: آخر تحديث
ورشة عمل لاحتياجات عفرين

المعارضة تؤيد وجهة النظر الأوروبية بخصوص الحل السوري

«إيلاف» من لندن: رحب رئيس الائتلاف الوطني السوري المعارض عبد الرحمن مصطفى بمخرجات اجتماع الشؤون الخارجية للاتحاد الأوروبي، وبيان قادة دول مجموعة السبع.

وأكد في بيان ، تلقت «إيلاف» نسخة منه "ضرورة تفعيل العملية السياسية للوصول إلى حل سياسي ينهي معاناة الشعب السوري".

وأشار مصطفى الى "ضرورة أن يستمر هذا الزخم الدولي تجاه جرائم نظام الأسد وروسيا وإيران في سوريا، والاستفادة منه بإطلاق عملية سياسية حقيقية تنتهي بإيجاد حل سياسي من خلال تشكيل هيئة حاكمة انتقالية خالية من بشار الأسد ومجرمي الحرب".

ولفت إلى أن تحقيق الانتقال السياسي الكامل في سوريا سيُخرج الميليشيات الإيرانية، ويعيد الأجواء في المنطقة إلى حالة الاستقرار، ويسمح بعودة اللاجئين إلى بيوتهم .

وشدد على أن جرائم النظام وروسيا بحق المدنيين ومن بينها استخدام السلاح الكيماوي ، يستوجب من المجتمع الدولي رداً حازماً يوقف تلك الجرائم بشكل كامل ويفرض وقف إطلاق النار ورفع الحصار عن المدن المحاصرة وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين.

العملية السياسية

وقال "نحن بأشد الحاجة للعودة إلى العملية السياسية وإكمال المفاوضات وفق بيان جنيف والقرار 2254".

وطالب روسيا بالتوقف عن دعم نظام الأسد وتعطيل مجلس الأمن، مشيراً إلى أن موسكو تعرض مصالحها للخطر بشكل كامل إذا ما استمرت بهذا النهج.

 وكان وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي وقادة مجموعة الدول السبع قد أكدوا على تحقيق الانتقال السياسي الشامل في سوريا وفق القرار ٢٢٤٥.

وأدانوا استخدام الأسلحة الكيماوية من قبل النظام، واعتبروا ذلك انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي والكرامة الإنسانية. 

ورشتا عمل

في غضون ذلك عقد الائتلاف الوطني السوري  *ورشة عمل* في اسطنبول،   بمشاركة قضاة ومحامين عقاريين واداريين ودستوريين وعدد من الخبراء من نقابة المهندسين والدوائر الفنية في البلديات وأملاك الدولة والسجل العقاري  حول"القانون 10 وآثاره على السوريين" واستمرت ورشة العمل لمدة يومين. 

وعرضت الورشة السياق التاريخي للقوانين العقارية وتشريعات التخطيط والتنظيم العمراني المعمول بها وحللت القانون 10 و المرسوم 66 وقانون إدارة أموال الغائبين ومناقشة آثاره وناقشت مدى شرعية ومشروعية القوانين الصادرة والتشريعات الأخيرة في ضوء القانون الدولي. 

وأخيرا ناقشت تحديات وحلول لحفظ حقوق السوريين ولمعالجة تداعيات التشريعات والإجراءات الأخيرة مع إقرار خطة تنفيذية للمتابعة

كما عقد الائتلاف بالتعاون مع الحكومة السورية المؤقتة التابعة للائتلاف ومجلس محافظة حلب الحرة ومجلس مدينة عفرين الذي انتخب في وقت سابق ، وبحضور رسمي من مندوبي دول وجهات داعمة للشعب السوري ، ورشة عمل بخصوص احتياجات مدينة عفرين وذلك في مدينة غازي عينتاب بمقر الحكومة المؤقتة .

الورشة جاءت لرصد الاحتياجات الأساسية لتفعيل المؤسسات المدَنية في المدينة .

وتطرق الاجتماع لشرح تفصيلي عن مدينة عفرين من قبل لجنة إعادة الإستقرار والى عمل الحكومة السورية المؤقتة وتفعيل المؤسسات في المنطقة اضافة الى دور الدول الداعمة.

 


عدد التعليقات 3
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. نفس سيناريو العراق
زائر - GMT الجمعة 20 أبريل 2018 20:13
محضريلك الامريكان نفس سيناريو العراق من وضعو المالكي لكي يزرع الفتنة الطائفية بالعراق وبعدين شالو بعد ما انتهى دوره بعد مادمر العراق بكل مؤسساته وبالمناسبة اذا يصير عملية سياسية بسوريا فالامريكان محضرين غير واحد مو انت مثل ماصار بالعراق بداو بالديمقراطية وانتهو ب شيعي سني كردي وايران
2. اخفاء الحقائق
كندي - GMT الجمعة 20 أبريل 2018 23:54
لماذا يخفي معظم المعارضين حقيقة تواطئهم على تقسيم سوريا وإنشاء كيان كردي انفصالي فيها اولا ؟ هل يخجلون من محاولاتهم تقسيم سوريا ؟ لا اعتقد ، فامثالهم لا يعرفون الخجل ، ولكنهم جبناء لا يستطيعون الجهر بالخيانه لأنهم ان فعلوا فلن يجدوا مكانا يختبئون فيه وسيلعنهم كل سوري وعربي شريف ، وحتى لا اظلمهم باعتبار انهم متآمرون على تقسيم سوريا فلماذا لا يصدرون بيانا صريحا يعارضون فيه كل محاولات التقسيم والتجزئة تحت كل المسميات مثل اقاليم ، حكم ذاتي ... ؟ عندها سيتخلى عنهم اسيادهم ، طرق الخيانه وعره جداً !! .
3. التقسيم هو الحل
سوري عم يفكر - GMT السبت 21 أبريل 2018 05:23
سوريا وغيرها من الكيانات العربية صنيعة سايكس بيكو لذلك لا شي مقدس اسمه سوريا لا يمكن العبث بحدوده فنظام البعث باع الجولان وباع اسكندرونة وترون الان ماذا فعل بما بثي من مناطق السنة في سوريا لذلك لا يمكن تصور باء هؤلاء بالحكم لانهم مجرمون المجتمع الدولي لن يزيلهم لانهم جزء من منظومة دولية لاتحي السنة وتسعى لقتلهم ملجا وحيد لنعيش ما تيبقى من حياتنا نحن الاحياء الان وعلى امل ان يعش ابناؤنا بافضل مما عشناه هو الانفصال عن العلويين دعوهم يستقلون بالساحل ويتعاونون مع جرذ الضاحية الجنوبية اما نحن فلنلعق جراحنا ولنفكر جديا بالمطالبة بالاستقلال عن هؤلاء المتوحشون راي للنقاش


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. لهذه الأسباب زار المبعوث الأميركي جيمس جيفري منبج
  2. موسكو: زيارة بوتين للسعودية قائمة
  3. الكرملين: إعلان ترمب سيجعل العالم أكثر خطرًا
  4. أستراليا تعتذر لآلاف الأطفال ضحايا الانتهاكات الجنسية
  5. ماي تعارض الحل الأوروبي لمشكلة حدود إيرلندا بعد بريكست
  6. انتخابات منتصف الولاية تمهيد لانتخابات 2020 بالنسبة إلى ترمب
  7. لهذه الأسباب يتم التهافت على الوزارات السيادية في لبنان
  8. دعوة أممية للأحزاب العراقية إلى منح عبد المهدي حرية اختيار وزرائه
  9. القاهرة تنفي تعرّض جثمان سائح بريطاني لسرقة أعضاء
  10. نصائح إلى ترمب قبل الاجتياح المتوقع للحدود الأميركية
  11. العثماني يعمق أزمة التحالف الحكومي
  12. الجزائر تحاكم خمسة من كبار جنرالاتها
  13. العاهل السعودي وولي العهد يعزيان أسرة جمال خاشقجي
  14. ترمب وإردوغان يتفقان على وجوب توضيح ملابسات مقتل خاشقجي
  15. وزير الخزانة الأميركي يشدد على أهمية العلاقة مع السعودية
  16. كيف نجا أمريكي من الثعابين بعدما بقي معها داخل حفرة عميقة ليومين
في أخبار