: آخر تحديث
نيابة طوكيو توجه اتهامًا جديدًا لمجموعة نيسان

محامي كارلوس غصن سيقدم طلبًا للإفراج عنه بكفالة

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طوكيو: وجهت النيابة العامة في طوكيو الجمعة تهمتين جديدتين إلى رئيس مجلس إدارة رينو كارلوس غصن الموقوف منذ نوفمبر في اليابان، ما يزيد من الشكوك المتعلقة بمصيره، لكن محاميه تقدموا على الفور بطلب للإفراج عنه بكفالة.

وأعلنت محكمة طوكيو أن النيابة قررت ملاحقة غصن بتهمتي استغلال الثقة وعدم الكشف عن كامل إيراداته في تقارير البورصة لمجموعة نيسان بين 2015 و2018.

ووجهت التهمة المتعلقة بعدم الكشف عن كامل الدخل إلى مساعده غريغ كيلي الذي أفرج عنه بكفالة في 25 ديسمبر، وإلى مجموعة نيسان بصفتها الشخصية المعنوية التي قدمت الوثائق المدانة.

واتُّهِم الأطراف الثلاثة في العاشر من ديسمبر الماضي بعدم الكشف عن كامل المداخيل للأعوام الخمسة السابقة.

ومثل كارلوس غصن الثلاثاء للمرة الأولى أمام القضاء حيث بدا نحيلا وأكد أنه "اتهم خطأ" ونفى الاتهامات الموجهة إليه.

وقالت النيابة إن استغلال الثقة يتمثل بمحاولة غصن دفع نيسان إلى تغطية "خسائر في استثمارات شخصية" خلال الأزمة المالية في أكتوبر 2008. وتبلغ قيمة هذا المبلغ 1,85 مليار ين (15 مليون يورو).

ومنذ توقيفه في 19 نوفمبر في طوكيو، أودع كارلوس غصن (64 عاما) في مركز للاحتجاز في شمال العاصمة اليابانية. وكان يعاني مساء الأربعاء من حمى أجبرت المحققين على تعليق استجوابه. وقال كبير محاميه موتوناري أوتسورو إن الحمى تراجعت الجمعة.

وعبرت زوجته كارول غصن التي لزمت الصمت حتى الآن، في بيان الخميس عن قلقها على وضعه الصحي، مدينة "الشروط القاسية لاعتقاله والمعاملة غير المنصفة" التي يتلقاها. وقالت "نحن قلقون".

وإلى جانب هذه الاتهامات الجديدة، يمكن أن تقرر النيابة نظريا تقديم مبرر رابع لتمديد توقيفه في وقت تم الكشف عن معلومات جديدة في الصحف في الأيام الماضية. وعندها سيوضع غصن في التوقيف الاحترازي ل48 ساعة يمكن تمديدها مرتين لعشرة أيام شرط أن تعطي المحكمة موافقتها على ذلك.

وعلى كل حال وما لم تحدث مفاجأة في هذا الملف المتعلق بشخصية غير عادية، يبدو الإفراج عنه قريبا أمرا غير مرجح حسبما ذكر فريق الدفاع الذي رُفِضت كل طلبات إطلاق سراحه السابقة.

هبات

وعلى الرغم من هذه الانتكاسات، اختارت مجموعة رينو ابقاء رجل الأعمال الفرنسي اللبناني البرازيلي في منصبه على رأس مجلس إدارتها، خلافا لشريكتيها اليابانيتين نيسان وميتسوبيشي موتورز اللتين قامتا بإقصائه من مجلس الإدارة.

واجتمع مجلس إدارة رينو الخميس للاطلاع على التحقيق الداخلي الذي أطلقته المجموعة في نهاية تشرين الثاني/نوفمبر. وقالت المجموعة إنها لم تلحظ أي عملية تزوير في إيرادات مسؤوليها الرئيسيين في 2017 و2018.

لكن الضغوط على المجموعة الفرنسية تتصاعد بينما تكشف الصحف مزيدا من المعلومات عن أعمال غصن، بشأن اتخاذه مقرا ضريبيا في هولندا حيث تتمركز الشركة القابضة المشرفة على التحالف، وهباته لرجال أعمال في لبنان وسلطنة عمان وغيرها، من خزينة نيسان.

وإلى جانب تسريبات مكتب النائب العام، تواصل المجموعة اليابانية تحقيقها. ويتعلق التحقيق أيضا بمختلف البنى المرتبطة بالتحالف في هولندا. وتتهم نيسان كارلوس غصن بأنه حصل على مبلغ مليار ين (ثمانية ملايين يورو) بلا مبرر العام الماضي.

ويدرس عشرات المفتشين الملف وكذلك مئات الأشخاص داخل المجموعة اليابانية. ودُفع عدد من كبار المسؤولين إلى التعاون في هذه القضية.

وأوقفت نيسان خوسيه مونيوز، أحد المقربين من غصن والذي يحمل صفة "كبير المسؤولين التنفيذيين"، عن العمل. وذكر مصدر قريب من الملف أنه قد يكون يملك معلومات ولم يبد حتى الآن استعداد كبيرا للتعاون.

وتوقف أرون بجاج مسؤول الموارد البشرية عن العمل بقرار شخصي حتى انتهاء التحقيق ويعمل مع المدعين في هذه القضية.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. ترمب للسيدة التي اتهمته بالاغتصاب: لستِ من النوع الذي أهوى!
  2. محمد الغزواني، جنرال
  3. بوتين يشيد بصادرات الأسلحة الروسية في العالم
  4. صحافيون إسرائيليون يشاركون في تغطية مؤتمر المنامة
  5. مجلس الأمن يحض على الحوار بين ايران والولايات المتحدة
  6. محمد بن زايد يحادث وزير الخارجية الأميركي
  7. على كورنيش جدّة... الأمير محمد بن سلمان يلتقط الـ
  8. واشنطن تريد بناء تحالف لمراقبة حركة الملاحة في الخليج
  9. ترمب يعاقب خامنئي وأركانه
  10. قراء
  11. تحطم طائرتين للجيش الألماني بعد اصطدامهما في الجو
  12. عقوبات أميركية تستهدف خامنئي وظريف وقادة من الحرس الثوري
  13. اللجنة الرباعية تدعو لحل دبلوماسي لخفض التصعيد في المنطقة
  14. موجة حر شديدة تضرب أوروبا الأسبوع الجاري
  15. بومبيو: المباحثات مع الملك سلمان تطرقت لتعزيز أمن مضيق هرمز
  16. محافظو بريطانيا يرفضون أسلمة منصب رئيس الوزراء!
في أخبار