: آخر تحديث

200 ألف مصلّ في المسجد الأقصى في ثاني جمعة من رمضان

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: أدى حوالى مئتي الف مصل الصلاة في المسجد الأقصى في الجمعة الثانية من شهر رمضان، في يوم اشتدت فيه الحرارة، وسط تشديد أمني إسرائيلي في القدس القديمة وفي محيطها، وفق الأوقاف الإسلامية. 

قال فراس الدبس مسؤول العلاقات العامة والإعلام في الأوقاف الإسلامية في القدس "صلى حوالى مئتي ألف مصلّ في رحاب المسجد الأقصى في الجمعة الثانية من رمضان".

ولشدة ارتفاع درجات الحرارة بشكل استثنائي اليوم، قام موظفو الأوقاف برش الماء عبر الخراطيم على المصلين الذين صلّوا في باحات الأقصى للتخفيف عنهم من شدة الحرارة، كما تواجدت سيارات إسعاف وطواقم طبية للمساعدة عند الحاجة.

ونشرت الشرطة الإسرائيلية وعززت قواتها منذ ساعات الصباح الأولى في القدس الشرقية وفي أزقة البلدة القديمة، التي أغلقت محيطها، وأبعدت السيارات والحافلات عنها، باستثناء الحافلات التي تقلّ القادمين للصلاة عبر المعابر العسكرية.

وقال متحدث باسم الشرطة الإسرائيلية إن الشرطة "أغلقت طريق السلطان سليمان وشوارع وطرق عدة لتسهيل دخول عشرات الآلاف من المصلين إلى المسجد الأقصى". وطلبت الشرطة من جميع المصلين "الحفاظ على النظام والأمن".

يقع المسجد الأقصى في البلدة القديمة في القدس الشرقية التي احتلتها إسرائيل في 1967 وضمتها منذ ذلك الحين. وتعتبر إسرائيل القدس بكاملها، بما في ذلك الجزء الشرقي منها، عاصمتها "الموحدة"، في حين يتمسك الفلسطينيون بجعل القدس الشرقية عاصمة الدولة التي يطمحون إلى إقامتها.

وسمح الجيش الإسرائيلي للرجال فوق سن الأربعين من الضفة الغربية بدخول القدس أيام الجمعة في شهر رمضان، والأطفال تحت سن الثانية عشرة، في حين لا توجد قيود على أعمار النساء.

وتعترف إسرائيل، التي وقعت معاهدة سلام مع الأردن في 1994، بإشراف المملكة الأردنية على المقدسات الإسلامية في المدينة المقدسة، التي هي في صلب النزاع الفلسطيني الإسرائيلي.
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الكشف عن بتر ذراع عراقي معتقل نتيجة التعذيب
  2. سلطنة عُمان تعتزم فتح سفارة في الأراضي الفلسطينية
  3. مراسم استقبال حاشدة لولي العهد السعودي في سيول
  4. حبس 8
  5. محمد بن سلمان: الشراكة مع كوريا الجنوبية قيمة مضافة لبلدينا
  6. روحاني لماكرون: لا نسعى إلى حرب مع أي دولة
  7. أحلام مايك بومبيو في رئاسة أميركا تبدأ من كانساس
  8. جودة الحياة.. الإمارات الأفضل شرق أوسطيًا والعراق الأسوأ
  9. الاتفاق النووي الإيراني يواجه خطر
  10. المعارضة السورية تجتمع في ريف حلب وتبحث قصف الشمال
  11. هيئة الطيران المدني السعودي تعلن افتتاح مطار
  12. آبي يشيد بدور السعودية في السلام والاستقرار بالمنطقة
  13. الأمير محمد بن سلمان يبدأ اليوم زيارة إلى كوريا الجنوبية
  14. جونسون يخرج إلى العلن مجددًا بعد ابتعاده عن الإعلام
  15. سناتور أميركي يريد معاقبة إيران على نسق الـ
في أخبار