: آخر تحديث

ترمب يندد بتصريحات "مهينة جدا" لماكرون حول إنشاء جيش أوروبي

باريس: ندد الرئيس الأميركي دونالد ترمب الجمعة بعيد وصوله إلى باريس، بتصريحات نظيره الفرنسي حول إنشاء جيش أوروبي بوجه قوى مثل روسيا والصين وحتى الولايات المتحدة، معتبرا أن اقتراحه "مهين جدا".

ولدى وصول ترمب وزوجته ميلانيا الجمعة إلى باريس للمشاركة في مراسم إحياء الذكرى المئوية لانتهاء الحرب العالمية الأولى، غرّد الرئيس الأميركي "لقد اقترح الرئيس ماكرون إنشاء جيش اوروبي بوجه الولايات المتحدة والصين وروسيا". 

وأضاف ترمب "هذا مهين جدا، لكن ربما يجب على أوروبا أن تسدد أولا مساهمتها في حلف شمال الأطلسي الذي تموله الولايات المتحدة إلى حد كبير!".

وكان الرئيس الفرنسي دعا الثلاثاء إلى إنشاء "جيش أوروبي حقيقي" للدفاع عن القارة. 

ورأى ماكرون الذي يدعو منذ وصوله إلى السلطة العام الماضي إلى إنشاء قوات عسكرية أوروبية مشتركة، أن على أوروبا أن تحد من اعتمادها على القوة الأميركية، ولا سيما بعد قرار ترمب الانسحاب من اتفاق للحد من الاسلحة النووية وقّع في الثمانينات.

وقال ماكرون "علينا أن نحمي أنفسنا تجاه الصين وروسيا، وحتى الولايات المتحدة الأميركية". وتابع "حين أرى الرئيس ترمب يعلن انسحابه من اتفاقية كبرى لنزع السلاح أبرمت بعد أزمة الصواريخ في أوروبا في الثمانينات، من يكون الضحية الرئيسية؟ أوروبا وأمنها".

وأسس الاتحاد الأوروبي صندوقا دفاعيا بعدة مليارات يورو العام الماضي بهدف تطوير قدرات أوروبا العسكرية وجعل القارة أكثر استقلالية على الصعيد الاستراتيجي.

كما تزعمت فرنسا جهودا لإنشاء قوة من تسع بلدان تكون قادرة على التحرك سريعا لتنفيذ عمليات عسكرية مشتركة وعمليات إجلاء من مناطق حرب وتقديم الإغاثة عند وقوع كوارث طبيعية.
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. اكتشاف أبعد جسم في منظومتنا الشمسية
  2. دعوات لتجريم زواج الأطفال في مصر
  3. الأوقاف الأردنية تصفع جماعة
  4. فشل اكمال الحكومة العراقية... تمرير ثلاثة وزراء واخفاق اثنين
  5. الشجار بين الازواج يطيل العمر
  6. هكذا إستدرج
  7. حرّاس ترمب غاضبون مع احتمال وقف صرف مرتباتهم
  8. الأردن يتسلم الفاسد عوني مطيع
  9. مراسلون بلاحدود: السياسيون يتحملون مسؤولية استهداف الصحافيين!
  10. الغالبية الحكومية في المغرب تدخل في أزمة جديدة
  11. قراء
  12. افتتاح مركز جميل للفنون بدبي ليكون أكبر داعمي المبادرات التعليمية والثقافية
  13. اتهام شريكين لمستشار سابق لترمب بالتآمر ضد غولن
  14. منظمات غير حكومية تتجه إلى القضاء ضد فرنسا في قضية تغير المناخ
  15. عبد المهدي يقترح على البرلمان حلولًا للأزمة الحكومية
  16. الحبس الاحتياطي لأحد أقرباء منفذ هجوم ستراسبورغ
في أخبار