bbc arabic
: آخر تحديث

غضب في باكستان إثر اغتصاب وإحراق طفلة في الثامنة

أثار مقتل طفلة في الثامنة بعد اغتصابها وإحراقها وهي على قيد الحياة الغضب في باكستان.

واختفت نور فاطمة في عطلة نهاية الأسبوع الماضية بعد مغادرة منزلها لشراء حلوى في مدينة لاهور.

وعُثر على الطفلة فاقدة الوعي ومصابة بحروق في شتى أجزاء جسمها، وتوفيت في المستشفى في لاهور مساء الاثنين.

ووصف حاكم إقليم البنجاب الجريمة بأنها مروعة، ونظمت مظاهرات واسعة للتنديد بالجريمة.

كما كان هاشتاغ "العدالة لفاطمة" من الأكثر ذيوعا على توتير في باكستان.

وأثار مقتل نور فاطمة في الأذهان ذكرى زينب أمين، وهي فتاة أخرى عثر على جثتها في وسط النفايات في وقت سابق من العام الحالي.

ولم تتوافر الكثير من التفاصيل عن الحادث، ولكن أمينة بابي، والدة النور فاطمة، قالت لقناة محلية "احترقت تماما. دمر كل شيء تماما. تحملت الكثير من الفظائع".

وأشار تقرير الطب الشرعي إلى أن الفتاة اغتصبت، وأن الحروق، التي غطت 70 و80 بالمئة من جسمها، قد تكون ناجمة عن الحادث، ولكن لم تصدر تأكيدات رسمية حتى الآن.

وقالت الشرطة المحلية إنها تتعامل مع القضية كقضية قتل، وإنها ستضيف الاغتصاب إلى القتل إذا أثبت الفحص الطبي للجثة الأمر.

bbc article

عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. اغتصاب؟حرام ام حلال
ماجد المصري - GMT الأحد 15 أبريل 2018 01:11
يفتخر المسلمون ان كتابهم و دينهم يحقرون اتباع الاديان الاخري و يشجع علي قتلهم و سبي نسائهم و احتلال بلادهم...في 24 ساعة اختفت 6 فتيات قبطيات في صعيد مصر...منذ سنوات قليلة اخنطفت بوكوحرام مئات الفتيات في نيجريا....منذ ايام اغتصبت نساء باكستنيات مسيحيات علي ايدي مسلمين سنة في باكستان....تتباكون علي مسلمي بورما و الهند و تمارسون الفعل ذاته بفخر منذ الاف السنين....في كل حالات الاغتصاب يجب القول صراحة انها جريمة ضد الانسانية بغض النظر عن ديانة او معتقدات الجرمين و ضحاياهم.....والوقت نفسه نقول ان السبي باسم الدين هو اغتصاب صريح وان فتح اي دولة باسم الدين هو احتلال و استعمار صريح...توقفوا عن الكيل بمكيالين


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. ابتزاز الوطن في الصحراء
  2. عام على سقوط موغابي... خيبة أمل في زيمبابوي!
  3. ترمب: لا أرغب في الاستماع إلى تسجيل معاناة خاشقجي
  4. ولي عهد أبوظبي يتباحث مع رئيس وزراء باكستان
  5. وزير خارجية بريطانيا في طهران الإثنين
  6. الضغوط تتكثف على تركيا لتفكيك
  7. مراكز الدروس الخصوصية تلتهم أموال المصريين!
  8. الملك سلمان يتباحث مع الرئيس العراقي حول مستجدات المنطقة
  9. ميركل وماكرون متحدان بوجه ترمب
  10. هذا هو العام الأسوأ في تاريخ البشرية
  11. حصان الديمقراطيين في 2020: ليبراليٌ تقدمي وترمبي أيضًا!
  12. مطار بيروت يمتنع عن تزويد الطائرات الإيرانية بالنفط
  13. شعبية ماكرون تنخفض إلى 25 في المئة
  14. رسميا... العلماء يعيدون تعريف الكيلوغرام
  15. القمة العالمية للتسامح تدعو إلى مكافحة التطرف الفكري
  16. نتانياهو في محاولة أخيرة لإنقاذ حكومته
في أخبار