: آخر تحديث
انفجارات ضخمة هزت العاصمة استمرت حتى ساعات متأخرة

إسرائيل استهدفت مواقع عسكرية سورية ومستودع ذخيرة

دمشق: استهدفت صواريخ إسرائيلية مواقع عسكرية تابعة للجيش السوري ومستودع ذخيرة وموقع رادار، وفق ما نقل الاعلام الرسمي السوري عن مصدر عسكري فجر الخميس.

وقال المصدر، وفق ما نقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا)، إن بعض الصواريخ الإسرائيلية "استطاع استهداف عدد من كتائب الدفاع الجوي والرادار ومستودع ذخيرة" من دون أن يحدد مواقعها، مؤكداً أن الدفاعات الجوية السورية أسقطت "عشرات الصواريخ الإسرائيلية المعادية وتمنع معظمها من الوصول الى أهدافها".

وأوضح مصدر من القوات الموالية لدمشق لوكالة فرانس برس أن "بعض الصواريخ استهدفت مواقع في ريف دمشق بينها فوج الدفاع الجوي قرب الضمير (شرق) واللواء 38 على طريق درعا" جنوباً، مشيراً الى ان "الدفاعات الجوية نجحت باسقاط صواريخ متجهة الى مطار دمشق الدولي".

وسمعت مراسلة فرانس برس في دمشق دوي انفجارات ضخمة هزت العاصمة استمرت حتى ساعات متأخرة.

وبث التلفزيون السوري نقلاً مباشراً قال إنه يُظهر تصدي الدفاعات الجوية لـ"الصواريخ الاسرائيلية".

وكتب المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي ادرعي على حسابه على تويتر أن الجيش الإسرائيلي "يتحرك في هذه اللحظات ضد أهداف إيرانية في سوريا"، مضيفاً أن "أي تورط سوري ضد هذا التحرك سيواجه ببالغ الخطورة".

وبدأ التصعيد قبل منتصف الليل في جنوب البلاد، قبل ان يتوسع لاحقاً ويستمر لساعات، مع اعلان الجيش الإسرائيلي عن تصديه لصواريخ قال إنها إيرانية استهدفت الجزء المحتل من هضبة الجولان، ثم إعلان دمشق أيضاً عن تصديها لصواريخ إسرائيلية باتجاه مدينة البعث في القنيطرة جنوبا.

ويأتي ذلك غداة تصدي الدفاعات الجوية السورية لصاروخين اسرائليين في منطقة الكسوة في ريف دمشق، وفق سانا. إلا أن المرصد السوري لحقوق الإنسان قال إن القصف طال "مستودع أسلحة" يعود للحرس الثوري الإيراني، مسفراً عن مقتل 15 مقاتلاً موالياً لقوات النظام نصفهم من الايرانيين.

وكان الجيش الإسرائيلي أعلن انه طلب من السلطات المحلية في هضبة الجولان المحتلة ان تفتح وتحضر الملاجىء المضادة للصواريخ بسبب "انشطة غير مألوفة للقوات الايرانية في سوريا" في الجهة الاخرى من خط التماس.

ومنذ بدء النزاع في سوريا في 2011، قصفت اسرائيل مرارا أهدافاً عسكرية للجيش السوري أو أخرى لحزب الله في سوريا. 

ولا تزال سوريا واسرائيل رسمياً في حالة حرب رغم أن خط الهدنة في الجولان بقي هادئا بالمجمل طوال عقود حتى اندلاع النزاع في العام 2011.

وتشهد الجبهة السورية توتراً شديداً بين ايران وحزب الله من جهة واسرائيل من جهة ثانية.

ولطالما كررت اسرائيل أنها لن تسمح لإيران بترسيخ وجودها العسكري في سوريا.


عدد التعليقات 4
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. العصابة الاسدية المجرمة
متابع - GMT الخميس 10 مايو 2018 07:46
كل الشكر والمحبة لجيش الدفاع الاسرائيلي .. والذل والعار للعصابة الاسدية المجرمة ومن معها !
2. العصابة الاسدية المجرمة
متابع - GMT الخميس 10 مايو 2018 07:46
كل الشكر والمحبة لجيش الدفاع الاسرائيلي .. والذل والعار للعصابة الاسدية المجرمة ومن معها !
3. ضد الأسد
ahmad saleh - GMT الخميس 10 مايو 2018 08:21
ضد الأسد دون تقبيل أقدام الصهاينة
4. هضبة الجولان
سوري - GMT الخميس 10 مايو 2018 10:55
توازنات جديدة على الصعد العسكرية والاقتصادية تؤشّر إلى بداية حقيقية لانهيار الإمبراطورية الأميركية "المتصدّعة". الحرب الباردة عادت وبانتقام». والفرق أنه لم يعد هناك حرب باردة الآن. فالقوات الأمريكية لا تبعد إلا مسافة إطلاق قنبلة يدوية عن الروس والإيرانيين في سوريا.


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. روسيا تدعم دورًا لسيف الإسلام بمستقبل ليبيا
  2. الحل في اليمن قاب قوسين أو أدنى!
  3. ترمب قد يقيل وزيرة الأمن الوطني هذا الأسبوع
  4. صالح إلى طهران وموقف العراق من العقوبات يتصدر المباحثات
  5. مجلس الوزراء السعودي يجدد رفضه للعنف بكل أشكاله
  6. السيسي يلتقي رئيس الوزراء الإيطالي لبحث الأوضاع في ليبيا
  7. ما بين
  8. البابا فرنسيس يزور المغرب نهاية مارس
  9. جون بولتون يتوعد إيران بـ
  10. حملات دعوية لتجديد الخطاب الديني في مصر
  11. البطاقة الصحيّة في لبنان مهمة شرط ألا تتحول إلى تجربة فاشلة
  12. صالح يختتم جولته الخليجية: لا وقت نضيّعه وأمامنا عمل كثير
  13. المشير خليفة حفتر يعلن عدم مشاركته في مؤتمر باليرمو حول ليبيا
  14. المعارضة السورية تنهي اجتماعاتها في إسطنبول
  15. ضابط مظلي يخطط لإزاحة ترمب من البيت الأبيض
  16. 13 سفيرا مغربيا جديدا تلقوا الموافقة على اعتمادهم باستثناء العمراني
في أخبار