GMT 9:07 2018 الثلائاء 23 يناير GMT 9:16 2018 الثلائاء 23 يناير :آخر تحديث

أمازون :متجر بقالة بدون موظفين ومحاسبين ودفع نقود

بي. بي. سي.

في خطوة قد تحدث ثورة في أسلوب شرائنا للبقالة، افتتحت شركة أمازون أول متجر بدون محصلي ثمن المشتروات أو أجهزة للدفع الذاتي.

وخلال العام الماضي، اختبر موظفو الشركة متجر "أمازون غو"، الذي افتتح في مدينة سياتل الأمريكية.

وبمجرد أن يغادر المتسوقون المتجر تتم إضافة مشترواتهم على بطاقاتهم الائتمانية مباشرة. ويدخل المتسوقون المتجر عبر بوابات تشبه تلك الموجودة بمحطات قطارات الأنفاق، حيث يسجلون دخولهم عبر تطبيق خاص بالمتجر على هواتفهم الذكية.

وعند اختيار أي صنف وسحبه من مكانه تقوم أجهزة الاستشعار الموجودة على الأرفف بإضافته على الفاتورة، وفي حال الرغبة في إرجاع أي منتج يجب وضعه على الرف مرة أخرى وفي نفس المكان ليتم حذفه من الفاتورة.

أمازون
Reuters
تتبع المتسوقين كاميرات خاصة تقوم بتحديد ما يشترونه

وفتح المتجر أبوابه للعاملين في شركة أمازون، عملاق التسوق بالتجزئة عبر الإنترنت، في ديسمبر/كانون الأول 2016، وكان من المتوقع أن يكون متاحا للجمهور بشكل أسرع من هذا.

لكن مصدرا داخل أمازون أكد ظهور بعض مشاكل التشغيل مبكرا، وهو ما أعاق التسريع بجعله متاحا للجمهور. ومن المشاكل التحديد الصحيح للمتسوقين الذين لديهم نفس شكل الجسم، بالإضافة إلى تحريك الأطفال للمنتجات من مكانها ووضعها في أماكن أخرى.

وقالت جيانا بيوريني، رئيس "أمازون غو"، إن العمل بالمتجر كان يجري بشكل جيد خلال فترة التجارب، مشيدة بقدرة أجهزة الكمبيوتر على الرؤية والآلات على التعلم.

ولم تذكر أمازون شيئا عن افتتاح فروع أخرى من متجر "أمازون غو"، والتي هي منفصلة عن كل متاجر بيع الأطعمة التي اشترتها العام الماضي مقابل 13.7 مليار دولار.

وحتى الآن لا توجد أي خطط لدى أمازون لتقديم هذه التكنولوجيا الحديثة إلى المئات من متاجر "هول فوودز".

من ناحية أخرى تدرك متاجر البيع بالتجزئة أن حصول الزبائن على مشترياتهم بسرعة تزيد فرص عودتهم للتسوق مرة أخرى.

كما أن القضاء على الصفوف الطويلة من المتسوقين سيمنح أي متجر ميزة كبيرة تعزز مكانته في المنافسة مع الآخرين.

أمازون
BBC
أمازون افتتحت متاجر لبيع الكتب في سياتل ومدن أمريكية أخرى

ولم يكن متجر أمازون في سياتل هو الأول للشركة عل أرض الواقع، فمن قبل افتتحت الشركة متجرا لبيع الكتب مباشرة بعيدا عن الإنترنت، وكان في سياتل أيضا حيث المقر الرئيسي للشركة.

والآن لديها 13 متجرا لبيع الكتب في الولايات المتحدة بالإضافة إلى العشرات من المنافذ المؤقتة المنبثقة عنها.

وكشفت أمازون للمرة الأولى عن عائدات متاجرها الواقعية للبيع المباشر، في حسابات الربع الثالث في أكتوبر الماضي، والتي بلغت 1.28 مليار دولار، وجاءت غالبيتها من متاجر "هول فوودز".

وفي حين أن متاجر أمازون المباشرة لا تعد من مصادر تحقيق الأرباح، يقول محللون إن الشركة تستخدمها لزيادة الاهتمام بالعلامة التجارية وتعزيز المشاركة في عضوية "برايم" لديها Prime Membership.

وتسمح هذه العضوية بامتيازات مادية، فمثلا يدفع الأعضاء في المتاجر الواقعية نفس الأسعار التي يدفعونها عند شراء الكتب عبر الإنترنت، بينما يدفع المشترون العاديون ثمنا أغلى للكتاب في المتجر الواقعي.

وألمح بريان أولزافسكي، المسؤول المالي في أمازون، إلى أن منافسي الشركة يجب أن يتوقعوا المزيد من متاجر البيع المباشر في الأشهر والسنوات المقبلة.

وقال في أكتوبر إن "الشركة ستشهد المزيد من التوسع، إنها لا تزال مرحلة مبكرة، لذلك سوف تتطور هذه الخطط مع مرور الوقت".



في لايف ستايل