: آخر تحديث

بولندا قد تستقدم عمالا من الفيليبين لتعويض النقص المحلي

بولندا: أعلن مسؤول حكومي بولندي السبت ان بلاده، التي تعارض استقبال مهاجرين، قد تضطر لاستقدام عمال من الفيليبين لتعويض نقص في اليد العاملة يعاني منه الاقتصاد.

وقال ستانيسلاف شفيت نائب وزير العمل البولندي "نحن في طريقنا لابرام اتفاق. آمل ان نتمكن في الخريف من توقيع اتفاق اولي على الاقل"، وفق تقرير لوكالة الانباء البولندية.

واشار شفيت الى ان الفيليبين كما بولندا بلد كاثوليكي وبالتالي لديهما قيم ثقافية مشتركة.

وتابع نائب الوزير ان وارسو تسعى تحديدا لجذب عمال من اصحاب المؤهلات في قطاعات تكنولوجيا المعلوماتية، والطب، والبناء.

ويقول خبراء إن بولندا ستعاني بحلول 2030 نقصا في اليد العاملة يقدر باربعة ملايين عامل بسبب هجرة اليد العاملة البولندية الى دول اخرى في الاتحاد الاوروبي بالاضافة الى انخفاض معدل الولادات.

وحاليا تعتمد بولندا على جارتها اوكرانيا لسد حاجاتها من اليد العاملة، مع وجود مليون عامل اوكراني وتوقع دخول 300 الف عامل اوكراني جديد في السنوات المقبلة.

وتعتبر الفيليبين من اكبر الدول المصدرة لليد العاملة. ويعمل ملايين الفيليبينيين في شتى المجالات في دول الاغتراب وتشكل مليارات الدولارات التي يرسلونها الى وطنهم دعامة اساسية للاقتصاد الفيليبيني.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. وثيقة مسربة: إجبار تيريزا ماي على التنحي بعد بريكست
  2. الصحافة البريطانية: ماي تعرضت للإذلال في قمة سالزبورغ
  3. موظف مطرود يلحق أضرارًا بالغة بالأمن القومي الأميركي
  4. جدل وانتقادات لميثاق دمشق الوطني
  5. طهران: لم نطلب مطلقًا لقاء ترمب
  6. مباحثات سياسية مغربية - موريتانية بالرباط
  7. بوتين لن يستقبل قائد سلاح الجو الإسرائيلي
  8. موسكو تتهم واشنطن بتهديد
  9. خصخصة إدارة مطار بيروت لتفادي الأزمات
  10. نصف البشر فقط يثقون في وسائل الإعلام اليوم
  11. التفاصيل الكاملة للإتهامات
  12. شينزو آبي سياسي طموح ساعدته الظروف
  13. ماي: لن نسمح بتفكيك المملكة المتحدة
  14. مارين لوبن تنتقد أمرًا قضائيًا بإخضاعها لفحص نفسي
  15. ترمب يقترح بناء جدار على طول الصحراء الكبرى
  16. لما نكره الدبابير ونحب النحل؟
في أخبار