأجعلها جنائن الأرض من مدينة النجف المقدسه حتى أراضي المملكه العربيه السعوديه , طريق الحج البري بأفضل المقاييس العالميه , وتجري عليه أفضل أنظمة النقل البري في العالم وعلى جوانبه القرى الحديثه والمزارع والتجمعات التجاريه ومراكز الخدمات على الـ (24) ساعه في اليوم ومراكز الشرطه وأنظمة أتصالات حديثه وبنوك ومكاتب تصريف العمله وورش تصليح سيارات وغيرها حتى أجعله المسلك الوحيد للحج البري لأكثر من 80% من حجاج بيت الله الحرام من دول أسيا , وأفتح به أسباب رزق عظيم للعراقيين يعيشون منه حياة كريمه , وهذا الطريق في تصوري سيكون البديل عن كل ما يصل الى الشعب العراقي من وارادات النفط بفضل الله وقدسيته , لأنه سيكون طريقأ مقدسأ .وهذا هو حلمي .


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. أزمة الخبز ترهق الكوبيين
  2. محمد بن راشد: التسامح هو عنوان المجتمعات المتقدمة فكريا وإنسانيا
  3. خبراء: مواجهة الإرهاب دون معالجة أسبابه تعني حروبا بلا نهاية
  4. حرب داخلية في حكومة ماي
  5. جاريد كوشنير... صاحب التأثير الصامت في البيت الأبيض
  6. التعبئة تتراجع في التحرك الخامس لـ
  7. الإمارات تعلن 2019
  8. الامارات تهنئ البحرين بعيدها
  9. ترمب يتفاخر بما حقق عام 2018
  10. منتدى الفكر العربي يرحب بتفاهمات اليمن
  11. فريق ترمب يدافع عن العلاقات مع السعودية
  12. أوكرانيا تنظم مجمعًا لتأسيس كنيسة أرثوذكسية مستقلة عن موسكو
  13. ترمب يُعلنها: أهلا بالمعركة
  14. دراسة: شعب العراق فتي.. ثلثا أسره يمتلكان مساكن ونصفهم سيارة
  15. جمعيات القضاة المغاربة تدرس رفع قضية قذف ضد الوزير الرميد
في أخبار