: آخر تحديث
جراء ملتمس تقدم به دفاعه للإطلاع على ملف القضية

المغرب: إرجاء محاكمة قيادي في "العدالة والتنمية" إلى 19 مارس

الرباط: أجلت غرفة الجنايات الإبتدائية لدى محكمة الإستئناف بفاس، زوال اليوم، النظر في قضية القيادي بحزب العدالة و التنمية عبد العالي حامي الدين، المتابع بجناية المساهمة في القتل العمد مع سبق الإصرار و الترصد، إلى غاية 19 مارس المقبل، بعد ملتمس تقدم به دفاعه للإطلاع على ملف القضية. 

ويتابع حامي الدين عضو المجلس الوطني لحزب العدالة و التنمية المغربي ورئيس منتدى الكرامة لحقوق الإنسان، طبقا لفصول المتابعة 128، 392، 393، و395 من القانون الجنائي المغربي، بناء على قرار قاضي التحقيق بالغرفة الأولى بمحكمة الإستئناف بفاس محمد الطويلب، بجناية المساهمة في القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، وهي الجريمة التي راح ضحيتها الطالب اليساري  محمد بنعيسى أيت الجيد سنة 1993. 

وتميزت ثاني جلسة لمحاكمة حامي الدين بغياب واضح لرئيس الحكومة السابق عبد الإله ابن كيران  وبعض قياديي حزب العدالة و التنمية، الذين حضروا بكثافة، خلال الجلسة السابقة، إذ لم يحضر منهم أحد باستثناء رئيس المجلس الجماعي لمدينة مكناس (المجاورة لفاس) عبد الله بوانو وبعض ممثلي المجالس المنتخَبة المحلية وأعضاء من حزب العدالة والتنمية بالبرلمان. 

وشهد محيط المحكمة منذ ساعة مبكرة من صباح اليوم، تطويقا أمنيا مكثفا، بسبب الإحتجاجات التي يخوضها رفاق أيت الجيد من طلبة يساريين و نشطاء بالجمعية المغربية لحقوق الإنسان، أمام المحكمة، تزامنا مع انطلاق جلسة المحاكمة.

تحدرالإشارة إلى أن حامي الدين سبق وأن نفى أثناء مواجهته بالشاهد الخمار الحديوي رفيق بنعيسى خلال مرحلة التحقيق، مشاركته في ضربهما، حيث صرح الشاهد الوحيد في هذه القضية، بأن المتهم وضع رجله على عنق بنعيسى عندما اختلف زملاؤه في طريقة تصفيته. 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. مجلس الأمن يخفق في بلوغ موقف موحد حيال ليبيا
  2. حكومة الوفاق الليبية: فرنسا تدعم المشير حفتر
  3. واشنطن تشيد بخطوات المجلس العسكري في السودان
  4. هكذا تنامت شعبية الموضة المحتشمة حول العالم!
  5. اكتشاف مقبرة ديناصورات تعود إلى 220 مليون سنة في الأرجنتين
  6.  تجمع حاشد أمام مقر قيادة الجيش في الخرطوم
  7. 13 قتيلاً و114 مفقوداً إثر غرق مركب في الكونغو الديموقراطية
  8. فساد في العراق.. مستشفيات وهمية ومليشيات تتاجر بتهريب السيارات
  9. فرنسا تكرم
  10. وزير العدل: تقرير مولر يظهر أن ترمب لم يتعاون مع الروس
  11. أميركا: سبعيني متهم بإرتكاب 100 جريمة اغتصاب!
  12. ترمب... الرجل الذي يعرف كل شيء
  13. أين حطّت رحال
  14. المتظاهرون السودانيون يواصلون الضغط على المجلس العسكري
  15. بغداد والرياض: نستثمر الإرث السياسي والتاريخي والديني المشترك لتعزيز علاقاتنا
في أخبار