: آخر تحديث

اليونسكو تحتفل باليوم الدولي للجاز في جميع أرجاء العالم

باريس: أعلنت المديرة العامة لليونسكو، أودري أزولاي، وسفير اليونسكو للنوايا الحسنة، هيربي هانكوك، البرنامج الخاص بدورة 2018 لليوم الدولي لموسيقى الجاز، وهو البرنامج الذي يشمل تنظيم فعاليات في سانت بطرسبرغ (الاتحاد الروسي)، المدينة المضيفة العالمية لهذا العام، وكذلك في أكثر من 190 دولة في جميع أرجاء العالم.

سوف تُقام سلسلة من البرامج التعليمية والتوعية في المدينة المضيفة العالمية، حيث يُتوَج اليوم الدولي بحفل موسيقي استثنائي زاخر بالنجوم في مسرح مارينسكي التاريخي، وهو حدث سوف يُبَث بثّاً حيّاً في جميع أركان العالم. كما يحتفل الشركاء في القارات السبع بموسيقى الجاز باعتبارها لغة عالمية للسلام في اليوم الدولي لموسيقى الجاز، الذي يُحتفل به سنوياً في 30 أبريل.

هيربي هانكوك (الولايات المتحدة الأمريكية) وعازف الساكسفون الشهير إيغور بوتمان (روسيا) هما المديران المشاركان في حفلة موسيقية عالمية سيحييها عدد من كبار الفنانين، كما يتولى جون بيسلي(الولايات المتحدة الأمريكية) الإدارة الموسيقية لهذه السهرة. ويضم الحفل الموسيقى عروضاً تقدمها مجموعة دولية من الفنانين تشمل سيريل إيميه (فرنسا)، وأوليغ أكوراتوف (روسيا)، وتيل برونر(ألمانيا)، وإيغور بوتمان (روسيا)، وأوليغ بوتمان (روسيا)، وفاتوماتا دياوارا (كوت ديفوار)، وجوي ديفرانسيسكو (الولايات المتحدة الأمريكية)، وفاديم إيلنكنغ (روسيا)، وكورت إلينغ (الولايات المتحدة الأمريكية)، وأنطونيو فاراو (إيطاليا)، وجيمس غينوس (الولايات المتحدة الأمريكية)، وروبرت غلاسبر (الولايات المتحدة الأمريكية)، ودافيد غولوسبيوكين (روسيا)، وحسن حاكمون (المغرب)، وغيلاد هيكسيلمان (إسرائيل)، وهوراسيو هيرناندز (كوبا)، وتاكو هيرانو (اليابان)، وأناتولي كرول (روسيا)، وغاويانغ لي (الصين)، ورودريش ماهانثابا، من الفرقة الموسيقية The Manhattan Transfer (الولايات المتحدة الأمريكية)، وبرانفورد مارساليس (الولايات المتحدة الأمريكية)، وجيمس موريسون (استراليا)، وفرقة موسكو لموسيقى الجاز (روسيا)، وماكوتو أوزون (اليابان)، وديان ريفز (الولايات المتحدة الأمريكية)، ولي رايتنور (الولايات المتحدة الأمريكية)، ولوسيانا سوزا (البرازيل)، وبِن ويليامز (الولايات المتحدة الأمريكية)، وغيرهم.

ويُذكر أن إيغور بوتمان أيّد ترشيح سانت بطرسبرغ تأييداً تاماً لتكون المدينة المضيفة العالمية لليوم الدولي لموسيقى الجاز لعام 2018، وهي المدينة التي ستوفر للجمهور برنامجاً حافلاً من الحفلات الموسيقية والمحاضرات وحلقات العمل والمناقشات يشارك فيها موسيقيون رفيعو المستوى، وذلك بالمجان في يومي 29 و30 أبريل.

وتجدر الإشارة إلى أن موسيقى الجاز تُمارَس في سانت بطرسبرغ منذ عام 1927، عندما أُنشئت أول فرقة لموسيقى الجاز في روسيا، وذلك في معهد كابيلا للموسيقى في سانت بطرسبرغ، ثم أعقب ذلك إنشاء أول منظمة لموسيقى الجاز في عام 1929. كما أنّ مدينة سانت بطرسبرغ هي المدينة الروسية الوحيدة التي تمتلك "قاعة جاز فيلهارمونيك" حيث أنشئت عام 1989.

سوف تقام فعاليات في مدن أخرى عبر الاتحاد الروسي وفي أكثر من 190 بلداً في جميع أرجاء العالم للاحتفال بهذا اليوم الدولي، وهو اليوم الذي أعلنته اليونسكو بالتنسيق مع معهد ثيلونيوس مونك لموسيقى الجاز في عام 2011، اعترافاً بدور موسيقى الجاز في تعزيز الحرية والحوار بين الثقافات، مما يوحد فيما بين الشعوب من جميع أركان المعمورة.

سوف يقام في 22 أبريل حفل موسيقي خاص للاحتفال بالذكرى المئوية الثالثة لتأسيس نيو أورلينز، حيث وُلدت موسيقى الجاز، وذلك في ساحة كونغو التاريخية. ويمثل هذا الحدث العد التنازلي لليوم الدولي لموسيقى الجاز لاستهلال سلسلة من البرامج التعليمية في جميع المدارس العامة في نيو أورلينز وحول العالم. وسوف يُبَث هذا الحفل في 30 أبريل، وهو اليوم الدولي لموسيقى الجاز، بوصفه تمهيداً للبث الحي للحفل الموسيقى العالمي الزاخر بالنجوم من سانت بطرسبرغ.

جدير بالذكر أن معهد ثيلونيوس مونك لموسيقى الجاز يعمل من جديد مع اليونسكو ومكاتبها الميدانية، ولجانها الوطنية، وشبكتها للمدارس المنتسبة، والجامعات والمعاهد ومحطات الإذاعة والتلفزيون العامة، فضلاً عن منظمات غير حكومية، وذلك لضمان مشاركتها في احتفالات اليوم الدولي لموسيقى الجاز. وعلاوة على ذلك، سوف تحتفل مكتبات ومدارس وجامعات ومرافق للعروض الفنية، ومراكز في المجتمعات المحلية، وفنانون ومنظمات للفنون معنية بجميع ألوان الفنون بهذا اليوم الدولي في جميع أرجاء العالم، وذلك من خلال عروض وحفلات موسيقية وبرامج أخرى تركز على موسيقى الجاز.

وقد تم تنظيم برامج الاحتفال باليوم الدولي لموسيقى الجاز بفضل الدعم الذي وفّره الشريك الرئيسي لعام 2018، وهو شركة "تويوتا"، التي أسهمت رؤيتها وسخاؤها في إحداث تداعيات ملموسة لهذه الاحتفالات في جميع أرجاء المعمورة.

وكما سبق الإعلان عنه، فإن مدينة سيدني، استراليا، ستكون المدينة المضيفة العالمية لليوم الدولي لموسيقى الجاز لعام 2019، وسوف يقام الحفل الموسيقي العالمي الزاخر بالنجوم في دار الأوبرا سيدني الشهيرة، وهو أحد مواقع التراث العالمي لليونسكو.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. القمة العالمية للتسامح تدعو إلى مكافحة التطرف الفكري
  2. نتانياهو في محاولة أخيرة لإنقاذ حكومته
  3. مقتل نحو 15 ألف روسي في حوادث سير العام الحالي
  4. الخارجية الأميركية: لم نتوصل إلى خلاصة نهائية في قضية خاشقجي‎
  5. الكونغرس قد يجبر نائبة من أصل صومالي على خلع حجابها
  6. وفاة متظاهرة وإصابة 47 شخصاً خلال تظاهرات في فرنسا
  7. ترمب: تسليم غولن ليس قيد الدراسة
  8. خامنئي: عراق مستقل قوي ومتطور مفيد لإيران
  9. ولكواليس
  10. العاهل المغربي يعين إدريس الكراوي رئيسا جديدا لمجلس المنافسة
  11. فيضانات هائلة حفرت ودياناً عميقة في سطح المريخ
  12. الصين وروسيا وكندا على رأس البلدان التي ترفع حرارة الأرض
  13. اتهام الأردن بـ
  14. رئيس وزراء إسبانيا يحل الاثنين بالرباط في زيارة رسمية
  15. أبوظبي تحتضن مؤتمر
  16. خمسة وزراء بريطانيين يهددون بالإستقالة
في أخبار