: آخر تحديث

ترمب: الولايات المتحدة ستبدأ طرد ملايين المهاجرين غير القانونيين

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: أكد الرئيس الأميركي دونالد ترمب في تغريدة على "تويتر" الإثنين أن الولايات المتحدة ستبدأ الأسبوع المقبل عملية طرد "ملايين" المهاجرين الذين وصلوا الى الولايات المتحدة بطريقة غير قانونية.

وكتب ترمب "الأسبوع المقبل ستبدأ شرطة الهجرة إبعاد ملايين الأجانب غير القانونيين الذين دخلوا إلى الولايات المتحدة بطريقة سرية". وأضاف "سيتم طردهم بسرعة فور وصولهم".

وأوضح ترمب أن غواتيمالا "مستعدة لتوقيع اتفاق" يلزم المهاجرين الذين يدخلون أراضيها بتقديم طلب اللجوء على أرضها بدلا من الولايات المتحدة.

وتواجه الولايات المتحدة تدفقا للمهاجرين القادمين من غواتيمالا ودول فقيرة أخرى في أميركا الوسطى تشهد أعمال عنف مرتبطة بعصابات.

وتحدث ترمب عن "غزو" للمهاجرين، مؤكدا أن مسألة الهجرة غير القانونية من أولويات إدارته.

وكانت واشنطن أعلنت الإثنين أنّها لن تقدّم أي مساعدات إضافية للسلفادور وغواتيمالا وهندوراس ما لم تتخذ دول "المثلث الشمالي" هذه "إجراءات ملموسة" لمنع المهاجرين السريين من التوجّه إلى الولايات المتحدة.

وعلّقت إدارة ترمب في مارس المساعدات لدول المثلث الشمالي، متهمة إياها بعدم القيام بأي تحرك في مسألة المهاجرين.

وقالت المتحدّثة باسم وزارة الخارجية الأميركية مورغان أورتيغاس "انتهينا من مراجعة" برامج المساعدات المخصّصة للدول، مشيرة إلى الاستمرار ببعض البرامج ذات الأولوية والتي تهدف إلى الحدّ من الهجرة السرية. وقد خصّص لها 432 مليون دولار لسنة 2018 المالية. 

لكن الخارجية قالت إن ال370 مليون دولار التي كانت مخصّصة للحدّ من الهجرة في 2019 ستستخدم لأولويات سياسية خارجية أخرى.

وأكدت أورتيغاس أنّ كل المساعدات المستقبلية باتت مشروطة الآن. وأضافت "لن نقدّم تمويلاً جديداً للبرامج في تلك البلدان إلى أن نشعر بأنّ حكومات المثلّث الشمالي تتّخذ إجراءات ملموسة لتقليل عدد المهاجرين غير الشرعيين القادمين إلى الحدود الأميركية".

ويهاجر عشرات الآلاف من دول أميركا الوسطى عبر المكسيك إلى الولايات المتحدة هربا من العنف والفقر في بلادهم، وبات التصدّي لتدفق قوافل المهاجرين هذه أولوية بالنسبة لإدارة ترمب.

وفي ديسمبر، وافقت الولايات المتحدة والمكسيك على استثمار مبلغ كبير في "المثلث الشمالي" وجنوب المكسيك على أمل الحد من موجة الهجرة.

وانتقد السناتور الديموقراطي بوب منينديز قرار الخارجية الأميركية، معتبرا أنه خطوة "غير مسؤولة" من شأنها "الحدّ من قدرة أمّتنا على المساعدة في مواجهة التحدّيات التي تجبر الناس على الفرار إلى الولايات المتحدة".


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. مناورات لمصر والإمارات وأميركا في البحر الأحمر
  2.  بوريس جونسون يفوز برئاسة الحكومة في بريطانيا
  3. العراق يحدد موعد انتخاباته المحلية وينهي مشكلتها بكركوك
  4. ملك تايلاند يتصدر قائمة أغنى الملوك في العالم
  5. موسكو: لم نتلقَ أية مقترحات بتحالف لحراسة هرمز
  6. حزب الله حريص على علاقة مستقرة مع تيار المستقبل
  7. الاستخبارات الباكستانية ساعدت الأميركيين على العثور على بن لادن
  8. البرلمان المغربي ينتصر للغة الفرنسية تربويًا!
  9. عبد المهدي: خلاف مواعيد مع واشنطن ألغى زيارتي لها
  10. بوريس جونسون يترقب تكريسه رئيسًا لحزب المحافظين في بريطانيا
  11. طائرة روسية تخرق المجال الجوي لكوريا الجنوبية!
  12. زعيم كوريا الشمالية يتفقد غواصة جديدة
  13. تراجع ثقة الأميركيين بالحكومة ووسائل الإعلام
  14. ماذا تحتاج ناسا لإرسال الروّاد إلى القمر والمريخ؟
  15. ظريف: إيران لا تريد المواجهة مع بريطانيا في قضية الناقلة
  16. الهند إلى القمر: بداية رحلة تاريخية
في أخبار