: آخر تحديث
متغيرات كبرى ستحدث في الشرق الاوسط

عون يُغيّب عن قمة الرياض بسبب دفاعه عن حزب الله

إيلاف من نيويورك: عندما انتخب العماد ميشال عون رئيسا للجمهورية اللبنانية، أرادت المملكة العربية السعودية ودول الخليج والغرب فتح صفحة جديدة مع بلاد الأرز.

الرياض بادرت يومها الى توجيه دعوة لعون لزيارتها حملها موفد سعودي رفيع المستوى، وتلقى الرئيس اللبناني اتصالات عديدة من زعماء عرب وغربيين، واوحت هذه المؤشرات بأن لبنان سيعود الى خارطة المجتمع الدولي بعد غياب قسري.

تصريح يقلب الأمور

عون لم ينتظر كثيرا، وفتح عهد جولاته الخارجية بزيارة المملكة العربية السعودية، الاجواء اوحت بأن صفحة جديدة ستكتب بين البلدين، لكن الرئيس اللبناني اعاد الامور الى نقطة الصفر اثناء زيارته الى مصر.

تصريح واحد قلب الأمور رأسا على عقب، واعاد عقارب الساعة الى الوراء، خرج عون ليؤكد على ضرورة وجود سلاح المقاومة معتبرًا أنه مكمّل للجيش اللبناني، وأنه بالتأكيد ليس مناقضًا لمشروع الدولة وهو جزء أساسي من الدفاع عن لبنان.

وجزم بأنه "طالما أن هناك أرضًا محتلة من اسرائيل وطالما ان الجيش اللبناني ليس قويًا كفاية ليحارب اسرائيل وليقف بوجهها فمن المؤكد أننا نشعر بضرورة وجود سلاح المقاومة"، معتبرًا انه "مكمّل للجيش اللبناني ولا يتناقض معه والبرهان على ذلك انه لا وجود للمقاومة في حياتنا الداخلية، وان سلاح المقاومة ليس مناقضًا لمشروع الدولة وإلا لا نتعايش معه، بل هو جزء أساسي من الدفاع عن لبنان، وإلا لا يقبله الآخرون أيضًا".

المكتوب يقرأ من عنوانه

مرور الايام لم تساهم في محو دوي الكلام خصوصا وان الصراع مفتوح على مصراعيه في الشرق الاوسط، ورغم ان زيارات الرئيس اللبناني العربية اقتصرت على الدول المخاصمة لطهران، غير ان مفعول تصريحه المصري جعل مسؤولي هذه الدول يقولون ان المكتوب يقرأ من عنوانه.

دفع الثمن

ولأن المعركة باتت مفتوحة بين الرياض والخليج من جهة وطهران والتنظيمات المؤيدة لها من جهة ثانية، وستأخذ زخما كبيرا مع زيارة ترمب، دفع الرئيس اللبناني على ما يبدو ثمن التصريح فتجاهلت السعودية دعوته الى حضور القمة العربية الإسلامية الأميركية.

ورغم ان البعض حاول اللعب على وتر ان حضور القمة يشمل فقط القادة المسلمين غير ان الاجواء الملبدة تعكس ما قيل ويقال، وان الرسالة السعودية وصلت.

رسائل حازمة

وبحسب معلومات إيلاف، "فإن عدم دعوة عون هو مطلب سعودي اميركي، فالقمة ستوجه رسائل حازمة الى ايران التي يدافع عون عن ذراعها البارز -حزب الله- في المنطقة".

ويقول مصدر مطلع "انه للأسف هناك من لم يفهم بعد حجم المتغيرات التي ستحدث في الشرق الاوسط، وما يحدث في الرياض يومي السبت والاحد سيمهد لتحول كبير سيكون لها تداعيات ربما تكون غير مسبوقة".

ولكن الا يعوض حضور جبران باسيل وزير الخارجية غياب عون؟ يشير المصدر "الى ان باسيل يتواجد في الرياض ضمن الوفد المرافق لرئيس الحكومة، وبالتالي لا يمثل عون".


عدد التعليقات 5
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. اللة يعين عون
jj - GMT السبت 20 مايو 2017 15:39
والأفضل له في البقاء على الحياد من قمة ما يسمى التسامح مع الدواعش و ما بين ثرامب
2. قمم الإرهاب
[email protected] - GMT السبت 20 مايو 2017 20:49
قمم المافيات والإرهاب .
3. شيم الفرسان
ترامب جاي - GMT السبت 20 مايو 2017 22:48
الحب و الود لإسرائيل اصبح من شيم الفرسان....و اللي يكره و يحاربها خاين....لهذا عون خان الأمه....فلسطين باعوهالإسرائيل و ترامب جاي ياخد الجزيه
4. شرف له ان يدافع عن حزب الله ولايدافع عن اسرائيل
ربيع العبادي - GMT الأحد 21 مايو 2017 02:33
الى الحضيض ياعرب عون المسيحي يشرف كل العرب المسلمين الذين يدافعون عن اسرائيل ويقيمون علاقات معها
5. انتقاد
NTBLP - GMT الأحد 21 مايو 2017 02:59
ايلاف تسمي القمه ب القمة العربية الاسلامية الاميركية. فكيف يذهب رئيس مسيحي ممثل جمهوريته العلماينه الى قمه ليس للبنان دخلا فيها ما هذا الانتقاد لو ارادت السعوديه ان تشمل كل الدول العربيه (و) الاسلاميه لكان عون فى اول الحاضرين ولكن القمه هي اساسا بين دول الخليج الاسلاميه. فكفى مزايده العلاقه بين لبنان وبالاخص عون والسعوديه على اجمل ما يكون.


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الكنيسة الروسية تقطع صلتها بالقسطنطينية
  2. ميغان ماركل والأمير هاري ينتظران مولودهما الأول
  3. الإمارات تحذر من
  4. بعد الزيادة في ثمن الورق... هل تريد الحكومة قتل الصحافة المغربية؟
  5. الإمارات تتهم البريطاني هيدجز بالتجسس
  6. تقارير: خاشقجي قضى نتيجة تحقيق خاطئ بلا إذن
  7. أكراد سوريا يرفضون تهديدات دمشق
  8. السعودية تشرع في استدعاء أسماء سعودية تواجدت في تركيا إبان حادث خاشقجي
  9. الرئيس اليمني يقيل رئيس الحكومة على خلفية التدهور الاقتصادي
  10. الأطباء في بريطانيا يعالجون الشعور بالوحدة بدروس الرقص
  11. البحرين تشارك بوفد رفيع المستوى في منتدى الاستثمار بالرياض
  12. هندوراس تتحدى ترمب!
  13. فريق التحقيق المشترك يبدأ عمله بشأن اختفاء خاشقجي
  14. القضاء الاداري العراقي يعيد رئيس الحشد الشعبي لمناصبه
  15. ترمب: بومبيو سيلتقي الملك سلمان لبحث قضية خاشقجي
  16. إيران: لا تعليق لدينا على اختفاء خاشقجي
في أخبار