: آخر تحديث

 تركي الفيصل يكشف سبب رمي جثة بن لادن في البحر

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

 كشف الأمير تركي الفيصل رئيس الاستخبارات السعودية الأسبق، سبب إلقاء الأمريكان جثة زعيم تنظيم «القاعدة» أسامة بن لادن في البحر وعدم اعتقاله حيا. 

وقال الأمير تركي في برنامج حواري ردا عن سؤال حول سبب رمي جثة بن لادن في البحر بدلا من دفنه،إنه بحسب كلامهم أي «الأمريكان» لم يريدوا أن يكون له مشهد أو مزار أو شيء يجلب الناس إليه فلو دفن في أرض معينة ربما أصبح محلا للزيارة.

وفيما يخص سبب قتل الأمريكان بن لادن بدلا من اعتقاله، قال الأمير السعودي إنه ليس لديه أي تحليل لذلك، وحسب كلامهم عندما دخلوا عليه الغرفة كان يحمل السلاح وقتل لهذا السبب. كما أشار الأمير تركي إلى أنه طلب من، الملا عمر، القائد الأعلى والزعيم الروحي الأسبق لحركة «طالبان» الأفغانية تسليم أسامة بن لادن للسعودية أكثر من مرة عام 1998، وكان ذلك بناء على طلب من الملك الراحل عبد الله بن عبد العزيز إبان توليه ولاية العهد، إلا أن الملا عمر رفض تسليم بن لادن.

وتم قتل أسامة بن لادن في مايو 2011 في إحدى ضواحي مدينة «أبوت آباد» الباكستانية، وذلك بعملية أجرتها القوات الخاصة الأمريكية، وبعد اختبارات الحمض النووي والتحقق من هويته حسب الرواية الأمريكية، تم إلقاء جثة بن لادن في البحر في ظروف سرية. 

 


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. سبب عدم محاكمه بن لادن ..
عدنان احسان- امريكا - GMT السبت 08 يونيو 2019 13:04
لو حوكم بن لادن - لانتهت اسطوره الاسلام السياسي - وشركائهم - وحلفائهم --- ولنفضح الجميع - منذ قرن وحتي اليوم و وخاصه منذ بدايه العصره الذهبي للاسلام السياسي بغزو افعانستان - وطبعا من المفيد ان تبقي اسطوره السياسي والمستفيذه منها امريكا وحلفاءها لتبربر سياستهم وتدخلاتهم - وتجارتهم .. ولولاا لاسلام السياسي - لما كانت هناك مبرر لكل التدخلات بالمنطقه - او لكان بشكل اخر - بالشكل الطبيعي ، وتبقي فقط علي المجندين من سجون الانظمه العربيه - مثل / الظواهري / خريج السجون المصريه / والزرقاوي - خريج السجون الاردنيه - والجولاني من سجون السوريه - اما ابن لادن له قصه مختلفه - اسالوا عنها -.. ووو(...) والرئيس السوداني عمر البشير / والتطرف موجود في كل العالم - فامريكا ايضا تعاني من المسيحيه الصهيوينه ...دعواش امريكا - والمليشيات التي ظهرت بعد كلينتون .. ولولا اكذوبه سبتمبر ١١- التي امتصت ظاهره التطرف عند الامريكان بتصديرها للخارج- ... لكانت الفوضى الخلاقه هنا في امريكا - ولكن الدوله العميقه درست الموضوع - وقررت تصديها للخارج ../ عبر نظريه الفوضى الخلاقه / ومشكله السالم السياسي اكبر من ابن لادن - ولكن بن لادن - لو حوكم - لانكشفت عوره الجميع ...


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في جريدة الجرائد