: آخر تحديث

أكثر من 40 شخصا لقوا حتفهم في غرق عبارة في بحيرة فيكتوريا 

نيروبي: قال متحدث باسم الحكومة التنزانية للتلفزيون الرسمي ان أكثر من 40 شخصا لقوا مصرعهم الخميس عندما انقلبت عبارة في جنوب بحيرة فيكتوريا.

واضاف جيرسون مسيغوا "وفقا للمعلومات التي تلقاها الرئيس جون ماغوفولي من السلطات المحلية في موانزا ، فإن الحصيلة تبلغ الآن أكثر من 40 قتيلا".

غرقت العبارة "نيريري" وعلى متنها عدد غير معروف من الركاب ظهر الخميس، قرب جزيرة اوكارا في جنوب اكبر بحيرة في افريقيا، وفقا لبيان صادر عن وكالة الخدمات الكهربائية والميكانيكية في تنزانيا.

وقال جورج نياماها، رئيس مجلس منطقة اوكيويري في مقاطعة موانزا "كان هناك أكثر من مئة شخص على متن العبارة عندما غرقت، يخشى أن يكون العديد منهم قد فقدوا أرواحهم".

وكانت العبارة تحمل أيضا بضائع عندما انقلبت قرب رصيف الميناء. ولم يتضح على الفور سبب الحادث لكن غرق السفن غالبًا ما يرجع إلى الحمولة الزائدة.

وغالبا ما تكون الحصيلة كبيرة بسبب عدم وجود سترات للنجاة على متن السفينة ولأن العديد من الركاب لا يعرفون السباحة.

في عام 1996، قتل ما يقرب من 700 شخص في غرق عبارة في بحيرة فيكتوريا.
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. البحث عن الفائز بأكبر جائزة يانصيب في تاريخ أيرلندا بقيمة 175 مليون يورو
  2. الملك سلمان: حريصون على أمن واستقرار العراق وأعماره
  3. آلاف الأساتذة المتعاقدين يتظاهرون في الرباط مطالبين ب
  4. داعش بدأ باستخدام تطبيق إلكتروني جديد لتواصل عناصره
  5. التغير المناخي يهدد الشرق الأوسط بمزيد من الحروب والنزوح
  6. ماي تعود إلى بروكسل وتواجه التشدد الأوروبي حول بريكست
  7. محمد بن سلمان يبحث المجالات الاستثمارية مع الشركات الهندية
  8. مباحثات عراقية كويتية لانشاء منطقة تبادل تجاري وزيادة الاستثمار
  9. هل تواجه بريطانيا نقصًا حادًا في الغذاء والدواء؟
  10. مسلم يرأس حملة ساندرز
  11. بوتين يهدد بنشر صواريخ جديدة ضد الدول الغربية
  12. ترمب يعلن هيكلية قوة الفضاء التي يعتزم إنشاءها
  13. 100 مليار دولار استثمارات السعودية مع الهند خلال عامين
  14. طوارئ في شرم الشيخ لاستقبال الزعماء في
  15. تجريد
  16. أربيل... خلافات الحزبين الرئيسيين تعود لنقطة البداية
في أخبار