: آخر تحديث
يستهدف تطوير كفاءة النساء بدعم من الاتحاد الأوروبي

البنك الأوروبي يطلق "برنامج المرأة في الأعمال" في المغرب

الرباط: أعلن البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، اليوم الثلاثاء، إطلاق "برنامج المرأة في الأعمال" الناجح دولياً في المغرب، وذلك بهدف تعزيز الاقتصاد المحلي عبر تطوير إمكانات النساء ورائدات الأعمال.

وأكد البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، أن "برنامج المرأة في الأعمال" في المغرب سيحصل على دعم مهم من الاتحاد الأوروبي بموجب مبادرة الاتحاد الأوروبي للإدماج المالي، التي تقدم التمويل الأساسي للخدمات الاستشارية والضمانات للبنوك الشريكة للبنك. 

وسيقدم البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، في مرحلة أولية، ما يعادل 35 مليون يورو إجمالي بالعملة المحلية (الدرهم)، إلى بنك أفريقيا التابع لمجموعة (BMCE)والبنك المغربي للتجارة والصناعة (BMCI)، لدعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة التي تقودها النساء، كما توقع المؤسسة الأوروبية انضمام بنوك أخرى إلى المبادرة. 

ويهدف البرنامج في مرحلته الأولية، حسب بيان للبنك الأوروبي، تلقت "إيلاف المغرب" نسخة منه، إلى الوصول إلى ما لا يقل عن 200 رائدة أعمال من خلال الخدمات الاستشارية والتمويل، حيث سيتم التركيز على دعم "رائدات الأعمال خارج المراكز التجارية الرئيسية في المغرب".

وتمثل مبادرة الاتحاد الأوروبي للإدماج المالي، برنامجا شاملا لمساعدة الشركات الصغرى والمتوسطة في منطقة جنوب وشرق المتوسط، لتصبح أكثر قدرة على المنافسة والنمو، إذ يوفر البرنامج التمويل والمعرفة لتعزيز التنمية وخلق فرص العمل.

وستسفيد رائدات الأعمال المغربيات بالإضافة إلى التمويل، من المشورة  في مجال الأعمال، لزيادة تنافسية مشاريعها علاوة على "التدريب، والتوجيه، وخدمات تكوين العلاقات (التشبيك)، فضلاً عن الوصول إلى برنامج Business Lens للتشخيص الذاتي عبر الإنترنت من البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية"، كما سيسمح التدريب والتوجيه لرائدات الأعمال بمشاركة الخبرات والتعلم من بعضهن البعض.

ويمتلك "برنامج المرأة في الأعمال" القدرة على إحداث تأثير كبير في المغرب، فقد تم تحديد التمكين الاقتصادي للمرأة كمحرك لتعزيز النمو الاقتصادي، وهناك نسبة 50 في المائة فقط من الشركات الرسمية التي تقودها المرأة في المغرب تستخدم حساباً مصرفيًا، وحتى أولئك الذين لديهم حسابات، لا يمتلكون القدرة في الغالب على استخدام النطاق الكامل لما يمكن أن تقدمه البنوك.

ويدعم البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية تنمية اقتصادات القطاع الخاص منذ إنشائه في عام 1991، كما يستثمر في 38 اقتصادًا ناشئًا عبر ثلاث قارات، حيث قدم تمويلاً بمبلغ 9.7 مليار يورو في عام 2017 وحده. 

يشار إلى أن البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية بدأ الاستثمار في المغرب منذ عام 2012، ومول مشاريع بقيمة 1.6 مليار يورو، وقدم المشورة في الأعمال لأكثر من 400 شركة صغيرة ومتوسطة مغربية.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في اقتصاد