: آخر تحديث
مؤكدا أن المملكة لا تحاول فرض ‏مبادئها على أحد

الجبير: السعودية لا تقبل الإملاءات ولا التدخل في شؤونها الداخلية

إيلاف من الرياض: أكد وزير الخارجية عادل بن أحمد الجبير، أن السعودية لا تقبل الإملاءات ولا التدخل في شؤونها الداخلية، مؤكدا أن المملكة لا تحاول فرض ‏مبادئها على أحد.

وأشار وزير الخارجية السعودي خلال مؤتمر صحافي عقده اليوم الأربعاء في الرياض، إلى أن الأزمة بين المملكة وكندا أمر فرض علينا بسبب التدخل السافر وغير المقبول من كندا ‏في شؤون المملكة الداخلية, التي بدأت بما صدر عن وزيرة الخارجية الكندية والسفارة الكندية في المملكة بشأن ما أسمته نشطاء المجتمع المدني، الذين تم إيقافهم في المملكة، مطالبة بالإفراج الفوري عنهم.

ووصف الجبير هذا التدخل من كندا بالأمر غير المقبول وليس متعلقاً بأمور حقوق الإنسان, حيث يتعلق بأمور أمن الدولة كما أكدت عليه المملكة، وأن إيقاف المذكورين تم من قبل الجهة المختصة وهي النيابة العامة لاتهامهم بارتكاب جرائم توجب الإيقاف وفقاً للإجراءات النظامية المتبعة التي كفلت لهم حقوقهم المعتبرة شرعاً ونظاماً ووفرت لهم جميع الضمانات خلال مرحلتي التحقيق والمحاكمة.

وأوضح وزير الخارجية السعودي أن الأشخاص الموقوفين تواصلوا مع جهات خارجية، وقاموا بتجنيد أشخاص في مناطق حساسة للحصول على معلومات وإيصالها لجهات معادية للمملكة العربية السعودية لاستخدامها ضد المملكة, مؤكداً أن المملكة تحترم جميع الآراء وتقبل الانتقادات إذا كانت في محلها ولكن لا تقبل الإملاءات.

 تجميد التعاملات
وأكد الجبير أن المملكة لا تحاول فرض ‏مبادئها على أحد, إذ حصلت المملكة على دعم دول مجلس التعاون باستثناء دولة قطر, وحصلت على دعم الجامعة العربية, ومنظمة التعاون الإسلامي, وأن على كندا أن تفهم ‏أنّ ما قامت به غير مقبول على المملكة والدول العربية.

وشدد وزير الخارجية، على أن هناك أمرين لا تتسامح بهما المملكة وهما بمثابة خط أحمر، عقيدتها وأمنها، مؤكدا أن المملكة تبحث اتخاذ مزيد من الإجراءات ضد كندا.

‏وقال إن كندا هي من بدأت الأزمة ويجب عليها أن تنهيها، " إنها أخطأت وعليها تصحيح ما قامت به"، مشيرًا  إلى أن السعودية أوقفت الاستثمارات الجديدة فقط مع كندا، مؤكدا أن تجميد التعاملات التجارية يقتصر على التعاقدات الجديدة، أما الاستثمارات القديمة للكنديين فلاتزال قائمة وتحظى بالحماية.

وأوضح الجبير، أن عدة دول دعمت موقف السعودية ورفضت التدخل بشؤونها، وقال: "لدينا دعم من الدول الخليجية ماعدا قطر ولدينا دعم عربي ودولي"

ونوه وزير الخارجية على أنه لا يوجد ما يمكن الوساطة بشأنه مع كندا، منوهاً إلى أن كندا تعلم ما يجب فعله وأنها أخطأت وعليها تصحيح ما قامت به تجاه المملكة.

وحول ما تردد عن وجود دبلوماسيين إيرانيين في السعودية، أكد الجبير أن إيران تخضع لمزيد من العقوبات جراء سلوكها في المنطقة ونفي وجود دبلوماسيين ايرانيين في المملكة، مبينًا أن سويسرا هي من ترعى مصالح وتصريف المعاملات للحجاج الإيرانيين.


عدد التعليقات 11
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. يرحم والديك
صومالية مترصدة وبفخر-USA - GMT الأربعاء 08 أغسطس 2018 08:02
This guy is so funyyyyyy
2. عرفناكم أهل حكمة
بسام عبد الله - GMT الأربعاء 08 أغسطس 2018 09:57
كندا ليست عدوة للسعودية ولا لأي دولة من دول العالم. الحكومة الكندية لن تتراجع فقط لأن القضية قضية حقوق إنسان وهي قضية مصيرية تهدد وجودها كحكومة مصيرها بيد الناخب الكندي وكدولة رائدة في مجال حقوق الإنسان ، والعالم الحر كله سيقف بجانبها لهذا السبب، ولا تهددها خسارة بضعة ملايين من الدولارات يمكن تعويضها سريعاً من مصادر أخرى. أما إذا كان وجود العائلة المالكة يتهدد من قبل مدونين سلاحهما كمبيوتر ولوحة مفاتيح ، فلنقرأ على هذه العائلة السلام، ولو أن القضية غير هذه القضية أو حتى الظروف غير هذه الظروف لكان من الممكن للمملكة تفادي التداعيات الكارثية التي ستحصل خلال فترة قصيرة ليس فقط بخصوص الطلبة والمرضى والقمح والشعير، بل أبواب جهنم الإعلامية الدولية ستفتح عليها . طوفان ستستغله ايران وأذنابها أبشع إستغلال وقد ينتهي بإحتلال ايران للمنطقة الشرقية وإشراف دولي على المشاعر المقدسة وغيرها سابق لأوانه الحديث عنها. والحل بسيط يتلخص بالإفراج عن المعتقلين بشروط أو محاكمتهم في كندا بإشراف دولي وإعادة السفراء والتخطيط بحكمة للمستقبل لقطع الطريق على الأعداء والحاقدين والشامتين من الإصطياد بالمياه العكرة. مع التمنيات بالتوفيق.
3. ليت السّعودية
بسبوسة - GMT الأربعاء 08 أغسطس 2018 10:35
ليت السّعودية لا تتدخّل في شؤون الآخرين أيضاً. ليت السّعودية تلتفت إلى بلدها وشعبها. ليت السّعودية تكفّ عن نشر الأفكار الوهابية.
4. السعودية لا تقبل الاملاءات
فول على طول - GMT الأربعاء 08 أغسطس 2018 10:43
السعودية لا تقبل الاملاءات من الخارج ولكن تقبل أن تؤكد على أنة لا بقاء للأسد شرط بدء المفاوضات وفى كل مرة يخرج السيد عادل الجبير لؤكد أنة لا مكان للأسد فى سوريا وكأن الأسد وسوريا من ممتلكات الجبير . ..ما علينا . والجبير نسي أن قضايا حقوق الانسان قضايا انسانية عالمية بالدرجة الأولى . الجبير مازال يعيش فى القرن السابع .
5. معلومات حساسه
مراسل - GMT الأربعاء 08 أغسطس 2018 11:22
نعم هؤلاء النسوه المعتقلات جواسيس وعملاء لجهات اجنبيه ويحاولون الحصول على معلومات حساسه تتعلق بكيفية تحضير افضل انواع الكبسه والجريش والدغابيس وطبخات سريه ومحاولة نقلها الى جهات خارجيه معاديه
6. How come?
Trumpian - GMT الخميس 09 أغسطس 2018 03:55
Double standards are the norm now a days!It is OK for Saudi to interfere in other countries affairs but gets very sensitive when another country express opinion in a Saudi affair.
7. في العلاقات السعوديه -الكنديه
عراقي - GMT الخميس 09 أغسطس 2018 05:54
كندا لا يعنيها علاقة السعوديين بدولتهم , واذا ارادت التدخل في كل مره بحجة الدفاع عن حقوق الأنسان , معنى ذلك سوف لن تقيم علاقات ودية وطبيعيه مع المملكه نهائياً , وهذا ليس في مصلحتها . المواطن السعودي يملك حقوقه الكامله وهو المقياس الآعلى في المستوى المعيشي لشعوب المنطقه .
8. هدف السعودية مشبوه
صريح - GMT الخميس 09 أغسطس 2018 07:04
كندا لم تطالب سوى بمحاكمة عادلة وعلنية للموقوفين .. يحق لكل دولة ان تنفذ قوانينها الداخلية ولكن لا يحق لاحد ولا لاي دولة مهما كبرت او صغرت ان تتصرف مع اي انسان بمفهوم المافيات والبلطجة من خلال التوقيف التعسفي او محاكمات مشبوهة وتنفيذ قوانين سخيفة مبنية على فتاوى ومعتقدات وهمية صدرت عن اشخاص معاقين عقليا .. على السعودية ان تتحلى بالحكمة وتتراجع عن هذا التصعيد الذي لا سبب ولامعنى له ولا هدف منه سوى تدمير سمعة السعودية ومستقبل ابناءها .. ان الرجوع عن الخطأ فضيلة والسعودية في هذه الازمة هي من أخطأ حين تصرفت كمن استخدم مضادات الطائرات ليقتل ذبابة ازعجه طنينها فما كانت النتيجة الا ان دمر بيته وقتل ابناءه بينما انطلقت الذبابة الى مكان اخر وهي تضحك على غباءه.
9. صياح وعجيج تافه
صريح - GMT الخميس 09 أغسطس 2018 07:25
موقف السعودية كموقف فتاة السوء التي تعتقد ان بصياحها وعويلها وسوء اخلاقها ستجعل الناس يبتعدون عنها ويوافقون على قبول او تشريع افعالها ... مهما علا الصياح فلا يمكن للخطأ ان يصبح صوابا ولا بد للحق ان يسود .. كندا لم تخطىء بدفاعها عن المظلومين ولم تخطىء عندما اعترضت علنا عن افعال لا يقبلها لا شرع ولادين قبل ان يرفضها الانسان فلما كل هذا الحقد والضوضاء ؟ اليس الاولى باصحاب السعادة والفخامة و و و ان يتطلعوا الى راحة وعدالة مواطنيهم قبل ان يلتفتوا الى اقاويل تفضح عيوبهم وتلفت انتباههم الى تجاوزات غير انسانية
10. this guy is amazing
khaled - Romania - GMT الخميس 09 أغسطس 2018 09:59
I just simply love Saudi Arabia . Those who act like wise people , acussing KSA with what so ever they think , i simply say to them relax and watch the new KSA coming to light and my advice to you all who tried to be wise and criticized KSA is to try to build your countries and wake up to the reality that KSA is a head and no one , but GOD can stop it . Back to the main subject , canada made a diplomatic mistake , and should pay for it . simple as that .


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. امرأة ثانية تتهم مرشح ترمب للمحكمة العليا بتجاوزات جنسية
  2. مرشح
  3. الملك سلمان: الحمد لله على نعمة الأمن والأمان والاستقرار
  4. جيريمي كوربن... عُمالي متمرّد تجنب السقوط في
  5. الإمارات تنفي أي مسؤولية في هجوم إيران
  6. طهران بين الوعيد واتهامات الجوار والخارج
  7. من هم الحركيون الذين كرمهم ماكرون ويعتبرهم الجزائريون خونة؟
  8. رحلة دامت 3 سنوات إلى كويكب
  9. أم مصرية تعرض طفلها للبيع!
  10. اجتماع ثلاثي جديد للدول الضامنة حول سوريا 
  11. روسيا تحمل إسرائيل مسؤولية إسقاط
  12. واشنطن تؤكد على أهمية دور أربيل في اختيار الرئاسات العراقية
  13. اليمين المتطرف يقلب الحياة السياسية في ألمانيا
  14. شخصيات أميركية تدعو لدعم دول الخليج ضد السياسات الإيرانية
  15. محمد بن سلمان: لن نسمح لأحد بأن يعتدي على سيادتنا
  16. فخٌ نُصب لترمب... إرتكاب
في أخبار