: آخر تحديث
اجرى محادثة هاتفية مع انجيلا ميركل

روحاني: إيران لا تريد "توترات جديدة" في المنطقة

طهران: قال الرئيس الإيراني حسن روحاني خلال محادثة هاتفية مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل من دون التطرق الى الضربات الإسرائيلية في سوريا، أن إيران لا تريد "توترات جديدة" في الشرق الأوسط.

وكانت  اسرائيل شنت ليلة الاربعاء الخميس عشرات الغارات الجوية على اهداف عسكرية اكدت انها ايرانية في سوريا، موضحة انها ترد بذلك على قصف صاروخي ايراني على القسم المحتل من اسرائيل في هضبة الجولان السورية.

وردا على سؤال لفرانس برس، فضلت وزارة الخارجية الايرانية عدم التعليق على هذه المعلومات.

واضاف روحاني، بحسب الموقع الإلكتروني للرئاسة الإيرانية، "لقد عملت إيران على الدوام على خفض التوترات في المنطقة، في محاولة لتعزيز الأمن والاستقرار".

وتابع الرئيس الايراني "ان ايران لا تريد توترات جديدة في المنطقة".

وبعد ان اشار روحاني الى وجود "خبراء عسكريين ايرانيين في سوريا" اوضح ان "قتال ايران الى جانب الشعبين السوري والعراقي ضد ارهابي داعش، اتاح قيام استقرار نسبي في سوريا، واستقرار جيد في العراق، الامر الذي يتناسب مع مصالح المنطقة والعالم واوروبا".

من جهته،  أدان رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشورى الايراني علاء الدين بوروجردي الضربات الإسرائيلية.

وقال للصحافيين في السفارة الايرانية في لشبونة "ايران تدين الهجمات وتعتبر ان أي رد من جانب سوريا هو دفاع عن النفس".

واضاف  ان "إسرائيل تدخل في لعبة خطيرة. الهدف الرئيسي لهذه الضربات، التي تدعمها الولايات المتحدة ، هو تحويل انتباه الرأي العام عن سلوك الرئيس الاميركي ، وقراره الانسحاب من الاتفاق" حول النووي الإيراني .

كما شكل هذا الموضوع محور المحادثة الهاتفية بين روحاني وميركل.

وقال الرئيس الايراني بهذا السياق ان "مصالح إيران في المسائل المتعلقة بالاتفاق النووي، مثل بيع النفط والغاز والبتروكيماويات والعلاقات المصرفية (بين إيران والخارج)، يجب ان تكون مضمونة، هذا يمكنه أن يساعد في الحفاظ على الاتفاق".

وكان اعلن انه يريد اجراء محادثات مع الأوروبيين والروس والصينيين لمعرفة ما إذا كان لدى بلاده مصلحة في البقاء في الاتفاقية التاريخية الموقعة في عام 2015.
 


عدد التعليقات 11
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. Knowledge is power
صومالية مترصدة وبفخر-USA160; - GMT الخميس 10 مايو 2018 23:11
Listen Trump tricked the Arabs with lies & dramatic theatrics, first for a year he kept the Iran deal then once he got paid he pretended to pullout from a deal he knew will survive even enriching Iran who will threaten Europe several times getting big payments just to keep Iran in the deal?? So who won? If trump wanted to kill the Iran deal he would convinced Europe to pullout too so the deal dies but this is a blind useless theater to fool the gullible & already foolish
2. نفاق
متابع - GMT الخميس 10 مايو 2018 23:34
أن ينفي نائب رئيس لجنة ​الأمن القومي الإيراني​ بأن تكون بلاده هي التي هاجمت إسرائيل... ويلصق التهمة بنظام الأسد... مع أن إسرائيل دمّرت عشرات المواقع الإيرانية دون أن يرفّ لها جفن... فذلك كلّه يكشف حقيقة هذه الدولة الجبانة والذليلة التي لا تجرؤ إلا على مواجهة الشعوب العزلاء!
3. هل ستقتل أسرائيل عميلها .
OMAR OMAR - GMT الجمعة 11 مايو 2018 00:32
بعد كل الجعجعة الضخمة من نتنياهو ، يبدو ان الضربات الإسرائيلية الغاية منها تعويم الأسد الصديق الوفي ومساعدة حزب الله العدو الضروري لإسرائيل في الانتخابات اللبنانية ! وكفى تحليلات تصب في صالح مايدعى بدول الممانعة !؟
4. انتم الايرانيون من الارهاب اصله
وليد - GMT الجمعة 11 مايو 2018 02:53
ومن القومية الفارسية العنصرية الفاشية منبعها انتم من الكذب اصله ومن الدسايس فصله انتم الجواسيس زرعتوهم والفاسدين انبتوهم انتم من الدجل صناعه ومن الفتنة اربابها انتم من الحقارة والضعة والشيطنة اساطينها انتم من صنع مالكي وعامري جواسيس اذلاء واهنتم كل من هم اصلاء من شعب العراق انتم لاتعرفون النبي ولا احفاده انتم عبيد كسرى وانجاله
5. لماذا
احمد شاهين - GMT الجمعة 11 مايو 2018 04:30
لماذا تتبجحون سيطرنا على أربع عواصم عربية؟؟؟؟؟أسحبوا وانتبهوا لبلادكم وشعوبكم لن يقبلك العرب ان تستعمروهم أمريكا لا يوجد عندها صداقات عندها مصالح أسألوا من تعامل مع أمريكا حتى ألأوروبيين مصالح لا يوجد عواطف في العلاقات كله بزنس في بزنس ما عندهم قال الله وقال الرسول ما عندهم سوى مصالحهم روسيا امس التزمت الصمت واسرائيل تدمر في سوريا مصالح افهموها ما في اخوك المسلم او عدوك الملحد مصالح وبس
6. وانتم عبيد من
كريم الكعبي - GMT الجمعة 11 مايو 2018 04:36
تصور اذا كانت ايران ضربت اسرائيل فهو الخزي لشواربك ، والعجم يضربون عدو المسلمين لأول مرة منذ حرب 73 ، وانتم تؤيدون ضرب اسرائيل للعرب والاسد فرد واحد من الشعب السوري ، الحجة الاسد سقطت ببحر الخيانة ان تكلمت على الامة العربية انجبت جرابيع وحفاة وحكام عبيد لمشاريع أمريكا ودفع الجزية، اي عروبة تتكلم انت فيها ، فعليكم السكوت عن أولى القبلتين وعدم التحدث باسم القدس وفلسطين من يدفع الجزيبة عبد زنيم فاقد الشرف
7. حتى على النفس
كريم الكعبي - GMT الجمعة 11 مايو 2018 04:55
كما ذكرت مرارارا وتكرارا في تعليقات سابقه لم تنشرها ايلاف تماشيا مع سياسة السعودية بالتطبيع الاعلامي مع ااسرائيل، ولايحق لأي رأي مخالف بهذا الموقع ، نحن الشيعة لسنا عبيد ،اذكر بما ذكره المستشرق الفرنسي سوشون أن الاسلام السني أنتهى بموت الرسول ص ولم يبق له الا الاسم فقط ، ترجمته احداث التاريخ واليوم يصبح واضحا أمام العالم بالتخلي عن الشرف العربي الاسلامي المزعوم وعن الاسلام برمته ، معراج النبي لدى اليهود وودعاة الاسلام المتسنن يتآمرون عليه جهارا نهارا بضرب الدول الاسلامية من قبل اسرائيل ويباركون لها ويهللون ويؤيدون رسميا ، ذاك الوزير الفلاني وذاك الاعلامي يغردون للوجود الاسرائيلي وحقه بدولة الاسلام المزعوم ، الحمد لله الذي اظهر العجم اطهر منكم تحاصر اسرائيل من جميع الجهات وماضربات اسرائيل لسوريا ورد السوريين بالمقابل هو شعور الصهاينة بان المد الشيعي يلتف حول عنق قادتهم ، تعرفون لماذا لو ضربت تل ابيب ب 70 صاروخ شيعي واركز شيعي وليس السني الذي مات منذ مئات القرون لهرب اليهود الى البلدان الذي رحلوا منها ، كل ضربات اسرائيل الممولة باموال الخليج كشف زيف تاريخكم المخزي من الخلافة الى اليوم،،،،،،
8. الى٥ كريم كعبى_ مخابرات ايرانية
وليد - GMT الجمعة 11 مايو 2018 05:15
نحن اسيادك لاتحاول انت وسيدتك ايران ان تبيعنا قصة العداء لاسرائيل خادمكم بسار اسد ادعى بذلك وانتهى خادما ل ايران اسرائيل تضربكم راشديات في سوريا لانكم ترفضون المجابهة الا على ارض غيركم غدا ستظهر ننايج الانتخابات العراقية وستفوز فيها ايران .. وسترقصون على اساس انتصار جبهة مايسمى بالمقاومة المقاو مة فقط في عقول اسيادك الايرانييين المريضة
9. المنافق والمجرم روحاني
عادل محمد - البحرين - GMT الجمعة 11 مايو 2018 05:44
أقدم للقراء الأحباء أهم ما ورد في خطاب الكذاب روحاني في الأمم المتحدة يوم الأربعاء 20 سبتمبر 2017: "إيران لا تسعى لتصدير الثورة"... "يران دولة تسامح ولا تهدد أي دولة"... "التدخلات العسكرية تفاقم الإرهاب في منطقتنا"... "إيران رفضت السلاح النووي مراراً وتكرارا"... أرجو منكم قراءة الفقرة التالية من مقالي "من تشرنوبيل إلى بوشهر.. كارثة نووية في انتظارنا" المنشور في 10 ديسمبر 2012، الذي يثبت كذب الدجال روحاني الذي قال "إيران رفضت السلاح النووي مراراً وتكرارا": في الاجتماع السري بين المرشد علي خامنئي وعدد من قادة الحرس الثوري والخبراء في المجال النووي الذي سُرّب أحد الحضور خبر مفاده أن علي خامنئي قد قال لهم بأن امتلاك الجمهورية الإسلامية لقنبلتين نوويتين سوف يضمن لها البقاء لسنين طويلة، وأنه قد أشار إلى كوريا الشمالية التي تملك أعداد كبيرة من القنابل النووية مما أعجز الدول الغربية عن ردعها أو محاولة جارتها كوريا الجنوبية تدبير أي عمل عسكري ضدها لتغيير نظامها الشمولي! . ومعلوم أن خامنئي صرّح مراراً بأن القنبلة النووية سلاح محرم في الإسلام. وتبين بعدها بأن أقوال خامنئي لا تمت للحقيقة بصلة، ومن المعلوم أيضاً أن علماء الدين الشيعة يستعينون ﺑـ"التقية" لإغفال الناس، والتقية تعني الكذب وتغيير الأقوال، فقد استخدمها الدجّال الخميني لخداع الشعب الإيراني حين دأب على إطلاق الشعارات والوعود الكاذبة... تاريخ المجرم حسن روحاني الأسود: في خطابه في مجلس الشورى عام 1981 طلب من المحكمة الثورية بشنق المتآمرين بعد صلاة الجمعة أمام المصلين!؟... عندما كان رئيس الجهاز الأمني أمر بقمع وقتل طلاب جامعة طهران عام 1999!؟... "وشهد شاهد من أهلها"... "يوم انتحر الابن الأكبر لحسن روحاني كرهاً في النظام"... حسن روحاني مأساة دموية من داخل بيته، لا ينساها بالتأكيد، حتى وسط نشوة فوزه بالانتخابات الرئاسية خلفاً لأحمدي نجاد، وهي انتحار ابنه الأكبر قبل 21 سنة “لخجله من انتماء أبيه إلى نظام الملالي” طبقاً للواضح من رسالة كتبها ولخص فيها سبب إقدامه على إنهاء حياته بيديه... ذكر أن حسين روحاني، وكان لايزال طالباً في 1992 وعمره 23 سنة، شعر بذنب كبير لكون والده جزءاً من نظام قام بحملة إعدامات بالجملة بعد انتهاء الحرب الإيرانية –
10. انتم اصل الفوضى و التخلف
استبرق الغازي - GMT الجمعة 11 مايو 2018 05:59
منذ سقوط شاهكم و مجيء خمينيكم . فشرق اوسط بدون عملائكم هو مثال للاستقرار و التنمية رغم وجود اسرائيل و تعسفها فانتم و طائفيتكم و استغلالكم لعواطف الناس البسطاء من الشيعة و الاستخفاف بعقولهم من فرقتم بين الاب و ابنه و الاخ و اخوه و الزوج و الزوجة في سبيل اطماعكم التوسعية باسلوبكم الخبيث المفضوح و دهائكم الفارسي القديم فتعسا لكم و لمكركم.......... و الله خير حافظا و هو خير الماكرين.


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. عبدالله الثاني: من أين يأتون بالشائعات ؟
  2. الكعبة المشرّفة تستعد لارتداء ثوب جديد
  3. العبادي يدعو معصوم لبدء اجراءات انتخاب الرئاسات الثلاث
  4. التدخين السلبي في الطفولة
  5. المعارضة مصرّة على حق السوريين في التغيير
  6. الرئيس العراقي يتهيأ لدعوة البرلمان الجديد إلى الانعقاد
  7. أنقرة تغازل موسكو نكاية بواشنطن!
  8. ظريف: لن نسقط كما سقطت حكومة مصدّق
  9. مليونا مسلم يبدأون مناسك الحج في مكة
  10. عقار جديد يرسل الخلايا السرطانية في نوم عميق
  11. هل يواجه الجنيه المصري مصير الليرة التركية؟
  12. بسبب المليشيات الطائفية: أميركا تحذر رعاياها من السفر للعراق
  13. ترمب يهدد بخطوة غير مسبوقة لمحو
  14. إيران تتحدى ترمب!
  15. حكاية الجاسوس العراقي الذي اخترق صفوف تنظيم الدولة
في أخبار