: آخر تحديث
تقرير للكونغرس يحذر من تآكل التفوق العسكري لواشنطن

الولايات المتحدة قد تخسر حربًا أمام الصين أو روسيا

حذّر تقرير للكونغرس الأميركي نشر الأربعاء من أنّ الولايات المتّحدة تواجه أزمة عسكرية، وقد تخسر حربًا ضدّ الصين أو روسيا.

إيلاف من واشنطن: قالت اللجنة البرلمانية حول استراتيجية الدفاع الوطني في تقريرها إنّ "التفوّق العسكري للولايات المتحدة - العمود الفقري لنفوذها العالمي وأمنها القومي - قد تآكل إلى مستوى خطير".

أضافت أنّ "الجيش الأميركي قد يتكبّد عددًا غير مقبول من الضحايا (...) في حربه المقبلة"، مشيرًا إلى أنّ القوات المسلحة الأميركية "قد تواجه صعوبة لتحقيق النصر، أو قد تخسر، في حرب ضد الصين أو روسيا".

أزمة أمن قومي
وحذّرت اللجنة، المؤلفة من 12 من كبار المسؤولين السابقين الديموقراطيين والجمهوريين المكلّفين مراجعة القدرات العسكرية الأميركية، في تقريرها، من أنّ الولايات المتحدة ستعاني من صعوبات جمّة، إذا ما كانت قواتها "مضطرة للقتال في وقت واحد على جبهتين أو أكثر".

لفت التقرير إلى أنّ "القرارات والاختلالات السياسية من جانب الحزبين السياسيين الرئيسيين" أدّت إلى "أزمة أمن قومي للولايات المتحدة".

وعلى الرّغم من أنّ ميزانية البنتاغون لهذا العام تجاوزت 700 مليار دولار، أي أكثر مما رصدته الصين وروسيا مجتمعتين لميزانيتيهما الدفاعيتين، فإن معدّي التقرير اعتبروا أنّ هذا المبلغ لا يزال "غير كافٍ" لتحقيق الأهداف الواردة في استراتيجية الدفاع الوطني التي أقرّتها إدارة ترمب. وقدّم التقرير سلسلة من التوصيات، بينها زيادة سنوية بنسبة 3 إلى 5 في المائة في ميزانية الدفاع.
 


عدد التعليقات 2
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. نعم خسارة امريكا في حرب مع روسيا او الصين مُمكنه
نزار - GMT الخميس 15 نوفمبر 2018 05:25
صحيح , ممكن الولايات المتحده أن تخسر حرباً مع روسيا او الصين , لأنها سبق وان خسرت حرب فيتنام في منتصف ستينات القرن الماضي في الوقت الذي كانت فيه اقوى مما هي عليه الآن نسبياً
2. باب الحارة
I sent USA some Coffins - GMT الخميس 22 نوفمبر 2018 06:01
و أخيراً جاءت فرصة للصوص و قطاع الطرق لسرقة الشعب الأمريكي طاعة لأبالسة الإجرام في الحكومتين الصينية و الروسية و ازلامهم في العالم العربي لو رجعنا في التاريخ قليلاً لوجدنا بأن روسيا دولة ابتزاز و سرقة من شعوب العالم و تحريض على الكراهية بين الشعوب و حكامها عدا الشعب الروسي و الصيني و الموافق عليهم من الحكام التابعين لعرشيهما لو كنت مكان الأمريكان أدع المسلمين السنة في حال سبيلهم و أركز على روسيا و الصين و أخفض كلفة الحماية لكوريا الجنوبية من 40 مليار إلى 30 مليار سنوياً و أقطع الماء و الكهرباء عن كوريا الشمالية و أصادر جميع مقدرات كوريا الشمالية العسكرية و المادية


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. منتدى الفكر العربي يرحب بتفاهمات اليمن
  2. فريق ترمب يدافع عن العلاقات مع السعودية
  3. أوكرانيا تنظم مجمعًا لتأسيس كنيسة أرثوذكسية مستقلة عن موسكو
  4. ترمب يُعلنها: أهلا بالمعركة
  5. دراسة: شعب العراق فتي.. ثلثا أسره يمتلكان مساكن ونصفهم سيارة
  6. جمعيات القضاة المغاربة تدرس رفع قضية قذف ضد الوزير الرميد
  7. خفض موازنة التحقيق في تواطؤ ترمب المفترض مع روسيا
  8. أستراليا تعترف بالقدس الغربية عاصمة لإسرائيل
  9. يد دونالد ترمب تقترب من الصحراء
  10. هل أطلق الشباب رصاصة الرحمة على التلفزيون التقليدي؟
  11. برلمانيون يطالبون حكومتهم بإعادة تعريف الإسلاموفوبيا
  12. العراق يتطلع لمزيد من التفاهمات لانهاء النزاع اليمني سلميا
  13. محلّلون: اتفاقات اليمن الهشة بحاجة إلى الحماية
  14. السعودية ترحّب باتفاق السويد
  15. تعرّف على أبرز الأحداث التي طبعت عام 2018
في أخبار