: آخر تحديث
تبلغ قيمتها مليون ريال

العاهل السعودي يكرم الفائزين بجائزة الملك خالد

إيلاف من الرياض: كرّم العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، مساء اليوم الاثنين، الفائزين بجائزة الملك خالد لعام 2018 بفروعها الثلاثة "شركاء التنمية، والتميّز للمنظمات غير الربحية، والتنافسية المسؤولة"، وذلك بقاعة الأمير سلطان في فندق الفيصلية بمدينة الرياض.

وقام العاهل السعودي بتسليم الجوائز للفائزين بفروع الجائزة هذا العام، بعد أن قدّم الأمين العام للجائزة سعود الشمري عرضاً عن فروع جائزة الملك خالد، تضمّن أسماء الفائزين بها لهذا العام، وإسهاماتهم في تنمية المجتمع ومشاركاتهم في النشاطات الاقتصادية والاجتماعية في المملكة.

 إذ تسلّم سعد الحمودي جائزة المركز الأوّل في فرع "شركاء التنمية"، عن مبادرة "الحصالة"، وشهد آل مقبل جائزة المركز الثاني لفرع "شركاء التنمية" عن مبادرة "حملة أدم".

كما سلّم الملك سلمان بن عبد العزيز جائزة المركز الثالث لفرع "شركاء التنمية" لعويد السبيعي عن مبادرة "نادي كتابي".

ثم تسلّم البروفيسور جبران القحطاني عن جمعية الكوثر الصحية الخيرية جائزة المركز الأول لفرع "التميّز للمنظمات غير الربحية"، وتسلم الدكتور خالد الدقل عن جمعية التنمية الأسرية بمنطقة المدينة المنورة "أسرتي" جائزة المركز الثاني ، كما تسلّمت الدكتورة هالة الشاعر عن الجمعية الأولى النسائية الخيرية جائزة المركز الثالث.

وفي فرع "التنافسية المسؤولة"، سلّم العاهل السعودي" شركة هواوي تك أنفستمنت العربية السعودية المحدودة" جائزة المركز الأول تسلّمها تشارلز يانغ، فيما حصلت " الشركة الوطنية للصناعات البتروكيماوية - ناتبت " على جائزة المركز الثاني وتسلّم جائزتها المهندس خالد زقزوق.

عقب ذلك تسلم الملك سلمان بن عبد العزيز هدية تذكارية بهذه المناسبة قدمها الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير رئيس مجلس أمناء مؤسسة الملك خالد رئيس هيئة جائزة الملك خالد.

ثم التقطت الصور التذكارية للعاهل السعودي مع الفائزين بالفروع الثلاثة للجائزة.

طموح بلا حدود 
وبهذه المناسبة ألقى الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز، كلمة أكد فيها أن المملكة احتلت منذ نشأتها حتى يومنا هذا مكانة عظيمة وعالية بين دول العالم المتحضر، واستطاعت قيادة وشعباً أن تحقق عبر هذه العقود معدلات عالية من التقدم في جميع المجالات بما في ذلك التنمية البشرية والاجتماعية والاقتصادية، حتى أصبحت نبراساً يحتذى ونموذجاً يقتدى به.

وقال:"لقد تعلمنا من الملك المؤسس -رحمه الله - أن العمل والإنجاز والإبداع ثلاثة أعمدة رئيسية لإقامة صرح شامخ وعظيم تعلمنا منه أن بلادنا وشعبها أمانة في أعناقنا لا نفرط فيهما أبداً، تعلمنا منه أن البناء والتنمية والرقي جميعها تحتاج لعمل دؤوب وعزيمة لا تنتهي".

وأضاف:" إن عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز شهد قفزات تنموية أضاءت ولا تزال تضيء دروب وطننا الشامخ، وتنوعت تلك القفزات بين قرارات ومشاريع ومبادرات تستهدف تنمية الإنسان على هذه الأرض المباركة، فكانت مشاريع (القدية، والبحر الأحمر , ونيوم) شاهدة على هذه التنمية وصورة حية على رؤية المملكة 2030 التي تتطلع بنا إلى عنان السماء.

وتابع :" نعم طموحنا لا حدود له، وتخطيطنا مدروس، وعزيمتنا قوية بسواعد شباب آمنوا بأحقية هذا الوطن أن يكون دوماً في مصاف دول العالم المتقدم لاسيما وأن قائد مسيرتنا سلمان الحزم والعزم، وعضده الأيمن ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز".

الجدير بالذكر أن الجائزة تبلغ قيمتها مليون ريال موزعة على ثلاثة أفرع.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. اكتشاف أبعد جسم في منظومتنا الشمسية
  2. دعوات لتجريم زواج الأطفال في مصر
  3. الأوقاف الأردنية تصفع جماعة
  4. فشل اكمال الحكومة العراقية... تمرير ثلاثة وزراء واخفاق اثنين
  5. الشجار بين الازواج يطيل العمر
  6. هكذا إستدرج
  7. حرّاس ترمب غاضبون مع احتمال وقف صرف مرتباتهم
  8. الأردن يتسلم الفاسد عوني مطيع
  9. مراسلون بلاحدود: السياسيون يتحملون مسؤولية استهداف الصحافيين!
  10. الغالبية الحكومية في المغرب تدخل في أزمة جديدة
  11. قراء
  12. افتتاح مركز جميل للفنون بدبي ليكون أكبر داعمي المبادرات التعليمية والثقافية
  13. اتهام شريكين لمستشار سابق لترمب بالتآمر ضد غولن
  14. منظمات غير حكومية تتجه إلى القضاء ضد فرنسا في قضية تغير المناخ
  15. عبد المهدي يقترح على البرلمان حلولًا للأزمة الحكومية
  16. الحبس الاحتياطي لأحد أقرباء منفذ هجوم ستراسبورغ
في أخبار