تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث

الحكومة اليمنية تعلن رسميا مشاركتها في محادثات السلام في السويد

قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

دبي: أعلنت الحكومة اليمنية رسميا الاثنين مشاركتها في محادثات السلام التي تحاول الأمم المتحدة عقدها في السويد خلال الاسابيع المقبلة لانهاء النزاع في البلد الغارق في حرب مدمرة منذ سنوات.

وقالت وزارة الخارجية في السلطة المعترف بها دوليا في بيان نشرته وكالة "سبأ" إن الحكومة أكدّت في رسالة وجهتها الى مبعوث الأمم المتحدة مارتن غريفيث أنها سترسل وفدا لتمثيلها في المفاوضات.

ودعت الحكومة في رسالتها الامم المتحدة الى "الضغط على "الحوثيين" للتجاوب مع الجهود الأممية والحضور الى المشاورات دون قيد أو شرط".

وطالبت باتخاذ "موقف حازم من أي تعطيل قد تقوم به (المليشيات) لتأخير أو عدم حضور المشاورات في موعدها المحدد".

ويسعى غريفيث إلى عقد محادثات سلام جديدة في السويد خلال في الاسابيع المقبلة، بدعم من دول كبرى في مقدمها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا.

وقد أعلن غريفيث أمام مجلس الأمن الدولي الجمعة أنّ الحكومة اليمنية والحوثيين أظهروا "التزاما متجدّدا" بالعمل على حل سياسي وقدّموا "ضمانات مؤكدة" بأنهم سيشاركون في المحادثات.

وفشلت جولة المحادثات الأخيرة في سبتمبر الماضي بالانعقاد في جنيف بسبب عدم حضور الحوثيين الذين طالبوا بضمانات بالعودة إلى صنعاء الخاضعة لسيطرتهم ونقل جرحى على متن الطائرة.

لكن غريفيث أشار إلى أن التحالف الذي تقوده السعودية دعما للحكومة المعترف بها في اليمن وافق على "ترتيبات لوجستية" لتمهيد الطريق أمام المحادثات، بما في ذلك عمليات الإجلاء الطبي من صنعاء كما أعلن أن التوصل إلى اتفاق لتبادل السجناء بات قريباً.

واقترح أيضا السفر مع وفد الحوثيين إلى السويد "إذا (كان) ذلك ضروريًا".

وجاء تأكيد الحكومة اليمنية مشاركتها في المفاوضات في وقت دعا القيادي رفيع المستوى في صفوف الحوثيين محمد علي الحوثي إلى وقف إطلاق الصواريخ ضد السعودية وتعليق جميع العمليات العسكرية،بهدف دعم جهود الامم المتحدة.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. إردوغان يتّهم رؤساء البلديات المقالين بخدمة
  2. مواجهات في فرنسا على هامش قمة مجموعة السبع
  3. السودانيات يكافحن للحصول على تمثيل أفضل
  4. بغداد تستدعي القائم بالاعمال الاميركي حول الضربات الاسرائيلية
  5. أردوغان إلى موسكو الثلاثاء للقاء بوتين
  6. هيئة الاعلام في تونس تمنع ثلاث مؤسسات من تغطية الانتخابات
  7. باريس تتظاهر احتجاجا ضد زيارة ظريف
  8. بياريتس تتحول إلى حصن استعدادًا لقمة مجموعة السبع
  9. أول محطة نووية عائمة تتحضر لعبور مياه القطب الشمالي
  10. لمواجهة هجمات إسرائيلية .. العراق يُعزز دفاعاته الجوية
  11. بوتين يتوعد
  12. لا تغيير في الدعم البريطاني للاتفاق النووي مع إيران
  13. إيران تعلن إحباط مؤامرة لإطاحة الدولة
  14. الترويكا تهنىء حمدوك
  15. كيف يهدد التغير المناخي مستقبل مصر؟
  16. توتر وانقسامات مرتقبة خلال قمة مجموعة السبع
في أخبار