: آخر تحديث

إختاروكم للعمل لا للجدل

لاشك أن الشعوب في كل أركان الأرض تختار ممثليها للعمل لا للجدل والمحاورة المذهبية وجفاف العقيدة التاريخية. ذلك مايحصل اليوم في أمريكا وبريطانيا والدول العربية قاطبة. 

حكومات تأزيم الأوضاع هي الموضوع الرئيسي المطروح هنا . وأبدأها أولاً بالقول  "إعملوا فسيرى الله عملكم" . أن النظام البرلماني الذي تم على ضوئه إختيار الشعب لممثليه لا يعني بالضرورة إحترام السلطات. وثانيا ،ان العمل السياسي بدأ يأخذ منعطفاً شريراً  في معظم دول العالم يصعب إصلاحه. ثالثاً ، قد يتوهم البعض بأن إختيار الدولة النظام الديمقراطي يعني إلغاء الفردية والدكتاتورية والعنصرية والمحسوبية.    

هل كان أساتذتنا على خطأ في تعريف العلوم السياسة على أنها ميزة إنهاض فن المفاوضات وتوقيع برامج عمل تصل بالدولة الى تحقيق إنهاض مصالح شعبها الموقّعة على المشروع وإلتزام الدولة بالعمل والتنفيذ ؟ هل كانوا على خطأ بالقول أن النظام البرلماني يعني إحترام السلطة ، لأننا نرى اليوم فشل بعض الأنظمة  البرلمانية  في العالم؟ 

الديمقراطية لا تلغي بالضرورة الدكتاتورية. يلم القائد ورجل الدولة والعشيرة والدين بمعرفة متجزئة عن إمكانيات الحرب والسلام . هذه الأمكانيات هي من جذور وأسس القيادة السليمة المفقودة حالياً في معظم الأنظمة "أمريكا ، بريطانيا وأغلب دول العالم العربي  من المغرب الى الخليج العربي". الجديدُ في قيادات الترحيب و تأزيم الأوضاع في دول سأسمي العراق منها ، لاتتمتع بترحيب الشعب بها لأسباب قد لاتبدو واضحة للبعض . ومنها لعبة تصادم المذاهب المتعمدة التي ينسّقها وينظّم شؤونها خبراء في دول المخابرات وجواسيس في غاية المعرفة بما يثير قادة الحكومة والعشائر رغم تحذيرات الأوساط الشعبية المثقفة لها. 

والمثل الأعلى في لعبة التصادم تتم بالحديث الإعلامي الذي ينبغي لوزارات الإعلام الرسمية أن تمنعه . حيث لم تبق في العراق قواطع أرض داخلية ألا وتم تقسيمها مناطقياً وعنصرياً. المناطقية التقسيمية مرفوضة أصلاً من مكوناتنا العربية والكردية والمسيحية ، ومقبولة لا عن ذكاء وإنما عن غباء وخوف من قبل السذج . فمثلاً ، أرض ومحافظات وسكان الأنبار وديالى وكركوك وكربلاء والبصرة ، وأرض وسكان المناطق الكردية  ونينوى بمجموعها تقسيمات أضافت مأسي دامية رفضها المخلصون المتطلعون الى إنعاش أرض الوطن وإمداده بمشاريع توسعية للخدمة والترابط العائلي . من هؤلاء المخلصين المهندس المرحوم سمير ......الذي وافته المنية عام 2001 في المانيا ، وكانت لديه خرائط وبيانات وتصاميم هندسية لمشروع قطار ركاب سريع يربط مدن  بعقوبة – بغداد – الرمادي – الرطبة . وعرضها بحماس ورغبة عارمة على وزارة المواصلات دون نتيجة موفقة.

ترصد الدول أموال موثقة ومخصصة لحقول الحاجة  الصناعية والتجارية والصحية . لا إمتيازات أفراد فيها ولا رفسات نجاح هوائية يلمس الشعب عدم صدقها بوضوح . وإليكم مايدور بخاطري عما يجري من  بيانات تبشيرية مهيأة تُسمى ب " إجتماعات دورية " وهي إجتماعات لأحزاب تلف و تدور لسنوات ولايُعرف منها الصدق والنظافة المهنية لأنها كرؤية أرصفة بلا طرق وطرق بلا أرصفة.         

ماذا يخوض وماذا يتجنب قادة المجاملات الجدد في محادثاتهم مع ضيوفهم بعدما تطئ أقدامهم أرض مطار بغداد الدولي وإستعراض حرس الشرف والدخول الى قاعة الأستقبال ؟ الجواب معروف ، فدعونا نتطرق الى بعض ما يجب أن يعالج من تراكم الأزمات في دولة بلا وزير دفاع وبلا وزير داخلية .

حكومات تأزيم الأوضاع وإجتماعات الحوار ومن يحضرها تؤكد على إستمرار تاريخ الكليشة المتبعة منذ العهود البائدة عندما لايتحقق عمل مثمرمنها غير أصدار بيانات لملمة الوضع السياسي بأحاديث تدخل سياسياً في دائرة الحوار لحين الأجتماع القادم. واليكم نص بعضها مع أخطاءها المطبعية وكما نقلتها حرفياً عن بيانهم الرسمي ( شدد تحالف الاصلاح والاعمار، الاثنين، على ضرور استكمال الطابينة الوزارية، فيما صادق على قرار هيئته السياسية بشأن تواجد القوات الاجنبية ب‍العراق.وان "الهيئة القيادية للتحالف عقدت اجتماعها الدوري، حيث بحث المجتمعون الملفات المدرجة على جدول اعمال الاجتماع واستعرضوا تطورات الاوضاع السياسية والامنية في البلاد، وسبل الارتقاء بالعلاقة بين تحالفي الاصلاح والاعمار وتحالف البناء بما يخدم العملية السياسية ويحقق التنمية الشاملة وتطلعات ابناء الشعب العراقي" وان "المجتمعين استمعوا لتقرير رئيس اللجنة النيابية للتحقيق في القضايا الأمنية لمدينة الموصل اسامة النجيفي"، مشيرا الى ان "الهيئة القيادية و توصيات اللجنة".

هذه اللقاءات والمناقشات والمساومات تناقض نفسها في بياناتها المقروئة كما أوردتها وكالاتهم الإعلامية ، واليك النص الأخر من زيادة تراكم الأزمات كما وردت في بياناتهم ونص القول (وتابع التحالف انه "تمت مناقشة تطورات الاوضاع في محافظة نينوى على المستوى الامني والخدمي والانساني والاجتماعي، وتم التأكيد على ضرورة الحفاظ على استقرار الاوضاع الامنية في المحافظة والاسراع بإعمارها وباقي المدن المحررة والنهوض بالواقع الخدمي واعادة ما تبقى من النازحين بعد تأهيل مناطقهم". وسؤالي هنا : ألم تكن مناقشة هذا الحوار وهذه الضرورات قبل مايقرب من سنة ؟ لقد إختاروكم للعمل لا للجدل وجفاف الحوار الدائم .

إنحراف رئيس مجلس النواب عن واجبه الأساسي وإنفراده وتمدده الى مؤسسات حكومية  ليست ضمن إختصاصه زاد من نسبة تأزيم الأوضاع . ويظل العراق في حالة إستغفال وتمكثُ في جوفه مساومات بمزايا غريبة منها عدم تحصيل المنح  الموعودة من الدول المانحة  وتحصيل الديون المستحقة . وملفات منع التجاوزات القانونية  وكشف اسماء سراق المال العام التي تبدو في تأجيل مستمر.وملفات متوقفة متراكمة في قبة المجلس وتتطلب منه والأعضاء ألاخرين التنفيذ وتأجيل السفرات المستمرة للخارج  قبل إكمال تشريعات متوقفة . العراق رغم إشتداد المخاطر بلا وزير دفاع وبلا وزير داخلية ، وتتحكم بأقداره عن بعد وقرب ، دول خارجية برغبات حزبية داخلية .

باحث ومحلل سياسي  

أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر ايلاف تسبب ملاحقه قانونيه


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رأي