: آخر تحديث
اعتبرت استقالته سيناريو صهيونيًا سعوديًا أميركيًا لتأجيج التوتر

إيران ترفض اتهامات سعد الحريري

رفضت إيران اتهامات رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري الذي قدم استقالته، اليوم السبت، وقال إن "لإيران رغبة جامحة في تدمير العالم العربي"، واعتبرت الخارجية الإيرانية أن الاستقالة "سيناريو صهيوني سعودي أميركي" جديد الغرض منه تأجيج التوتر في لبنان والشرق الأوسط كله.

إيلاف: قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي، في تصريحات صحافية نقلتها وسائل الإعلام الإيرانية إن استقالة الحريري والاتهامات المكررة الواهية وقيام الحريري بهذه الخطوة وإعلانه ذلك من دولة أخرى لأمر "مؤسف ومفاجئ"، لافتا إلى أن الحريري "يلعب في أرض هؤلاء الذين يضعون خططا ضد المنطقة"، حسب زعمه.

وأضاف قاسمي أن "الرابح في هذا الميدان إسرائيل، وليست الدول العربية والإسلامية"، معتبرا أن "الاحتلال الإسرائيلي يعتاش على التوتر بين هذه الدول".

وشدد قاسمي على رفض الحكومة الإيرانية للاتهامات الموجّّهة إليها من قبل الحريري، قائلا إن "إيران دعت دوما إلى السلام والاستقرار في دول المنطقة، وتعتبر أن مصالحها تتحقق من خلال توفير الأمن والازدهار الاقتصادي لجميع دول الجوار والمنطقة".

وتابع المتحدث باسم الخارجية الإيرانية أن "التصدي لزعزعة الاستقرار والجماعات التكفيرية والإرهابية على رأس أوليات إيران" في الشرق الأوسط.

وقال إن "إيران تحترم استقلال لبنان وتسعى إلى الحفاظ على أمنه واستقراره"، معربا عن قناعته بأن "الشعب اللبناني المقاوم سيعبر هذه المرحلة بسهولة"، فيما أكد أيضا "أن بلاده مستعدة للتعاون مع لبنان في جميع القضايا التي تمثل اهتماما مشتركا".

 


عدد التعليقات 5
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. اين التدخل الايراني
معن - GMT السبت 04 نوفمبر 2017 17:51
من الغريب ان الكذب والدجل بقادة ايران ومن عملائهم في العواصم العربية المحتلة وصل الى حد مخجل. اين هو التدخل الايراني ؟ لا يوجد . وكانهم يتكلمون مع شاكلتهم في غياب العقل والضمير وتفضيل مصلحة الايراني الفارسي على مصلحة بلده. هذه المليشيات التي تتوالد بشكل مستمر في العراق وسوريا واليمن ولبنان تمويلها وتسليحها من اين ؟ هذه البضائع الرخيصة المستوى التى تملىء اسواق العراق وسوريا ولبنان من اين ؟ 1000 مليار دولار من نفط العراق الم تذهب الى دعم ايران ابان الحصار الاقتصادي قبل ان يرفعه اوباما ذو الجذور الشيعية .القلاقل التي تحدث في مناطق الشيعة في البحرين والسعودية هي بدعم وتدبير من ؟ تفجير الامامين العسكريين في سامراء وتسبب في مقتل مئات الاف في حرب مذهبية بسبب من؟ من يعقد اتفاقات مع داعش ومن اثبتت كتابات بن لادن ارتباطه بالقاعدة دعما وتمويلا ؟ اليست هذه البلايا كلها من ايران المجوس ..وفي الاخر يسال احدهم اين التدخل الايراني
2. الهيمنة الإيرانية
لبنان - GMT السبت 04 نوفمبر 2017 20:07
التعاون المشترك بين إيران و«القاعدة» الذي طال لسنوات عدة، وحث فيها بن لادن على عدم فتح جبهة ضد الدولة الشيعية، حيث طالبت إيران من القاعدة حماية المراقد الشيعية في العراق، وأنها ليست ضمن الأهداف المراد ضربها، وأن ما يحدث هو نتيجة التخبط الحاصل هناك، وأن ابن لادن وأصحابه – غير راضين عن استهداف تلك المراقد، وأن الإيرانيين أصبحوا غير راضين عن أي شيء في العراق، عن طريق الموالين لهم أو بطريق مباشر، ويريدون التعاون ولكن بعد الحصول على تطمينات.
3. ياأبطال الزعبرة
سامية الشاميه - GMT السبت 04 نوفمبر 2017 21:53
من يستمع إلى تصريحات المزعبرين الإيرانيين عن تفوقهم في المجال العسكري وقدرتهم على سحق القواعد الأمريكية وحرق إسرائيل (ياريت)، وحزب الله عن قدرة حسونه نص فرنك بتدمير نصف إسرائيل (ياريت) .. والسوريين على لسان البوق الفارغ طالب إبراهيم حيث صرح بأن سوريا بإمكانها فرض حظر جوي وبحري على شرق المتوسط (ياريت)، ولسان عن الصواريخ البالستية التي ستمحي أسرائيل، سيصاب بنوبة من الضحك وسيتساءل بعد ذالك؛ لماذا إذاً لانقوم بمحاولة لتحرير أرضنا المحتلة في الجولان؟ وإن كانت لدينا هذه القدرات المرعبة، أفليس من الخيانة والتقاعس عدم القيام بالتحرير، أو على الأقل الرد على الطيران الصهيوني حينما قصف مناطق قرب دير الزور وجرمايا وعندما طار فوق قصر بطل الممانعة؟ ألم تحن ساعة الرد بعد ياأبطال الزعبرة والأستسلام؟
4. ماذا دهاكم
صالح - GMT السبت 04 نوفمبر 2017 22:31
ماذا دهاكم ؟ ايران لا تتمنى الا كل الخير لنا ولاهلنا, والدليل النعيم الذي يعيش به العراق فكل يوم تنفجر مفخخة او اثنتين وتتتطشر منها الورود والياسمين والحلوى, الاعمار في العراق ماضي واذا تعسر في الانفاق فان ايران تقتطع من ميزانيتها وتكمل الاعمار, ومستشفيات طهران مفتوحة لاي مريض عراقي وهناك المزيد من هذا الحب تجاه سورية ولبنان واليمن,
5. المذهب هو السبب
عراقي - GMT الأحد 05 نوفمبر 2017 07:07
كثر الحديث عن تدخل ايران وسيطرتها على بعض الدول ألعربيه . ان تدخل ايران لم يكن عن طريق غزو عسكري بل غزو فكري عن طريق المذهب الشيعي. فإذا أراد العرب التخلص من ايران عليهم إزاله هذا السبب وهو المذهب الشيعي وإلا لن تقوم لهم قاءمه


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الخلاف حول إيران محور اجتماع مجلس الأمن الأربعاء
  2. ملفات كثيرة تنتظر حكومة لبنان بعد تأليفها.. فهل تعالجها؟
  3. ماكرون وماي وترودو يتعهدون أن تلتحق كل الفتيات بالمدارس بحلول 2030
  4. ترمب: الملك سلمان وولي العهد يسعيان إلى إصلاحات جديدة جريئة
  5. ألمانيا تأسف من سوء الفهم الذي أصاب علاقتها مع السعودية
  6. للمرة الأولى... الملك سلمان يصل المدينة المنورة عبر قطار الحرمين 
  7. أردوغان يندد باستخدام العقوبات الاقتصادية سلاحاً
  8. ماكرون يدعو إلى
  9. اختراق جديد في المعركة ضد الزهايمر
  10. السعودية ترفض الاتهامات الإيرانية
  11. ترمب أمام الأمم المتحدة: إيران ديكتاتورية فاسدة
  12. مرشح لرئاسة العراق يوضح حقيقة انتمائه للموساد والزواج بيهودية
  13. بريطانيا تمنح متطوعي
  14. ترمب يستهدف إيران باستراتيجية
  15. غوتيريش يحذر من نظام عالمي تسوده الفوضى
  16. نتانياهو: إسرائيل ستواصل محاربة إيران في سوريا
في أخبار