: آخر تحديث
دراسة تؤكد أن التواصل الإيمائي ليس حكرًا على الإنسان

الدببة قادرة على محاكاة تعابير الوجه كالبشر

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اكتشف علماء أن الدببة قادرة على محاكاة التعابير الوجهية لبعضها البعض، في مؤشر إلى أن شكل التواصل المتطور هذا منتشر على نطاق واسع في مملكة الحيوان.  

إيلاف: أشارت صحيفة "دايلي تلغراف" إلى أن علماء لاحظوا أثناء مراقبة دببة شمسية في ماليزيا أنها تحاكي بعضها البعض حين تغيّر تعابير وجهها للكشف عن أسنانها القاطعة.  

وكان يُعتقد حتى الآن أن البشر والقردة الكبيرة، مثل الغوريلا، متقاربون وراثيًا، ووحدهم الذين يستخدمون المحاكاة الوجهية المعقدة للتواصل.  

تواصل أثناء المداعبة
يتسم الاكتشاف الجديد بأهمية لعدم وجود حلقة نشوئية خاصة تربط الدببة بالبشر. الأكثر من ذلك أنها حيوانات غير اجتماعية تقضي غالبية وقتها في البحث عن الغذاء بمفردها، وبالتالي لا تحتاج مجموعة واسعة من أدوات التواصل.   

وقال الباحثون من جامعة بورتسموث البريطانية إن هذه العوامل تشير إلى أن المحاكاة الوجهية كشكل من أشكال التواصل المتطور قد تكون منتشرة بين الثدييات، وليست حكرًا على الأنواع الاجتماعية المتطورة. 

درس الباحثون 22 دبًا في ماليزيا لمدة عامين، كانت من النوع المعروف بشهيته النهمة للعسل، ولاحظوا أن الدببة خلال مداعباتها الرقيقة مع بعضها البعض تمارس محاكاة وجهية دقيقة.  

تكيّف مجتمعي
ونقلت صحيفة "دايلي تلغراف" عن الدكتورة مارينا دافيلا روس عضو فريق الباحثين قولها إن "محاكاة التعابير الوجهية للآخرين بطرق دقيقة ركن من أركان التواصل بين البشر".  

أضافت دافيلا روس إن فريقها واثق من أن هذا الشكل المتطور من المحاكاة موجود لدى أنواع مختلفة أخرى، لأن الدببة الشمسية تمارس مثل هذا الشكل المعقد من التواصل الوجهي، ولأنها لا ترتبط بحلقة نشوئية خاصة مع البشر، مثل القرود، ولا هي حيوانات مدجنة مثل الكلاب.  

الأكثر من ذلك أن الدب الشمسي ليس حيوانًا اجتماعيًا. ورأت دافيلا روس أن هذا يشير إلى أن القدرة على التواصل عن طريق تعابير وجهية معقدة قد تكون صفة واسعة الانتشار بين الثدييات تمكنها من التعامل مع مجتمعاتها. 

... والكلاب أيضًا
وكانت دراسة سابقة أجراها فريق الباحثين من جامعة بورتسموث أظهرت أن الكلاب قادرة على محاكاة بعضها البعض وجهيًا، ولكن بطريقة أقل تطورًا بكثير من الدببة.  

في حين أظهرت دراسة أخرى أجرتها الجامعة أن الخيول تتذكر تعابير البشر الوجهية، فضلًا عن تذكر أصواتهم.    

يبلغ طول الدب الشمسي من 120 إلى 150 سنتم، ويصل وزنه إلى 80 كلغم. وتتناقص أعداد هذه الدببة بسبب إزالة الغابات والصيد وقتلها على أيدي المزارعين، لأنها تأكل محاصيلهم.   

أعدت "إيلاف" هذا التقرير بتصرف عن "دايلي تلغراف". الأصل منشور على الرابط
https://www.telegraph.co.uk/science/2019/03/21/bears-can-mimic-complex-facial-expressions-communicate-scientists/


 


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. ليس الددبه فقط ..بل اغلب الحيونات ان لم نقل جميعها
عدنان احسان- امريكا - GMT السبت 23 مارس 2019 02:01
الفرق بيننا وبين الحيوانات - فقط النطق ... - وعند تدجين الحيوانات - تستطيع ان تعرف انها ممكن ان تفهم الكثير عن الانسان - وتتاقلم مع حياه البشر .. ،هي تحس - وتمرض - وتفرح - ونغضب - وتبدع .. وتستحق الحياه مثلنا ..ونالفرق بيننا وبين الحيوانات سوى النطق .. ؟


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الكشف عن هوية وصورة أحد المطلوبين بهجوم أربيل
  2. تركيا تطلق
  3. الأرجنتين تصنّف حزب الله منظمة إرهابية
  4. ألمانيا تحقق في
  5. عقوبات أميركية ضد شبكة لتخصيب اليورانيوم الإيراني
  6. هكذا ترغم مواقع التسوق الإلكتروني الناس على شراء ما لا يريدونه!
  7. ترمب يعلن إسقاط طائرة إيرانية مسيرة فوق مضيق هرمز
  8. ترمب يحيي في وارسو الذكرى 80 لاندلاع الحرب العالمية
  9. لقاء بين وزيري خارجية البحرين وإسرائيل في واشنطن
  10. نائب لحزب الله يستقيل من البرلمان اللبناني
  11. ولي عهد أبو ظبي يزور الصين
  12. واشنطن تعاقب عراقيين متهمين بالفساد وانتهاكات حقوقية
  13. الناقلة المحتجزة عراقية واسمها
  14. الكشف عن نتائج التحقيق في استهداف دبلوماسيين أتراك بأربيل
  15. روسيا تعرض على تركيا مقاتلات
  16. البحرين تستضيف مؤتمرا حول أمن الملاحة
في أخبار