: آخر تحديث

المحكمة الخاصة باغتيال الحريري ترفض طلب تبرئة متهم من حزب الله

لايسندام: رفضت المحكمة الدولية الخاصة بلبنان والمكلفة التحقيق في اغتيال رئيس الحكومة الاسبق رفيق الحريري في 2004، في جلسة الاربعاء طلبا لتبرئة احد المتهمين الاربعة من تهمة الضلوع في عملية الاغتيال. 

وقال القاضي ديفيد ري رئيس هيئة القضاة أن المحكمة "وجدت ان الادعاء قدم ما يكفي من الادلة التي يمكن ان تستند اليها في ادانة" حسين عنيسي. 

وتدارك القاضي ان المحكمة "لا يزال بامكانها تبرئة عنيسي في نهاية المحاكمة" في حال لم يتمكن الادعاء من اثبات التهم "بشكل قاطع". 

وكان الادعاء قد انهى مرافعته الشهر الماضي ضد عنيسي وثلاثة اخرين يشتبه بانتمائهم الى حزب الله اللبناني، ويحاكمون جميعاً غيابياً في هولندا. 

وقبل بدء مرافعات الدفاع، قال محامو عنيسي (44 عاما) انه يجب اسقاط التهم الخمس الموجهة ضده لان الادعاء لم يقدم ادلة كافية. 

ووافق القضاة على ان معظم الادلة المقدمة ضد عنيسي، والتي يستند معظمها الى تسجيلات من شبكات الهواتف النقالة وشرائح الهواتف المستخدمة في الهجوم، هي ظرفية. 

إلا ان القاضية جانيت نوزوورثي قالت "عدد المصادفات كبير لدرجة أن المحكمة لديها ادلة كافية يمكن الاستناد إليها لادانة عنيسي بالضلوع في الهجوم على الحريري". 

وكان 22 شخصا قتلوا بينهم الحريري في انفجار سيارة مفخخة استهدفته في الرابع عشر من شباط/فبراير 2005 في بيروت. واثار الاغتيال ردود فعل واسعة ادت الى انسحاب الجيش السوري من لبنان.

ويواجه حسين عنيسي (44 عاما) خمس تهم ابرزها تسجيل شريط فيديو مزور نقل الى مكتب قناة الجزيرة في بيروت يتبنى اغتيال الحريري باسم تنظيم اسلامي وهمي.

واصدرت المحكمة الخاصة بلبنان خمس مذكرات توقيف منذ العام 2011 بحق عناصر في حزب الله الشيعي اللبناني، الذي رفض التهم كما رفض بشكل قاطع تسليم المتهمين.

والمتهمان الاثنان الرئيسيان هما مصطفى بدر الدين الذي كان يلقبه المحققون ب"العقل المفكر"، الا انه قتل في سوريا، وسليم عياش الذي قدم على انه الشخص الذي قاد الفريق الذي نفذ عملية الاغتيال.

وبدأت المحكمة عملها في الاول من اذار/مارس 2009 في ضواحي لاهاي وهي اول محكمة جنائية دولية تتيح محاكمة المتهمين غيابيا.


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. محاكم التوهان والنسيان
بسام عبد الله - GMT الأربعاء 07 مارس 2018 15:33
غريب، هل لا زالت هذه المحكمة على قيد الحياة؟ أصبحت تماماً كشارون الذي دخل في غيبوبة بعد وجبة كباب حلبي ويصحو مرة لدقائق كل سنة كبيسة. أعتقد أن الأمر سينتهي بعد بلع مئات الملايين من الدولارات وبعد عشرات السنين بأن تقيد ضد مجهول والفاعل معلوم حتى للأطفال وهما معتوه القرداحة بشار أسد ودجال الضاحية حسن الايراني. وهناك قصص مشابهة إنتهت على فاشوش مثل إغتيال جون كينيدي وسفاح عنجر غازي كنعان ومحمود الزعبي ومارلين مونرو وأسمهان والملكة علياء والممثلة كاميليا وغيرهم الكثير.


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. ترمب قد يحضر للمرة الأولى عشاء جمعية صحافيي البيت الأبيض
  2. صحيفة يابانية: طوكيو تسعى إلى مقاضاة مجموعة نيسان أيضًا
  3. تمديد الحجز الاحتياطي لكارلوس غصن عشرة أيام
  4. ماي تزور بروكسل لتسوية النقاط العالقة في اتفاق بريكست
  5. ترمب يدافع عن استخدام إيفانكا بريدًا الكترونيًا خاصًا
  6. الكونغرس يعتزم تغيير قانونه الداخلي للسماح بارتداء الحجاب بمقره
  7. تعرف إلى مشروع تطوير وادي الديسة السعودي
  8. وزير التعليم الإماراتي: هدفنا تعليم مواكب للثورة الصناعية الرابعة
  9. عقوبات أميركية على أفراد وكيانات إيرانية وسورية وروسية
  10. ترمب: سألتقي ولي العهد السعودي إذا حضر قمة G20
  11. معضلة جبل طارق تهدد جهود ماي
  12. ترمب: واشنطن تعتزم أن تظل شريكًا راسخًا للسعودية
  13. هنت يلتقي ابنة نازانين المعتقلة لدى إيران
  14. ناسا تستعد لإستيطان القمر
  15. حظوة غير مسبوقة لمحمد بن زايد في الأردن
في أخبار