GMT 16:11 2017 الأربعاء 12 يوليو GMT 16:48 2017 الأربعاء 12 يوليو :آخر تحديث

مقتل سبعة من ركاب حافلة افغانية

أ. ف. ب.

هرات: ذكرت الشرطة ان السلطات الافغانية عثرت الاربعاء على جثث سبعة اشخاص كانوا في حافلة مصابة بالرصاص، بعد ان خطفوا في غرب البلاد في هجوم نسب لطالبان.

ووقع الحادث مساء الثلاثاء على الطريق السريع الذي يربط بين فارياب عاصمة ولاية فراه ومدينة هرات.

وارغم مسلحون الحافلة على التوقف وركابها ال16 على النزول كما قال المتحدث باسم شرطة الولاية اقبال بهار لوكالة فرانس برس.

واضاف انهم قتلوا سبعة ركاب وخطفوا الاخرين الذين لم يعرف مصيرهم حتى مساء الاربعاء.

واطلقت القوات الحكومية عملية انقاذ صباحا للافراج عن الرهائن ورفعوا الحواجز التي اقامها المتمردون وعثروا على جثث ستة مدنيين وشرطي.

وقال "لا نعلم سبب قيام طالبان بخطفهم وما زلنا نجهل مصير الركاب الاخرين".

وبحسب المسؤولين المحليين لم تعلق طالبان على الحادث رغم ان ولاية فراه تشهد تصاعدا لعملياتهم.

واصبحت المحاور الرئيسية في افغانستان خطيرة بسبب الحواجز الخاطفة التي تقيمها الحركة والمجموعات المسلحة الاخرى لاعتراض السيارات واحيانا قتل الركاب خصوصا اذا كانوا من قوات الامن.

ويدفع المدنيون اكثر واكثر ثمن النزاع الذي تفاقم منذ اطلاق طالبان هجوم الربيع نهاية نيسان/ابريل ضد حكومة كابول.


في أخبار