GMT 16:34 2017 الأحد 3 ديسمبر GMT 21:08 2017 الأحد 3 ديسمبر :آخر تحديث

الاردن يحتج لدى اسرائيل ردا على "الانتهاكات المتواصلة" للاقصى

أ. ف. ب.

اعلن وزير الدولة الاردني لشؤون الاعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة محمد المومني ان حكومته وجهت مساء الاحد مذكرة احتجاج الى وزارة الخارجية الاسرائيلية ردا على "الانتهاكات المتواصلة" للمسجد الاقصى.

ونقلت وكالة الرسمية عن المومني قوله ان "الحكومة تدين الانتهاكات الإسرائيلية المتواصلة ضد المسجد الأقصى" وخصوصا الدخول "الاستفزازي للمتطرفين إلى باحات المسجد الأقصى المبارك بشكل يومي بحماية الشرطة الإسرائيلية".

واضاف "تم مساء اليوم توجيه مذكرة احتجاج دبلوماسية لوزارة الخارجية الإسرائيلية بهذا الخصوص".

واوضح المومني ان "مثل هذه التصرفات الاستفزازية وغير المسؤولة مُدانةً ومرفوضة، وتمثل انتهاكا لالتزامات إسرائيل، كقوة قائمة بالاحتلال في القدس الشرقية، بموجب القانون الدولي".

وقال ان "السماح للمتطرفين اليوم بالصعود إلى صحن مسجد قبة الصخرة المشرّفة يأتي في سياق المحاولات الإسرائيلية المستمرة والمرفوضة لتغيير الوضع التاريخي والقانوني القائم في المسجد الأقصى المبارك".

وشدد المومني على ضرورة "الحفاظ على الوضع التاريخي القائم في المكان، واحترام الدور الأردني في رعاية المقدسات في القدس الشرقية الذي اعترفت به معاهدة السلام بين البلدين".

وتعترف إسرائيل التي وقعت معاهدة سلام مع الاردن في 1994 باشراف المملكة الأردنية على المقدسات الاسلامية في القدس.

والحرم القدسي الذي يضم المسجد الاقصى وقبة الصخرة هو اولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين لدى المسلمين.

ويشكل وضع القدس احدى اكبر القضايا الشائكة لتسوية النزاع بين اسرائيل والفلسطينيين.

وتعتبر اسرائيل القدس بشطريها عاصمتها "الابدية والموحدة" في حين يرغب الفلسطينيون بجعل القدس الشرقية عاصمة لدولتهم المنشودة.

يشار الى ان طاقم السفارة الاسرائيلية غادر عمان في تموز/يوليو الماضي بعد قيام احد حراس السفارة بقتل اردنيين اثنين.

وكان الاردن ابلغ اسرائيل رسميا بأنه لن يسمح بعودة السفيرة عينات شلاين وطاقم السفارة الى عمان قبل "فتح تحقيق جدي بالحادث" في اسرائيل.


في أخبار