: آخر تحديث

بدء الانتخابات البلدية الإسرائيلية بمشاركة دروز الجولان للمرة الأولى

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: بدأ الإسرائيليون التصويت الثلاثاء في انتخابات بلدية تشهد مشاركة الدروز في هضبة الجولان للمرة الأولى منذ احتلاله في 1967، بينما يسعى مرشح مقرب من رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو للفوز بمنصب رئيس بلدية القدس. 

فتحت صناديق الاقتراع الساعة 07:00 ويستمر التصويت حتى الساعة 22:00 بالتوقيت المحلي. ولا يتوقع أن تصدر النتائج الرسمية قبل الأربعاء. 

وقال إيمانويل عطية (45 عامًا) الذي أدلى بصوته صباح الثلاثاء في مستوطنة أليعازر قرب القدس في الضفة الغربية المحتلة "أكثر ما يهم هو تحسين الظروف المعيشية اليومية للسكان". 

ينظر إلى انتخابات البلديات والمجالس المحلية التي تجري كل خمسة أعوام في إسرائيل على أنها شأن محلي بمعظمه يحمل انعكاسات محدودة على الصعيد الوطني، رغم أنها شكلت في الماضي منصة انطلاق لسياسيين يحملون طموحات على الصعيد الوطني. 

ويعد العنصر الجديد البارز في انتخابات الثلاثاء إدلاء أبناء الأقلية الدرزية بأصواتهم في أربع بلدات في الجولان للمرة الأولى منذ احتلت اسرائيل الهضبة.

يأتي تنظيم الانتخابات في بلدات مجدل شمس وبقعاتا وعين قنية ومسعدة، بعدما قدم محامون دروز شكوى أمام المحكمة العليا الإسرائيلية للحصول على قرار بإجرائها، إذ كانت اسرائيل في السابق هي التي تعين المسؤولين المحليين في القرى. 

لكن الانتخابات أثارت جدلًا في الأوساط الدرزية، حيث يخشى كثيرون ممن يشعرون بأنهم على ارتباط بسوريا من أن تكون اسرائيل تسعى عبر الاقتراع إلى إضفاء شرعية على سيطرتها على الهضبة السورية التي لم يعترف المجتمع الدولي بضمها من جانب الدولة العبرية. 

حصلت حملة دعت لمقاطعة الانتخابات، بينما انسحب عدد من المرشحين. ويسري جدل مشابه في القدس الشرقية التي احتلتها اسرائيل كذلك في 1967 قبل أن تعلن ضمها. 

بخلاف الانتخابات العامة، يحق لسكان القدس الشرقية الفلسطينيين الذين لم يحصلوا على الجنسية الاسرائيلية التصويت في الانتخابات المحلية. لكن الغالبية تختار مقاطعة العملية الانتخابية للتعبير عن رفضها الاعتراف بسلطة اسرائيل على هذا القسم من المدينة التي يعتبرونها عاصمة دولتهم المستقبلية. ويعيش نحو 300 ألف فلسطيني في القدس الشرقية. 

وبين  الفلسطينيين القلة الذين ترشحوا الى الانتخابات، رمضان دبش الذي يتصدر قائمة من 12 مرشحاً عربياً يسعون الى الفوز بمقاعد في المجلس المحلي للمدينة.  ويحمل دبش الجنسية الاسرائيلية، وهو أمر نادر بين فلسطينيي القدس. وكان المرشح عضواً سابقاً في حزب نتانياهو اليميني (الليكود). 

جولة ثانية 
ولا يرتبط المرشحون الذين يخوضون الانتخابات البلدية عادة رسمياً بالأحزاب الوطنية، وينظمون حملاتهم مع تحالفات تشكلت محلياً. وقال جدعون راهت من معهد الديموقراطية في اسرائيل والجامعة العبرية في القدس "هناك محاولات لتحويل السياسات المحلية إلى سياسات وطنية". 

أضاف "في بعض المناطق، ينظم اليمين حملات ضد العرب أو ضد العمال الأجانب. وهذه محاولة لنقل القضايا الوطنية إلى الانتخابات المحلية، إلا أنني لا أعتقد أنها ناجحة كثيراً". 

ويتنافس ستة مرشحين على رئاسة بلدية القدس، ما يزيد من احتمال إجراء جولة ثانية من الاقتراع في 13 نوفمبر، في حال لم يحظ أي منهم بـ40 بالمئة على الأقل من الأصوات. 

ويسعى المرشحون الى الحلول محل نير بركات الذي يغادر المنصب بعد ولايتين، ويتوقع أن يحصل على منصب حكومي عن حزب الليكود. أما نتانياهو، فيدعم وزيره لشؤون القدس زئيف اليكين رغم صعوبة المنافسة وصعوبة التنبؤ بمن سيكون رئيس بلدية المدينة. 

بين الآخرين الذين حظوا باهتمام بارز موشيه ليون المدعوم من مجموعات من اليهود الأرثوذكس المتشددين دينياً أو المرشح العلماني عوفر بركوفيتش إلى جانب مرشح الأرثوذوكس المتشددين يوسي ديتش. 

ويشكل اليهود الأرثوذكس المتشددين دينياً نحو 10 بالمئة من سكان اسرائيل، ويتمتعون بنفوذ في القدس خصوصاً حيث كان رئيس بلدية المدينة سابقاً ينتمي إلى هذه الشريحة. 

لكن سيتعين على أي رئيس بلدية التعامل مع المجموعات المتباينة الممثلة في مجلس بلدية القدس الذي يضم 31 مقعداً. وأكد ناطق باسم الشرطة أنه تم نشر نحو 16 ألف شرطي ومتطوع لتأمين الانتخابات. 
 


عدد التعليقات 2
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. انا منير او انا منيرو لن اصوت لان ليس
منير او منيرو - GMT الثلاثاء 30 أكتوبر 2018 02:17
يجب انتخاب او انتخابات مثلي انا منير او نظامي انا منيرو مثلا لا لجوله ثانيه بمعنى الاكثر اصوات يعني كل شيء او تقريبا كل شيء مثلا بحيفا راي او قرار:الاكثر اصوات مثلا باسرائيل يعني كل شيء او تقريبا كل شيء بكل اسرائيل القرار
2. يمكن
منير او منيرو - GMT الثلاثاء 30 أكتوبر 2018 02:21
المصريات والعربيات والعربيات ال48 او عربيات 48


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق إيهود باراك يؤسّس حزباً جديداً
  2. إنستغرام قد يتغير جذريًا... والضحية المشاهير!
  3. فنانو السودان المستقلون يواكبون الانتفاضة الشعبية
  4. عبدالله الثاني: سنظل مع الإمارات كتفا لكتف
  5. في
  6. بوتين يلتقي تيريزا ماي
  7. كوشنر يختتم ورشة المنامة مؤكدًا بقاء الباب مفتوحًا أمام الفلسطينيين
  8. الكشف عن أسباب حريق كاتدرائية نوتردام
  9. عبدالله الثاني يحضر مناورة أردنية إماراتية مشتركة
  10. G20 تعقد وسط توتر بين واشنطن وبكين وطهران
  11. صالح للبريطانيين: داعش ما زال يمثل تهديداً حقيقياً
  12. ترمب: أي حرب أميركية على إيران لن تطول كثيرًا
  13. كوريا الجنوبية والسعودية توقعان اتفاق تعاون بقيمة 8 مليارات دولار
  14. الإمارات تدعو لتوسيع الحماية الدولية في الخليج
  15. العراق: السجن لإندونيسية والإعدام لعراقي بجرائم
  16. البحرين: متمسكون بمبادرة السلام العربية
في أخبار