: آخر تحديث
الجمهور يتنقّل عبر فضاءات مختلفة لمتابعة عروضها

"أجي تفرج"... شاحنة مسرحية تحط الرحال بضواحي مراكش

مراكش: تخوض مؤسسة «فرجة للجميع» من خلال شاحنتها المسرحية المتنقلة «أجي تفرج» (تعال لتتفرج) تجربة أخرى متفردة بحلولها بمنطقة أوريكا (منتجع سياحي) بإقليم الحوز (ضواحي مراكش)، بهدف إخراج العروض المسرحية من القاعات المغلقة و نقلها إلى غاية سكان المناطق النائية و المداشر والقرى المنسية، لتقريب الجمهور من أبي الفنون بصيغة جديدة.

بدعم من المركز الثقافي الألماني «غوته» و مؤسسة «حدائق ماجوريل» وبشراكة مع جميعة «أسرو البرج» (جمعية ثقافية محلية بأوريكا) ومؤسسة دوزوس ومتحف سان لوران، حطت الفرقة المسرحية « أجي تفرج »، عبر شاحنتها المتنقلة، الرحال هذه المرة بمنطقة أوريكا وتحديدا بمنتجع « مفتاح الزيتون »، في خطوة متميزة عبر برنامجها الثقافي الذي ظلت وفية لمبدئه منذ تأسيسها سنة 2006، هدفها تقريب الجمهور المتعطش للمسرح من هذا الفن و إمتاعه بعروض متميزة يشارك فيها ثلة من أبناء المنطقة.

عن هذه المبادرة يقول حمزة بولعيز المدير الفني و مؤسس هذه التجربة لـ"إيلاف المغرب" إن هذا المشروع سوف يتيح لجمهور أوريكا الإستمتاع بعروض مسرحية تنتقل عبر فضاءات متعددة، حيث سيتابع مشاهد مختلفة موزعة عبر منتجع «مفتاح الزيوت»، وكل مشهد يستغرق دقيقتين أو ثلاث، كما سيكون لجمهور مراكش موعد مع عرض يوم 17 أكتوبر الجاري بمتحف « سان لوران، » وهو العرض الذي سوف تفتح فيه الشاحنة و ينتقل من خلاله الجمهور من المتحف إلى غاية منتج « مفتاح الزيتون » عبر حافلات يتم جلبها لنقل المشاهدين لاستكمال مشاهد العرض.

وعن الشاحنة المتنقلة قال مؤسس المبادرة إنها عبارة عن شاحنة مجهزة بأحدث التقنيات من إنارة ومكبرات الصوت و خشبة المسرح ومولدات كهربائية و التي تساعد على إيصال العرض المسرحي للجمهور، حيث بإمكانها أن تستقبل أزيد من خمسين متفرجا و ما يزيد عن 70 مكانا للأطفال.

وقال هشام بلعطار عضو اتحاد جمعيات المجتمع المدني بمنطقة أوريكا ل "إيلاف المغرب" إن هذا البرنامج الذي سيتوج بعروض تقدمها فرق مسرحية بكل من منتجع "مفتاح الزيتون "بمنطقة أوريكا و متحف سان لوران بمراكش، استغرق قرابة الشهر من الإعداد و التحضير بمعية متخصصين من مؤسسة « فرجة الجميع »، عبر التنقل لمختلف المؤسسات التعليمية بالمنطقة، ليتوج باختيار أفضل المواهب في وسط التلاميذ.

ومكنت هذه الجولات من اختيار مجموعة من الأطفال بهذه المؤسسات سوف يشاركون في العروض، بعد أن برزت مواهبهم في التمثيل و الفن المسرحي، واستفادوا من ورشات تكوينية من قبل محترفين في المسرح.

وأكد بلعطار على أهمية العروض التي سوف تقدم و دورها في إخراج أبناء المنطقة من عزلتهم، بسبب التهميش وغياب دور العرض فيها، وهو ما سيعطي نفسا جديدا للعديد من الجمعيات التي سوف تتمم العمل بعد مغادرة القافلة « أجي تفرج »، من خلال صقل المواهب التي تم اختيارها ومواكبتها.

وتعد هذه المبادرة المتميزة التي تعتمد على شاحنة مسرحية متنقلة هي الأولى من نوعها بالمغرب وشمال إفريقيا، و التي تم تطويرها بمختبرات معهد ساندس الأميركي سنة 2006، حيث تنتقل العروض المسرحية في الزمان و المكان، و التي ينتقل عبرها المتفرج من فضاء إلى آخر، بدل اعتماد الخشبة الثابتة التي يتموقع أمامها لمتابعة العرض المسرحي.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. دعوات لتجريم زواج الأطفال في مصر
  2. الأوقاف الأردنية تصفع جماعة
  3. فشل اكمال الحكومة العراقية... تمرير ثلاثة وزراء واخفاق اثنين
  4. الشجار بين الازواج يطيل العمر
  5. هكذا إستدرج
  6. حرّاس ترمب غاضبون مع احتمال وقف صرف مرتباتهم
  7. الأردن يتسلم الفاسد عوني مطيع
  8. مراسلون بلاحدود: السياسيون يتحملون مسؤولية استهداف الصحافيين!
  9. الغالبية الحكومية في المغرب تدخل في أزمة جديدة
  10. قراء
  11. افتتاح مركز جميل للفنون بدبي ليكون أكبر داعمي المبادرات التعليمية والثقافية
  12. اتهام شريكين لمستشار سابق لترمب بالتآمر ضد غولن
  13. منظمات غير حكومية تتجه إلى القضاء ضد فرنسا في قضية تغير المناخ
  14. عبد المهدي يقترح على البرلمان حلولًا للأزمة الحكومية
  15. الحبس الاحتياطي لأحد أقرباء منفذ هجوم ستراسبورغ
  16. تقرير: روسيا حضّت السود على عدم التصويت في الإنتخابات الأميركية
في أخبار