bbc arabic
: آخر تحديث

دراسة: طلاق الآباء قد "يؤدي إلى إصابة الأطفال بالسمنة"

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الأطفال والطلاق
Getty Images

قال باحثون إن طلاق الأزواج يؤثر على الأطفال ويجعلهم أكثر عرضة للإصابة بالسمنة مقارنة بالأطفال الآخرين الذين ينعمون بالعيش في ظل عائلة سعيدة ومتماسكة.

وذكرت دراسة أن زيادة الوزن تظهر بصورة خاصة لدى الأطفال الذي تعرضوا لتجربة طلاق والديهم قبل بلوغهم سن السادسة.

وقام باحثون من كلية لندن للاقتصاد والعلوم السياسية بتحليل بيانات 7574 طفلاً ولدوا بين عامي 2000 و 2002.

وقالوا إن النتائج التي توصلوا إليها تدعو إلى ضرورة توفير الدعم بشكل أكبر للعائلات التي تعاني من تفكك أسري.

وعددت الدراسة الأسباب التي قد تؤدي إلى زيادة وزن الأطفال بعد الطلاق، وشملت:

  • عدم توفر الأموال لشراء الفواكه والخضار الطازجة.
  • زيادة ساعات العمل للآباء، فلا يكون هناك وقت كاف لإعداد الطعام الصحي.
  • عدم توفر الأموال اللازمة لقيام الأطفال بنشاطات إضافية، ومنها الرياضة.
  • لا يتوفر للآباء أي وقت أو طاقة للالتزام بعادات الأكل الصحية مع أطفالهم.
  • المشاكل العاطفية تدفع الآباء والأمهات إلى الإكثار من إطعام أطفالهم الذين يميلون إلى تناول الكثير من الأطعمة الدسمة والسكريات.
الأطعمة الغنية بالدهون تسبب السمنة للأطفال
Getty Images

وحصل الباحثون على تلك المعلومات من دراسة "أطفال الألفية" في بريطانيا التي تابعت حياة مجموعة من الأطفال المولودين في بداية الألفية الجديدة وعائلاتهم.

وتم جمع بيانات الأطفال في سن تسعة أشهر، ثلاث سنوات، خمس سنوات، سبع سنوات، إحدى عشرة سنة، وركزت الدراسة على فترة ما قبل البلوغ.

"عواقب طويلة الأمد"

ووفقا للدراسة، تعرض طفل من بين خمسة شملهم البحث، لتجربة انفصال الوالدين قبل بلوغ سن 11 عاماً.

وتناولت الدراسة أيضا طول الأطفال وأوزانهم وأعمارهم وجنسهم لحساب مؤشر كتلة الجسم (BMI) - وهو مقياس يستخدم على نطاق واسع لمعرفة ما إذا كان الأفراد يتمتعون بوزن صحي أو يعانون من زيادة الوزن أو السمنة.

وأظهرت النتائج أن الأطفال الذين انفصل والديهم اكتسبوا وزناً أكبر خلال 24 شهراً من الانفصال، مقارنة بالأطفال الذين لم يتعرضوا لمشاكل أسرية.

ووجدت الدراسة أن أطفال الآباء المطلقين كانوا أكثر عرضة لزيادة الوزن أو السمنة خلال 36 شهراً من الانفصال.

وتؤكد نتائج الدراسة فكرة أن انفصال الوالدين" له عواقب طويلة الأمد".

ويوصي الباحثون ببذل الجهد لمنع الأطفال المعرضين للخطر من اكتساب زيادة في الوزن بعد فترة وجيزة من الانفصال.

وقالوا إن "التدخل المبكر يمكن أن يساعد في منع أو على الأقل تخفيف العوامل التي تؤدي إلى إصابة بعض الأطفال بالسمنة".

bbc article

عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. المغرب يتبنى قانونا مثيرا للجدل حول التدريس بلغات اجنبية
  2. هذه هي قدرات مقاتلة سوخوي - 35 الروسية!
  3. السعودية: المساس بحرية الملاحة البحرية انتهاك للقانون الدولي
  4. أول محاكمة في أميركا اللاتينية في قضية سوء معاملة كلب
  5. هذا هو هو سيد 10 داونينغ ستريت الجديد
  6. مناورات لمصر والإمارات وأميركا في البحر الأحمر
  7.  بوريس جونسون يفوز برئاسة الحكومة في بريطانيا
  8. العراق يحدد موعد انتخاباته المحلية وينهي مشكلتها بكركوك
  9. ملك تايلاند يتصدر قائمة أغنى الملوك في العالم
  10. موسكو: لم نتلقَ أية مقترحات بتحالف لحراسة هرمز
  11. حزب الله حريص على علاقة مستقرة مع تيار المستقبل
  12. الاستخبارات الباكستانية ساعدت الأميركيين على العثور على بن لادن
  13. البرلمان المغربي ينتصر للغة الفرنسية تربويًا!
  14. عبد المهدي: خلاف مواعيد مع واشنطن ألغى زيارتي لها
  15. بوريس جونسون يترقب تكريسه رئيسًا لحزب المحافظين في بريطانيا
في أخبار